كيفية زراعة الكزبرة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٥٥ ، ١٧ سبتمبر ٢٠١٩
كيفية زراعة الكزبرة

الكزبرة

الكزبرة أو البقدونس الصيني هي نبات عشبي سنوي يتبع للعائلة الخيمية التي ينتمي اليها البقدونس، وتستخدم أجزاؤها العشبية بالإضافة الى بذورها كتوابل، وتعد مناطق البحر الأبيض المتوسط ​​والشرق الأوسط الموطن الأصلي للكزبرة ولكنها تزرع في الوقت الحالي على نطاق واسع في العديد من الأماكن في جميع أنحاء العالم لاستخداماتها في الطهي، كما تُستخدم بذورها الجافة والتي تُعرف أيضًا باسم الكزبرة لتتبيل العديد من الأطعمة وخاصة النقانق والكاري والمعجنات الاسكندنافية والحلويات، بينما تُستخدم أوراقها العشبيه الخضراء على نطاق واسع في الأطباق الأمريكية اللاتينية والهندية والصينية، وينتج نبات الكزبرة ساقًا مجوفًا نحيفًا يتراوح ارتفاعه من 30 إلى 60 مم تعلوه أوراق ريشية مزدوجة، ويستعرض هذا المقال كيفية زراعة الكزبرة بخطوات تفصيلية.[١]

الفوائد الصحية للكزبرة

قبل التعرف على كيفية زراعة الكزبرة لا بد من التطرق الى فوائدها الصحية الكبيرة، فالكزبرة مليئة بالألياف والمغنيسيوم والمنغنيز والبروتين والحديد بالإضافة الى حمض الأسكوربيك، وتلخص النقاط الآتية أهم الفوائد الصحية للكزبرة:[٢]

  • تقلل الكزبرة من التهاب الجلد: نظرًا لاحتوائها على 11 عنصرًا من الزيوت الأساسية بالإضافة الى حمض اللينوليك مما يكسبها خصائص مضادة للالتهابات وخاصة التهاب الجلد، ويساعد التقليل من التهاب الجلد في التقليل من الانزعاج وتحسين مظهر الجلد.
  • تخفض الكزبرة مستويات الكوليسترول في الدم: حيث تساعد الأحماض الموجودة في الكزبرة على خفض مستويات الكوليسترول في الدم، كما أنها تقلل من مستوى ترسب الكولسترول الضار "LDL" على طول الجدران الداخلية للشرايين والأوردة.
  • تعمل الكزبرة على تنظيم ضغط الدم: حيث تساعد الكزبرة بشكل إيجابي في خفض ضغط الدم لدى أولئك الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم من خلال تعزيز تفاعل أيونات الكالسيوم والأسيتيل كولين وهو ناقل عصبي في الجهاز العصبي المحيطي والمركزي .
  • تمتلك الكزبرة خصائص مضادة للحساسية: أظهرت الدراسات أن الكزبرة لها خصائص قوية مضادة للهيستامين يمكنها أن تقلل من الآثار غير المريحة للحساسية الموسمية، كما يمكن أيضًا استخدام زيتها لتقليل الحساسية الناتجة عن ملامسة النباتات والحشرات.

كيفية زراعة الكزبرة

الكزبرة نبات عشبي ذو أوراق خضراء لذيذة يتم حصادها طازجة وتستخدم لتتبيل مجموعة متنوعة من الأطباق الآسيوية واللاتينية، وليس من الصعب زراعة الكزبرة حيث يمكن زرع بذورها مباشرة في التربة أو زراعتها في أصص، وتلخص النقاط الآتية كيفية زراعة الكزبرة:[٣]

