كيفية زراعة شجرة الجوز

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٠٣ ، ١٧ سبتمبر ٢٠١٩
كيفية زراعة شجرة الجوز

شجرة الجوز

تنتمي شجرة الجوز أو عين الجمل إلى مجموعة أشجار الجوزيات في مملكة النباتات، وتتميز ثمرة الجوز بقشرتها القاسية جدًا والتي تحمل بداخلها ثمرة الجوز الطيبة المذاق والتي تُشبه شكل دماغ الإنسان، وتكون لون قشرة ثمرة الجوز الخارجي أخضرًا وعند تفتحها بعد النضج يكون بداخلها القشرة البنية اللون الخشبية والتي تحتفظ بداخلها باللب الذي يمكن تناوله، وتكون ثمار شجرة الجوز مستديرة الشكل، وفي هذا المقال سيتم شرح كيفية زراعة شجرة الجوز والمحافظة عليها من الآفات الزراعية.[١]

القيمة الغذائية لثمار شجرة الجوز

قبل البدء بشرح كيفية زراعة شجرة الجوز لا بد من معرفة فوائد ثمرة الجوز، حيث تعد ثمار شجرة الجوز من المواد الغذائية الغنية بالفوائد المهمة لجسم الإنسان، حيث يحتوي كل 100 غرام من الجوز على 15.2 غرام من البروتين و65.2 غرام من الدهون و6.7 غرام من الألياف الغذائية، كما يوجد في ثمار الجوز العديد من الأحماض الأمينية اللازمة لبناء جسم الإنسان، وتحتوي ثمار الجوز على سعرات حرارية عالية حوالي 765 سعر حراري ودهون مشبعة حوالي 7 غرامات، كما تحتوي ثمار الجوز أيضًا على الكربوهيدرات بنسبة 16.04 غرام، بالإضافة إلى الأحماض الدهنية غير المشبعة حيث تصل نسبتها إلى 47.2 غرام مثل حمض الفالينوليك وحمض اللينوليك، كما تحتوي على الكالسيوم والحديد والزنك وفيتامين B6 بكميات قليلة، ويفيد تناول ثمار الجوز إلى زيادة نسبة تأكسد الدهون في جسم الإنسان والمساعدة في التقليل من الدهون الضارة التي تزيد الوزن، كما أن تناول ثمار الجوز يساعد في تحسين الحيوانات المنوية لدى الشباب، كما أن لها دراسات لاكتشاف قدرتها على محاربة مرض السرطان.[٢]

البيئة المناسبة لزراعة شجرة الجوز

تنتشر زراعة شجرة الجوز في المناطق الاستوائية والمناطق شبه الاستوائية وفي المناطق المعتدلة، حيث يكثر زراعتها في أمريكا الشمالية وأمريكا الجنوبية وجزر الهند الغربية وجنوب أوروبا وآسيا، وهناك نوعان من أشجار الجوز الجوز الأسود الذي ينمو في أمريكا الشمالية الشرقية والجوز الإنجليزي أو الفارسي الذي ينمو في إيران، ويصل طول شجرة الجوز إلى حوالي 20 إلى 30 م، ويكون لون جذع شجرة الجوز بنيًا غامقًا أو أسودًا يميل إلى الرمادي، وأوراقها خضراء اللون كبيرة وطويلة ويصل طول الورقة حوالي 30 إلى 60 سم، ولها أغضان كثيرة ولكنها قصيرة، وتبدأ ثمرة الجوز من الزهرة حيث تتكون شجرة الجوز من الجزء الذكري والجزء الأنثوي على نفس الشجرة وتنتقل حبوب اللقاح عن طريق الرياح وتعمل على تلقيح الأزهار لتكوين ثمار جديدة خضراء وقاسية تنمو ليصبح بداخلها ثمارًا صالحة للأكل، وتنمو أشجار الجوز ببطء وقد يصل عمرها إلى 250 عامًا، وتحتاج شجرة الجوز إلى نوعية جيدة من التربة ذات التصريف المناسب ودرجة حموضة من 6 إلى 6.5 لكي تنمو بشكل أفضل، وفيما يأتي شرح لكيفية زراعة شجرة الجوز.[٣]

كيفية زراعة شجرة الجوز

لا تختلف كيفية زراعة شجرة الجوز الأسود عن زراعة شجرة الجوز الإنجليزي نظرًا لتكيّف كلا النوعين على نفس المناخ، ولا تُعطي شجرة الجوز ثمارًا إلا بعد مرور حوالي 10 سنوات على زراعتها، ويمكن زراعة أشجار الجوز من البذور أو شراء الأشتال الجاهزة من المحلات الزراعية، وسيتم شرح كيفية زراعة شجرة الجوز بالطريقتين كما يأتي:[٤]

