لوحة انطباع شروق الشمس: صاحبها، فكرتها، مكانها، وتاريخها

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٤٠ ، ٣١ أكتوبر ٢٠٢٠
لوحة انطباع شروق الشمس: صاحبها، فكرتها، مكانها، وتاريخها

لوحة انطباع شروق الشمس

تُعدّ لوحة انطباع شروق الشمس من اللوحات الفنية المشهورة والمميزة والمعروفة باسم "soleil levant"، رسمها الفنان الفرنسي كلود مونيه في عام 1872م، واستخدم في رَسْمها الألوان النقيّة، وأظهر المشهد العام فيها واضحًا مع إهمال التفاصيل الأخرى، كي يجذب الإحساس البصري للمشاهد، وقد أحدثت هذه اللوحة ثورةً فنيةً جمالية، أدهشت الجميع في عصرها، وتُجسّد هذه اللوحة منظر شروق الشمس الذي يتكرر بصورةٍ يومية، وتنتمي لوحة انطباع شروق الشمس إلى المدرسة الانطباعية التي ظهرت بظهور هذه اللوحة، ونُسبت هذه المدرسة إليها، وفيما بعد تحوّلت هذه المدرسة إلى مدرسةٍ عظيمة، ينتمي إليها جيلٌ كبيرٌ من الرسامين العظماء في الفن التشكيلي على مستوى العالم، والذين نالوا شهرةً واسعةً جدًا.[١]


صاحب لوحة انطباع شروق الشمس

ما الظروف التي عاشها مبدع لوحة انطباع شروق الشمس؟

هو الفنان الفرنسي كلود مونيه الذي ولد في الرابع عشر من تشرين الثاني من عام 1840م في مدينة باريس، وهو رائد المدرسة الانطباعية؛ لأنّه أطلق على لوحته اسم انطباع شروق الشمس، أو انطباع الشمس المشرقة، فهو أوّل رسام استخدم أسلوب التصوير في اللوحات، وبذلك ابتكر أسلوبًا جديدًا في ذلك الوقت، وقد التحق كلود مونيه بالجيش الفرنسي وذهب مع الجيش إلى الجزائر، وأضفت طبيعة هذه البلاد ذات الألوان المتوهجة طابعًا جديدًا على لوحاته، وأحدثت أثرًا كبيرًا في نفسه انعكس على فنه.[٢]


أُصيب كلود مونيه بمرض التيفوئيد أثناء خدمته وسٌرِّح وغادرالجزائر، فعاد إلى باريس وبدأ بمواصلة الرسم والفنون، وأصبحت علاقته وطيدة بالفنانين الشباب مثل رينوار، وكان يخرج كلود مونيه للرسم مع أصدقائه إلى غابة فونتينيلو، وبعد نشوب الحرب الفرنسية الروسية سافر إلى إنجلترا وبدأ برسم المناظر الطبيعية في حدائق لندن، ويُذكر أن أعمال مونيه وأصدقاؤه رفضت عندما تقدموا للمشاركة بها في المعارض الفنية، مما جعلهم يقيمون معرضًا مستقلًا أسموه"صالون المرفوضات"، ولهذا المعرض فضل كبير في دخول الرسم والتصوير في مرحلة الحداثة.[٢]


فكرة لوحة انطباع شروق الشمس

ما السرّ الغامض في لوحة انطباع شروق الشمس؟ وهل حقًا رُسمت في وقت الشروق؟

تحمل لوحة انطباع شروق الشمس فكرة عميقة وبسيطة في الوقت نفسه، وفيها العديد من نقاط الغموض وأهمها أنّ اللوحة مرسومة بطريقة الضرب بالفرشاة بشكلٍ حاد وسريع، بحيث تظهر اللوحة على شكل بقع لامعة متلألأة فيها الكثير من النقاء وشفافية الضوء، إذ إنّ الرسام استخدم الطلاء النقي ولم يمزج أي ألوان في اللوحة، وقد نظر البعض إلى هذا الابتكار بأنه مجرّد هراء، أما الشمس المرسومة في اللوحة فهي باللون البرتقالي الذي يتخلله ضباب، مما يجعل الشمس تظهر بصورة انعكاس وردي برّاق ودافئ على سطح الماء، وكأن الفنان نقل ما يراه تمامًا ساعة شروق الشمس وهو يرسم اللوحة، فظهرت اللوحة صادقة وحقيقية.[٣]

