قصة فيلم الحب يعشق الصدف

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٢٤ ، ١٢ ديسمبر ٢٠١٩
قصة فيلم الحب يعشق الصدف

فيلم الحب يعشق الصدف

الحياة مجموعةٌ من المصادفات والأشياء غير المتوقعة، ولا سيما في موضوع الحبّ، فالحبّ عبارة عن صدفة بين شخصين، يُقدَّر عليهم اللّقاء، وقد تكون الصدفة نفسها سببًا لفراقهم، وبين فراقٍ ولقاء تشكّلت قصّة فيلم الحب يعشق الصدف أوaşk tesadüfleri sever، فيلم تركي عُرض عام 2011م, وهو فيلمٌ رومانسيّ درامي حزين، يعرض جمال الحب واللقاء، وألم الفراق، تُرجم إلى العربيّة والإنكليزيّة، ودُبلج أيضًا إلى العربيّة، وهو فيلمٌ شبابيّ من بطولة الممثل الشّاب Mehmet Günsür والممثلة الشّابّة Belçim Bilgin وقد نال نسبة مشاهدة عالية تعود لقصته الرومانسيّة والمميزة، وهذا المقال سوف يعرض تفاصيل عن قصة فيلم الحب يعشق الصدف.

قصة فيلم الحب يعشق الصدف

انتشرت في الآونة الأخيرة الدراما التركيّة بشكلٍ كبير، ولا سيما في العالم العربي، حيث تمت دبلجته إلى العربيّة الكثير منها، من مسلسلاتٍ وأفلام، ومن هذه الأفلام التي نالت مشاهدة كبيرة فيلم الحب يعشق الصدف، وقصة فيلم الحب يعشق الصدف تبدأ بمشهد ولادة امرأتين الأولى تنجب طفلة "دنيس" والثانية تنجب طفل "أوسم"، وتجمعها الأقدار أن يولدا في ذات اللحظة، وكان والد الطفل مصور فالتقط صورة للطفلين معًا، ومن ثم تجمعهم الأقدار أكثر حيث يكون جدّ "دنيس" هو أحد جيران عائلة "أوسم"، ويلتقيان دائمًا وتنشأ بينهما علاقةُ حبٍ طفوليّة، يلعبان معًا، ويمضيان جلّ أوقاتهم بانتظار رؤية بعضهم الآخر، إلى أن يصلوا إلى سن المراهقة، وتشاء الأقدار أن تفرقهم.

ويكبر الطّفلان وتصبح "دنيس" ممثلة وكانت مخطوبة من شاب ولكنّ أهل هذا الشاب كانوا يمانعون عملها في التّمثيل، وكان خطيبها يحبطها دائمًا ويشكّك في نجاحها باستمرار، أمّا "أوسم" فقد صار مصوّرًا كوالده، والجدير بالذّكر أنه مريض بالقلب، ثم أقام معرضًا تخليدًا لذكرى والده فتشاهد "دنيس" صورتها وهي طفلة، وتعرّفت على صاحب المعرض، فتكتشف أنه حبّها الأول وصديق الطفولة "أوسم"، وتعود تلك المشاعر للاتّقاد بينهم، ويقرّر "أوسم" العيش بعيدًا عن معانة مرض القلب، وأن يعيش تجربة الحبّ مع "دنيس"، وتدور قصة فيلم الحب يعشق الصدف وتتسارع وتيرة الأحداث لينتهي الفيلم نهاية مفاجئة.

أبطال مسلسل الحب يعشق الصدف

الأفلام الرومنسيّة التي تدور حول قصة حب موجهةٌ لفئة الشباب، ولكي يصل إليهم لا بد من أن يكون فريق العمل أولًا وأخيرًا من الممثلين الشباب، وهذه كانت قصة فيلم الحب يعشق الصدف حيث كان الممثلين من فئة الشباب ومنهم:

بيلجين أوردوغان

اسمها Belçim Bilgin، وأدّت دور دنيس، وهي فتاة شابة جميلة ولدت في مدينة أنقرة عام 1983م ودرست الابتدائيّة والثانويّة ودخلت الجامعة عام 2002م، ودرست الإعلام وإدارة الوثائق بجامعة هاستيب، وبدأت تشعر بموهبتها عندما كانت تمثّل في مسرح المدرسة، وكانت تطمح دائمًا للنجوميّة؛ فكان أوّل عمل لها في مسلسل صفر كيلو متر سنة 2005م، وقد تزوجت من يلماز أردوغان عام 2006م، وقد أدّت دورًا قياديًّا في فيلم للمخرج الكردي العراقي هينر سليم kilomètre زيرو.

محمد غونزار

واسمه Mehmet Günsür، وقد أدّى دور أوسم، ولد عام 1975م في إسطنبول وهو من التتار، ويعمل ممثلًا ومنتجًا؛ إذ تزوّج من كاترينا مونجيو عام 2006م وكان قد التقى بها عام 2004م ولديهم 3 أطفال، ويتقن -بالإضافة إلى لغته الأم التركيّة- اللغة الإيطاليّة والإنجليزيّة والفرنسيّة، وكان له شقيقة كبرى تسمّى سنا زينب غونزار يوسيل، وكانت مصمّمة رقصات باليه حديثة ومُحاضِرة، وقد بدأ حياته الفنيّة عن طريق الإعلانات التجاريّة وهو في سنّ السابعة، وبعد تخرجّه في المدرسة الإيطاليّة الثانوية درس في كلية الاتصالات في جامعة مرمرة وتخرّج مع رتبة شرف، وبهذا تكون قد اتضحت قصة فيلم الحب يعشق الصدف.