كيفية سلق الشمندر

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٢٥ ، ١٢ ديسمبر ٢٠١٩
كيفية سلق الشمندر

الشمندر

هو عبارة عن أحد أنواع الخضروات الجذريّة التي تنتمي إلى عائلة Chenopodiaceae، ويسمى أيضًا بالبنجر، يعود تاريخه إلى العصور القديمة قبل حوالي 4000 عام حيث تمت زراعته في منطقة البحر الأبيض المتوسط، ويعد من الخضروات الموسميّّة، وتتم إضافته في تحضير العديد من الأطباق المختلفة كالسلطات والشوربات، كما يستخدم أيضًا كعامل تلوين طبيعي في صنع المخللات، ويعد مصدرًا غنيًّا بالسكروز مما يجعله بديلًا لقصب السكّر وغالبًا ما يتم استخدامه في صنع السكر المكرر، كما تم استخدامه منذ آلاف السنين كمنشّط جنسي، وعلاج الأمراض والمشكلات الصحيّة المختلفة نظرًا لمحتواه من العناصر الغذائيّة، وفي هذا المقال سيتم التحدّث عن أبرز فوائده الصحيّة والتعرّف على كيفية سلق الشمندر الصحيحة.[١]

فوائد الشمندر

قبل معرفة كيفية سلق الشمندر تجدر الإشارة إلى محتواه المميزة من الفيتامينات كالثايمين والريبوفلافين وفيتامينات B والمعادن كالنحاس والكالسيوم والألياف الغذائيّة، والسيلينيوم كما تعد أوراقه مصدرًا غنيًّا بالنترات والفولات والحديد والمغنيسيوم والبوتاسيوم وفيتامين C وفيتامين A التي تقدم للجسم العديد من الفوائد الصحيّة المختلفة، وفيما يأتي توضيح لأبرز فوائد الشمندر الصحيّة:[٢]

  • خفض ضغط الدم.
  • الوقاية من أمراض القلب والسكتة الدماغية والنوبات القلبية.
  • خفض مستويات الجلوكوز في الدّم والوقاية من الإصابة بمرض السكري.
  • تعزيز عمليّة الهضم وحركة الأمعاء.
  • تحسين الأداء الرياضي.
  • الوقاية من الإصابة بمرض السرطان.

كيفية سلق الشمندر

يمتاز الشمندر عند نضجه بنكهته الترابيّة الغنيّة بالمواد المغذية، ويمتاز بتعدد طرق تحضيره وإعداده، وتعد أفضل الطرق هي سلقه أو غليه لأنّها تخفف من جذوره الصعبة دون العمل على فقدان عصائره وقيمته، ويحتاج سلقه من حوالي 30 إلى 45 دقيقة تقريبًا، وفيما يأتي توضيح لكيفية سلق الشمندر بالخطوات:[٣]

  • قبل التعرّف على كيفية سلق الشمندر يجدر تقديم بعض النصائح لاختيار الشمندر المناسب؛ إذ ينصح باختيار الشمندر متوسط الحجم لضمان طهوه بالتساوي، لأنّ الشمندر كبير الحجم يستغرق وقتًا أطول من صغير الحجم، وتجنب اختيار الشمندر الذي يحتوي على عيوب أو كدمات أو قشرة جافة.
  • قطع الأطراف والسقيان العلوية إن وجدت باستخدام السكين ولوح التقطيع والتخلص منها، ويمكن أن يتم الاحتفاظ بأوراقه الخضراء بعد إزالتها واستخدامها في تحضير أطباق الخضروات.
  • فرك سطح الشمندر الخارجي بلطف بفرشاة الخضار لإزالة الأوساخ والرواسب.
  • وضع الشمندر النظيف في وعاء أو على طبقة من المناشف الورقيّة.
  • غسل الشمندر بالماء البارد بعد الانتهاء من تنظيف قشرته وفركه باليدين للتخلّص من جميع الأوساخ تمامًا، ويمكن أن يتم نقعه في وعاء ممتلئ بالماء لمدّة 5 دقائقٍ تقريبًا، وإضافة كميّة قليلة من خل التفاح أو عصير الليمون للتخلّص من البكتيريا وقتلها.
  • وضع الشمندر في قدر أو طنجرة تتسع للكميّة جميعها.
  • تعبئة القدر بكميّة كافية من الماء لغمر الشمندر تمامًا.
  • إضافة ملعقتين من الخل أو عصير الليمون وتوزيعها في القدر.
  • وضع القدر على النار حتى يصل إلى درجة الغليان قد يستغرق مدّة من 8 إلى 10 دقائق للوصول إلى الغليان، ويمكن تغطية القدر للحفاظ على الحرارة والوصول إلى الغليان بسرعة أكبر.
  • عند الوصول إلى درجة الغليان يتم خفض الحرارة لدرجة متوسطة لضمان توزيعها بالتساوي في جميع أنحاء الوعاء، ثم تركها تغلي لمدّة من 30 إلى 45 دقيقة تقريبًا مع الحفاظ على إبقاء الغطاء طول مدّة السلق.
  • التأكّد من نضج الشمندر بعد مرور الوقت عن طريق استخدام سكين واختراق الشمندر، حيث يعد الشمندر الناضح سهل الاختراق.
  • نقل الشمندر إلى وعاء يحتوي على كميّة مناسبة من الماء المثلج تتسع لجميع كميّة الشمندر، ثم تبريده لمدّة تتراوح من 2 إلى 3 دقائق.
  • إزالة القشرة عن الثمار باليدين بعد الانتهاء من عمليّة تبريد الشمندر.

المراجع[+]

  1. "22 Amazing Health Benefits of Beets", www.organicfacts.net, Retrieved 10-12-2019. Edited.
  2. "What are the benefits of beetroot?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 10-12-2019. Edited.
  3. "How to Boil Beets", www.wikihow.com, Retrieved 10-12-2019. Edited.