  • اختيار الوقت المناسب للزراعة بحيث لا تفضل بذور الكزبرة العيش في ظروف شديدة البرودة كما لا تحب الحرارة الشديدة أيضًا، وفي المناطق ذات المناخات المعتدلة يكون أفضل وقت لبدء زراعة الكزبرة في أواخر الربيع بين شهري آذار وآيار.
  • اختيار مكان مناسب للزراعة في حديقة المنزل بحيث يتعرص نبات الكزبرة لأشعة الشمس بشكل مباشر معظم اليوم، كما يجب أن تكون تربة الزراعة خفيفة وجيدة التصريف للمياه ويفضل أن تكون درجة حموضتها ما بين 6.2 إلى 6.8.
  • يتم تجهيز التربة للزراعة بحرثها بشكل بسيط بواسطة مجرفة ثم القيام بإضافة 2 إلى 3 بوصات من النشارة والسماد العضوي في الطبقة العليا من التربة المراد الزراعة فيها، ثم اعادة حراثة التربة على نحو سلس قبل الزراعة.
  • يتم زراعة البذور في التربة بعمق 1-4 بوصات مع ترك مسافة من 6 إلى 8 بوصات بين كل بذرة والاخرى في صفوف بحيث يبعد كل صف عن الآخر حوالي 1 قدم، وتحتاج بذور الكزبرة إلى الكثير من الرطوبة لتنبت لذلك يجب التأكد من سقيها بشكل متكرر.
  • يحتاج النبات إلى حوالي بوصة من الماء في الأسبوع، ويجب أن ينبت في حوالي 2 إلى 3 أسابيع، ولأن نبات الكزبرة ينمو بسرعة كبيرة يجب أن تزرع مجموعة جديدة من البذور كل أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع لضمان الحصول على كمية جديدة طوال موسم النمو.

العناية بالنبات بعد الزراعة

بعد التعرف على كيفية زراعة الكزبرة لا بد من التطرق الى طرق العناية بالنبات بعد الزراعة، فبمجرد أن يصل ارتفاع الشتلات إلى حوالي 2 بوصة يمكن تسميدها بالسماد العضوي مع الحرض على عدم الإفراط في التسميد، بحيث يحتاج النبات الى حوالي ربع كوب فقط من السماد لكل 25 قدمًا من المساحة المتنامية، وبمجرد أن تثبت النباتات نفسها فإنها لا تحتاج إلى الكثير من الماء الا انه يجب الحفاظ على رطوبة التربة حول النبات بشكل مستمر، ومن الخطوات الضرورية للعناية بنبات الكزبرة هي منع الاكتظاظ عن طريق تخفيف الشتلات، فعندما يبلغ طول الكزبرة 2 إلى 3 بوصات يتم سحب النباتات الأصغر حجمًا وترك النباتات الأكبر لتنمو بشكل أقوى، ويفضل ترك مسافة 8 إلى 10 بوصات بين كل نبات والآخر، كما يمكن أيضًا منع الأعشاب الضارة من النمو من خلال نشر بعض المهاد حول قاعدة النباتات بمجرد ظهورها فوق التربة.[٣]

حصاد الكزبرة

بعد التعرف على كيفية زراعة الكزبرة وطرق العناية بالنبات بعد الزراعة يأتي اخيرًا وقت الحصاد، حيث يتم حصاد الكزبرة عن طريق قطع الأوراق الفردية والسيقان من قاعدة النبات بالقرب من مستوى سطح الأرض عندما يبلغ طول السيقان من 4 إلى 6 بوصات، وتستخدم البراعم الطازجة والجديدة في الطهي ، كما يجب ألا يقطع أكثر من ثلث الأوراق في وقت واحد لأن هذا الأمر يؤدي إلى اضعاف النبات ، وبمجرد حصاد الأوراق سيستمر النبات في النمو لمدة لا تقل عن دورتين أو ثلاث دورات أخرى، ثم عاجلاً أم آجلاً ستبدأ نباتات الكزبرة في الإزهار وعندما يحدث هذا سيتوقف المصنع عن إنتاج براعم جديدة وأوراق صالحة للأكل، وبمجرد أن تجف الزهرة يمكن حصاد بذور الكزبرة التي يمكن استخدامها في الطهي، ولتوفير المزيد من نباتات الكزبرة في موسم النمو التالي يمكن أيضًا حفظ البذور المجففة وزرعها في الموسم القادم.[٣]

المراجع[+]

  1. "Coriander", www.britannica.com, Retrieved 06-09-2019. Edited.
  2. "16 Amazing Benefits Of Cilantro Or Coriander", www.organicfacts.net, Retrieved 06-09-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت "How to Grow Cilantro", www.wikihow.com, Retrieved 06-09-2019. Edited.