زراعة شجرة الجوز بالبذور

أما عن كيفية زراعة شجرة الجوز بالبذور فإنها طريقة مُجهدة قد تستغرق عدة أشهر لظهور الجذور على بذور الجوز، وتكون بذور جوز محفوظة في قشرة خضراء يجب إزالتها وحفظها طوال فترة فصل الشتاء في مكان رطب وبارد مثل أكياس بلاستيكية وحفظها داخل الثلاجة، ثم بعد إنتهاء مدة فصل الشتاء وبدء موسم الزراعة يجب إخراج البذور مع ملاحظة وجود إنبات صغير على البذرة يدل على أنها جاهزة للزراعة، بعد تحيد موقع الزراعة ووجود تربة الطمي المناسبة للزراعة يجب عمل حفرة بعمق 5 إلى 7.5 سم ووضع بذرة الجوز في الحفرة بحيث يكون الإنبات الصغير إلى الأعلى، ثم تغطيتها بالتراب مع ملاحظة ترك مسافة كافية بينها وبين الأشجار الأخرى، وريّها بالماء بشكل منتظم حتى تنمو الشجرة بشكل سليم وتبدأ بالإثمار.

زراعة شجرة الجوز بالأشتال

يمكن اختصار العديد من الخطوات التي تم اتباعها لزراعة الجوز بالبذور عند استخدام طريقة الزراعة بالأشتال، حيث إن كيفية زراعة الجوز بالأشتال تتطلب شراء الأشتال ذات النوعية المطلوبة من ثمار الجوز من المحلات الزراعية المتخصصة بذلك، وتكون طول الأشتال حوالي المتر تقريبًا تتم زراعتها في التربة المناسبة قبل نمو البراعم، وريّها بالماء حتى تكبر الأشتال وتصبح أشجارًا وتُعطي الثمار.

زراعة شجرة الجوز في المنازل

يمكن زراعة أشجار الجوز في حديقة المنزل وذلك باتباع الطرق التي ذُكرت سابقًا بالبذور أو بالأشتال، وتعتمد نجاح زراعة أشجار الجوز في المنازل على قدرة الشخص على الاعتناء بالأشجار ومعرفته بما يلزمها من الأسمدة الزراعية أو المبيدات الحشرية لقتل الآفات الزراعية التي يمكن أن تصيبها، كما أن أشجار الجوز تحتاج إلى مساحة كبيرة يجب توافرها في حديقة المنزل بعيدًا عن الأشجار الأخرى التي قد تُسبّب لهم شجرة الجوز الأذى.

حماية شجرة الجوز من الآفات الزراعية

بعد معرفة كيفية زراعة شجرة الجوز يجب الاعتناء بها مثل تجنب زراعة شجرة الجوز على المنحدرات الحادة أو التلال أو في مناطق الصخور، واستخدام الأسمدة العضوية الطبيعية لضمان نمو أشجار الجوز بشكل سليم وقوي، وري أشجار الجوز بالمياه بشكل زائد عن الحاجة خاصةً في الجو الجاف أو الحار خلال أول سنوات زراعتها حتى تُنتج الثمار، كما يمكن اتباع بعض التعليمات كما يأتي:[٤]

  • إزالة الحشائش والأعشاب الضارة الموجودة حول شجرة الجوز التي يمكن أن تؤثر على نمو أشتال شجرة الجوز.
  • عدم وضع السماد على النبتة قبل بدء ظهور الخشب في ساقها، لأنه يمكن أن تموت النبتة.
  • تقليم أشجار الجوز في موسم التقليم لضمان نمو أشجار الحوز بشكل مستقيم.
  • استخدام الأسمدة في حالة ملاحظة حاجة أشجار الجوز لها.
  • اختبار درجة حموضة التربة بعد وضع السماد لمعرفة إن كانت بحاجة إلى تعديل أم لا.
  • مكافحة الآفات مثل السناجب التي يمكن أن تأخذ محصول الجوز كاملًا إذا لم يتم السيطرة عليها.
  • مكافحة الآفات الزراعية الأخرى مثل اليرقات والمن والذباب، ورشها بالمبيدات الحشرية المناسبة لها.
  • إبعاد الماشية عن أشجار الجوز حتى لا تتسبب بالضرر للأشجار حيث إن أهمية أخشاب شجرة الجوز لا تقل عن أهمية الثمار الناتجة.

المراجع[+]

  1. "Walnut", www.en.wikipedia.org, Retrieved 03-09-2019. Edited.
  2. "Walnut", www.wikiwand.com, Retrieved 03-09-2019. Edited.
  3. "Walnut TREE AND NUT", www.britannica.com, Retrieved 03-09-2019. Edited.
  4. ^ أ ب "How to Plant a Walnut Tree", www.wikihow.com, Retrieved 03-09-2019. Edited.