كلام عن الأصدقاء الأوفياء

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٣ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
كلام عن الأصدقاء الأوفياء

الصداقة

تعدّ الصداقة مرتبة من أسمى مراتب العلاقات الإنسانية بين الأشخاص فهي تمثل الحب خير تمثيل بين طرفين ربَّما لم يلتقيا في أي صلة قرابة، فالصداقة لا ترتبط بصلة قرابة، وقد تُبنى علاقة الصداقة بين شخصين وربما بين مجموعة أشخاص، تقوم بينهم علاقة كبيرة قائمة على الحب والصدق والثقة، فلا كراهية ولا حقد ولا بغضاء ولا قطيعة بينهم، وهذا المقال سيتناول ذكر كلام عن الأصدقاء الأوفياء إضافة إلى ذكر شعرٍ عن الأصدقاء الأوفياء أيضًا.

كلام عن الأصدقاء الأوفياء

بعد تعريف الصداقة سيتم المرور على كلام عن الأصدقاء الأوفياء وعن الصداقة بشكل عام، وهذه بعض العبارات التي قِيلَتْ في الصداقة والأصدقاء الأوفياء:

  • "إنَّ الصداقة ليست بطول السنين بل بصدق المواقفِ".
  • "الواثقون من الصداقة لا تربكهم لحظات الخصام، بل يبتسمون عندما يفترقون؛ لأنهم يعلمون بأنهم سيعودون قريبًا".
  • "ليست الصداقة البقاء مع الصديق وقتاً أطول، الصداقة هي أن تبقى على العهد حتى وإن طالت المسافات أو قصرت".
  • "في بعض الأحيان، تمرُّ الصداقة كما الحبّ بمخاطر كبيرة، توشك على الموت وقد يتطلب إنقاذها عملية جراحية".
  • "الصداقة الحقيقية كالعلاقة بين العين واليد: إذا تألمت اليد دمعتِ العينُ، وإذا دمعتِ العينُ مسحتْها اليدُ".
  • "هناك من يكون حضوره في حياتكِ علامةً فارقةً، وهناك من يكون علامةً فارغةً، فانتقِ الصديقَ الحقيقيَّ، واحذرْ من الصداقة المزيّفة".
  • وقيل عن الأصدقاء: "يتشاجرون يوميًا ويأتون في اليوم الآخر وقد نسوا زلات وأخطاء بعضهم، لأنهم لا يستطيعون العيش دون بعضهم هذه هي الصداقة".
  • "التسامح أساس الصداقة والحب الحقيقي".
  • "الصداقة الحقيقية كالخطوط المتوازية، لا تلتقي أبدًا إلا عندما تطفو المصالح على السطح، عندها تفقد توازيها وتتقاطع".
  • "إنَّ الصداقة هي عقل واحد في جسدين".
  • "الصداقة زهرة بيضاء تنبت في القلب و تتفتح في القلب و لكنها لا تذبل".
  • "الصديق الحقيقي هو الذي تذهب له و أنت تجرُّ نفسَك و بصحبتك همومك وتعود منه و أنت خفيفٌ كأنَّك لا تحملُ إلا قلبه معك".
  • "الكلام لا يوفي حق الشخص المقرب لك وإنما الدعاء له يوفِي حقَّه".
  • "الصداقة هي الشجرة التي يحتمي بظلها المسافرون في طريق الحياة".
  • "الصداقة مواقف وليست عشرة عمر".
  • "الصداقة الحقيقية هي التي لا تنتهي أبدًا، تبقي بداخلك إلى الأبد، هي شمس لا تغيب وفرحة لا تنطفئ".
  • "الصديق الحقيقي هو ما إن وصلتْ جبهتُه إلى الأرض ساجدًا حتى ذكرك بدعوة خير ودمعتْ عيناه، وهو يقول يا الله استجب".
  • "عندما يؤلمك النظر للماضي، وتخاف مما سيحدث في للمستقبل، انظر لجانبك، فصديقك الحميم سيكون هناك ليدعمك".
  • "زهرة واحدة تستطيع أن تكون حديقتي، وصديق واحد يستطيع أن يكون عالمي".
  • "إذا قرر أصدقائي القفز من فوق الجسر، فلن أقفزَ معهم، ولكنني سوف أنتظرهم تحت الجسر لأتلقاهم".
  • "الصديق وطن صغير وأخ لم تلدْهُ أمُّك، ونعمة عظيمة لن يشعر بها إلا من يقدرها".
  • "الأصدقاء أرواح شفافة تربطنا بهم صلة قوية، تجعل قربهم مصدر راحة وسعادة دائمة".
  • "الصديق هو من تستطيع محادثته في الرابعة صباحًا ويكون مهتمًّا".

شعر عن الأصدقاء

بعد ما جاء من كلام عن الأصدقاء الأوفياء سيتم ذكر بعض أبيات الشعر التي قيلت عن الأصدقاء والصداقة بشكل عام في الشعر العربي:

  • يقول الإمام الشافعي:

إِذا المَرءُ لا يَرعاكَ إِلّا تَكَلُّفا       فَدَعهُ وَلا تُكثِر عَلَيهِ التَأَسُّفا

فَفِي النَّاسِ أبْدَالٌ وَفي التَّرْكِ رَاحةٌ       وفي القلبِ صبرٌ للحبيب ولو جفا

فَمَا كُلُّ مَنْ تَهْوَاهُ يَهْوَاكَ قلبهُ          وَلا كلُّ مَنْ صَافَيْتَه لَكَ قَدْ صَفَا

إذا لم يكنْ صفوُ الودادِ طبيعةً        فلا خيرَ في ودٍ يجيءُ تكلُّفا

ولا خيرَ في خلٍّ يخونُ خليلهُ        ويلقاهُ من بعدِ المودَّة بالجفا

وَيُنْكِرُ عَيْشًا قَدْ تَقَادَمَ عَهْدُهُ         وَيُظْهِرُ سِرًّا كان بِالأَمْسِ قَدْ خَفَا

سَلامٌ عَلَى الدُّنْيَا إذا لَمْ يَكُنْ بِهَا        صَدِيقٌ صَدُوقٌ صَادِقُ الوَعْدِ مُنْصِفَا

  • ويقول حسان بن ثابت -رضي الله عنه- في قصيدة أخرى:

أخلاءُ الرخاءِ همُ كثيرٌ            وَلكنْ في البَلاءِ هُمُ قَلِيلُ

فلا يغرركَ خلةُ من تؤاخي      فما لك عندَ نائبَةٍ خليلُ

وكُلُّ أخٍ يقولُ: أنا وَفيٌّ        ولكنْ ليسَ يفعَلُ ما يَقُولُ

سوى خلٍّ لهُ حسبٌ ودينٌ       فذاكَ لما يقولُ هو الفَعولُ

  • ويقول ابن الرومي:

حبَّذا حِشمةُ الصديقِ إذا ما         حَجَزتْ بينه وبين العقوقِ

حين لا حبَّذا انبساطٌ يؤدّيــ         ــهِ إلى بخسِ واجباتِ الحقوقِ

وُكِّلتْ حاجتي إليك فأضحتْ       وهي منِّي بموضع العَيوقِ

وجعلتُ الصديق أولى بأنْ يلــ    ــغى ويرضى بخلَّبات البروقِ

أحمدُ اللَّه ما وردتُ من الإِخـ     ـــوان غير المُكدِّر المطروق

160497 مشاهدة