كيف أغير شخصيتي

كيف أغير شخصيتي
كيف-أغير-شخصيتي/

علم نفس الشخصية

يُعد علم نفس الشخصيّة أحد فروع علم النفس الذي يختص بدراسة الشخصيّة وتعدد أنواعها بين الأفراد، حيث تُعد القوى النفسيّة هي السبب بهذا الاختلاف، ويسعى هذا العلم إلى دراسة هذه الأنماط بطريقةٍ علمية لإظهار مدى اختلاف الأفراد بشكلٍ فردي، حيث يتم التركيز في هذه الدراسة على كيفية بناء صورةٍ متماسكةٍ للفرد استنادًا إلى العمليات النفسيّة الرئيسة، بالإضافة إلى البحث والتحقيق في الفروق النفسيّة الفرديّة والطبيعة البشريّة ومدى التشابه النفسيّ بين الأفراد، ومن الجدير بالذكر أن لدراسة الشخصيّة تاريخًا كبيرًا في علم النفس من حيث توفر النظريات، حيث تشمل تلك النظريات منظور التصرف والمنظور النفسيّ والإنسانيّ والبيولوجيّ والسلوكيّ والتطوريّ والاجتماعيّ.[١]

أنماط الشخصية

قبل الإجابة عن سؤال: "كيف أغير شخصيتي؟" يجدر التعرف على أنماط الشخصية، إذ يتساءل البعض ما الذي يحدد شخصيته أو ما الذي جعله هو وعلى هذا النمط؟ وبشكلٍ عام فإن لدى كل شخص فكرة عن شخصيته فيما إذا كانت انفعاليّة أو محافظة أو حساسة أو ذات طبع متحمل وغيرها، يحاول العلماء دائمًا إثارة سؤال من نحن؟ لمحاولة الوصول إلى تعريف الشخصيّة التي يعرفونها على أنها اختلافاتٍ فرديّةٍ في الطريقة التي يميل الناس إلى التفكير والشعور والسلوك، كما ينبغي معرفة أن هناك العديد من الطرق والمعايير لقياس الشخصيّة وتحديد أنماطها إلا أن علماء النفس قد قاموا بالتخلي عن هذا الأسلوب في محاولة تقسيم الشخصيات أنواع.[٢]

وبدلًا من ذلك عملوا على تحديد سماتٍ خمسة بحيث تُعد المكونات التي تشكل شخصية كل فرد، ألا وهي سمة الانفتاح وسمة الضمير الحي وسمة الانبساط والفرح وسمة الرضا والموافقة وسمة العصبيّة، وعلى سبيل المثال قد يتصف الشخص بالانفتاح ويكون ضميره حيًّا بشكلٍ عالٍ ويكون على قدرٍ متوسطٍ من الفرح والانبساط ولديه شعورٌ عالٍ بالرضا والقناعة ولا يعاني من أي عصبيّة، حيث تم تطوير هذه الدراسة في السبعينيات من قبل فريق باحثين من المعاهد الوطنية للصحة وجامعة ميشيغان في آن أربور وجامعة أوريغون في أمريكا.[٢]

كيف أغير شخصيتي

تُعد الشخصيّة هي الطريقة التي يندمج فيها الفكر والسلوك والشعور بحيث تشكل الشخص وطريقة تعامله مع الأمور ونمطه، ومن الممكن أن يتغير هذا النمط ولكنه سيستغرق وقتًا وجهدًا من الشخص نفسه، ولكن هذا يعتمد على مدى إخلاص الشخص وإيمانه بفكرة التغيير، ومن الأمور التي سيواجهها الفرد هي أن شخصيته القديمة ستتأرجح باستمرار لأن المعتقدات والتفكير الذي بناه على مر السنين من تجاربه لن يتغير بلحظة، وهذه بعض الطرق للإجابة عن سؤال: "كيف أغير شخصيتي؟":[٣]

وضع الخطة لتغيير الشخصية

يجب كتابة الأهداف والخطة لتبقى دائمًا أمام عيني الشخص، وتتسم هذه الخطوة بتحديد ما الذي يريد الشخص تغييره وما الذي يبحث عنه، ويفضل إخبار شخصٍ موثوق، إذ تعد هذه الخطوة مهمة بشرط ايجاد الشخص الثقة، لأن الصديق الموثوق به سيعمل على حث صديقه في الاتجاه الصحيح على عكس الأشخاص غير الموثوقين الذين يأخذون الأمور بسخريّة.[٣]

تغيير نمط التفكير الخاص بالشخص

حيث على الشخص التوقف عن التفكير بأنه قد ولد على صفة معينة وأنه من الصعب تغييرها، وعليه أيضًا إنهاء التفكير السلبي وإطلاق الأحكام الصارمة، مثلًا هذا أبيض أو أسود، إذ من الجيد أن يدرك أن هناك المزيد من الاحتمالات. [٣]

تغيير نمط الشعور الخاص بالشخص

لدى العقل قدرة رهيبة بالتكيف مع الشعور، حيث أنه يجب أن يتخلص الفرد من المشاعر السلبية والمحبطة، وعليه أن يصدق شعوره الجديد، فمثلًا إذا كان يعاني من الخجل ويريد أن يصبح أقل خجلًا عليه بالتدرب على الذهاب إلى الناس والتحدث معهم، أو إذا كان معجبًا بأولئك الذين قرأوا الكثير فعليه البدء بالقراءة.[٣]

تغيير نمط السلوك الخاص بالشخص

على الشخص الراغب بتغيير شخصيته وضع نفسه في مواقف وبيئات جديدة تساعده على تغيير سلوكه وتدربه عليه، فهذه الطريقة ستعمل على التقاط سلوكيات جديدة وأشخاص جدد وأنشطة جديدة، حيث إنه لا يمكن للشخص فعل السلوكيات القديمة نفسها مرارًا وتكرارًا ويتوقع بذلك نتائج جديدة ومختلفة، وبذلك تم الإجابة عن سؤال: "كيف أغير شخصيتي؟".[٣]

المراجع[+]

  1. "Personality psychology", www.wikiwand.com, Retrieved 04-01-2020. Edited.
  2. ^ أ ب "Personality Traits & Personality Types: What is Personality?", www.livescience.com, Retrieved 04-01-2020. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج "How to Change Your Whole Personality", www.wikihow.com, Retrieved 04-01-2019. Edited.

99400 مشاهدة