كيف يعمل فقدان السمع على تغيير شخصيتك

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٠٨ ، ٢٩ أبريل ٢٠٢٠
كيف يعمل فقدان السمع على تغيير شخصيتك

فقدان السمع

فقدان السمع أو الصمم هو حالة طبية تعني العجز الكلي أو الجزئي عن سماع الأصوات حول الشخص، وقد يكون فقدان السمع خفيف ولا يؤثر بشكل كبير على حياة الشخص، أو قد يكون شديد ويؤثر بشكل كامل على قدرة الشخص على التواصل مع الأشخاص من حوله، ويعاني الأشخاص المصابين بضعف السمع من العديد من المشاكل في فهم الكلام ، وبالأخص إذا كان هناك الكثير من الضوضاء والأصوات المزعجة حول الشخص، ويحتاج الأشخاص اللذين يعانون من ضعف السمع إلى استخدام أجهزة تساعدهم في سماع الأصوات بشكل أفضل، والأشخاص الذين يعانون من الصمم أو ضعف السمع بشكل كامل يعتمدوا بشكل كبير على قراءة الشفاه للتواصل مع من حولهم، وذلك لأن هؤلاء الأشخاص غير قادرين على سماع الأصوات بشكل كامل ويعتمدوا بشكل كلي على لغة الإشارة أو قراءة الشفاه في التواصل والتحدث مع من حولهم، وسيتم الحديث في هذا المقال عن موضوع مهم وهو كيف يعمل فقدان السمع على تغيير شخصيتك. [١]

كيف يعمل فقدان السمع على تغيير شخصيتك

وفي الإجابة عن سؤال كيف يعمل فقدان السمع على تغيير شخصيتك، لقد وجدت العديد من الدراسات أن فقدان السمع قد يؤثر على شخصية الإنسان بشكل كبير، فقدت وجدت بعض الأبحاث التي أجريت في العديد من دول العالم أن الأشخاص الذين يعانون من الصمم أو ضعف السمع كانوا يعانون أيضًا من انخفاض في احترام الذات والثقة في النفس وذلك بسبب ضعف قدرتهم على التواصل مع الآخرين من حولهم، وقد أثر ضعف السمع أيضًا على قدرة هؤلاء الأشخاص على تعلم الحديث بلغة جديدة وقد يؤثر ضعف السمع على الشخص أيضًا بسبب انخفاض عدد فرص التعليم أو الدراسة أو العمل بسبب ضعف التواصل وذلك قد يؤثر على الشخصية بشكل كبير، ويسبب ذلك أيضًا الانسحاب الاجتماعي بسبب قلة أو صعوبة الوصول إلى الخدمات والصعوبات في التواصل مع الآخرين، وحدوث العديد من المشاكل العاطفية بسبب انخفاض احترام الذات والثقة بالنفس وصعوبة التواصل مع الطرف الآخر.[٢]

أسباب فقدان السمع

هنالك العديد من الطرق التي يمكن أن يفقد الإنسان فيها السمع، ويمكن أن يحدث ذلك بسبب الإصابة بمرض معين أو التعرض لحادث أو إصابة للأذن نفسها، أو بسبب بعض العوامل الفيزيائية، ومن هذه الأسباب ما يأتي:[٣]

  • من أسباب فقدان السمع هو حدوث تلف للأذن الداخلية نتي[ة التقدم في العمر أو بسبب التعرض للضوضاء الصاخبة والذي قد يسبب تمزق وتدمير الخلايا العصبية الموجودة في قوقعة الأذن والتي ترسل إشارات صوتية إلى الدماغ من أجل القيام بعملية السمع.
  • قد يحدث فقدان السمع بسبب تراكم الشمع بشكل تدريجي داخل الأذن، وذلك يسبب عدم وصول الموجات الصوتية إلى طبلة الأُذن وبالتالي عدم القدرة على السماع.
  • حدوث بعض أنواع العدوى أو الالتهابات داخل الأذن، أو وجود أورام في الأذن الداخلية أو الوسطى.
  • تعرض طبلة الأذن للتمزق بسبب أداة حادة أو أصوات عالية جدًا.

المراجع[+]

  1. "What's to know about deafness and hearing loss?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 29-04-2020. Edited.
  2. "Hearing loss - how it affects people", www.betterhealth.vic.gov.au, Retrieved 29-04-2020. Edited.
  3. "Hearing loss", www.mayoclinic.org, Retrieved 29-04-2020. Edited.