وقد قام المشرفون على المتحف الذي احتوى لوحة انطباع شروق الشمس، بعمل أبحاث عدة ودراسات وتحقيقات شبيهة بالتحقيقات البوليسية، لمعرفة الظروف التي رافقت رسم هذه اللوحة لتظهر بصورتها الأخيرة، ولمعرفة المكان الذي رُسمت فيه على وجه التحديد، ومن المعروف أنّ اللوحة بيعت في بداية الأمر بمبلغٍ زهيد قبل أن تُصبح فيما بعد ذات قيمة عالية، لأنها؛ تعد رمز المدرسة الانطباعية في الفن التشكيلي.[٤]


أين توجد لوحة انطباع شروق الشمس؟

ما اسم المتحف الذي حظي بوجود لوحة انطباع شروق الشمس فيه؟

توجد لوحة انطباع شروق الشمس تحديدًا في متحف "فارموتان" الموجود في العاصمة الفرنسية باريس، وسُميَّ فيما بعد بـِ متحف "فارموتان مونيه" نسبةً إلى هذه اللوحة، وتحوّل هذا المتحف تدريجيًا إلى متحف عالميّ من أكثر المتاحف العالمية ثراءً بلوحات وإبداعات كلاود مونيه، ومع الأسف فقد تعرضت لوحة انطباع شروق الشمس إلى السرقة من المتحف مع بعض اللوحات الأخرى العائدة لكلاود مونيه وفنانين تشكيليين آخرين، وذلك عام 1985م، وعُثر عليها فيما بعد في كوريسكا عام 1990م، وتشهد هذه اللوحة الرائعة الكثير من الاهتمام من قبل السٌيّاح والزٌوار الذين يأتون إلى المعرض لمشاهدتها.[٤]


تاريخ لوحة انطباع شروق الشمس

ما هو التسلسل التاريخي الذي مرّت به لوحة انطباع شروق الشمس؟

لم يكن تاريخ إنجاز هذه اللوحة معروفًا على وجه التحديد، وكان هذا الاختلاف على سنة واحدة، فالبعض يقول إنها أُنجزت في عام 1873م، والبعض الآخر يقول إنها أُنجزت في عام 1872م، وبعض النقاد يختلفون في وقت إنجاز هذه اللوحة ما إذا كان وقت الشروق أم وقت الغروب، على الرغم من أنها تحمل اسم شروق الشمس، خصوصًا أن الرسام كلاود مونيه أنجزها في ميناء مدينة لو هافر الفرنسية، التي كانت وما زالت ترمز إلىالثورة الصناعية في فرنسا والغرب منذ القرن التاسع عشر إلى وقتنا الحاضر.[٤]

توصل الباحثون إلى المؤرخين الذين يعملون في الموانئ وتحديدًا في ميناء لو هافر الذي رُسمت فيه اللوحة، وعادوا إلى الأرشيف الذي يحوي صور الميناء للتدقيق في الصور الفوتجرافية، ولجؤوا إلى خبير أمريكي متخصص في علم الفلك والمناخ لمعرفة مناخ مدينة لو هافر وقت رسم اللوحة، للكشف عن أسرارها ومعرفة توقيت وظروف رسمها، ودرسوا حركة القمر والرياح في ذلك الوقت، لمعرفة ما إذا كانت اللوحة رُسمت وقت شروق الشمس أم وقت الغروب، وتوصَّلوا أخيرًا أن اللوحة رُسمت في وقت شروق الشمس في الساعة السابعة وخمس وثلاثين دقيقة صباحًا، في يوم الثالث عشر من تشرين الثاني من عام 1872م.[٤]

يُمكن للقارئ استنتاج مدى الأهمية التاريخية والفنيّة التي حظيت بها هذه اللوحة، والتي جعلت من الفنان الذي أبدعها فنانًا عالميًّا.

المراجع[+]

  1. "المدرسة الانطباعية.. ثورة فنية أنجبت عظماء الرسامين"، الخليج أون لاين، اطّلع عليه بتاريخ 2020-09-29. بتصرّف.
  2. ^ أ ب "كلود مونيه"، ويكيبيديا، اطّلع عليه بتاريخ 2020-10-01. بتصرّف.
  3. "الانطباع. شروق الشمس كلود مونيه"، روائع عالم الرسم، اطّلع عليه بتاريخ 2020-10-02. بتصرّف.
  4. ^ أ ب ت ث "معرض يؤرخ للوحة انطباع شمس مشرقة التي أطلقت مدرسة "الانطباعية"، البث المباشر، اطّلع عليه بتاريخ 2020-10-01. بتصرّف.