فوائد الجنسنج للرجال: فوائد مزعومة أم صحيحة علميًّا؟

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٠٣ ، ٦ سبتمبر ٢٠٢٠
فوائد الجنسنج للرجال: فوائد مزعومة أم صحيحة علميًّا؟

الجنسنج

يعرف الجنسنج بأنه مجموعة مختلفة من النباتات تضم أحد عشر نوعًا، وتمتاز هذه النباتات القصيرة بنموها الطيء وجذورها السميكة، وبشكل عام، يستعمل الجنسنج لعدد كبير من الاستطبابات لاحتوائه على جليكوسيدات، كما يعتقد أنه من النباتات التي تعزز شعور السعادة لدى الإنسان، وتمتلك نبتة الجنسنج عادةً جذرًا متعشّبًا ذا لونٍ فاتح وساقٍ طويل بشكل نسبي، وتكون أوراقها خضراء اللون بيضاويّة الشكل، وتتعدّد مواطن الجنسنج، إذ ينمو في أمريكا وآسيا وغيرها من البلدان، ويعرف الجنسنج الأمريكي والآسيوي كأحد النباتات المعززة للطاقة، والخافضة للسكر في الدم، وذلك إلى جانب استعماله لتقليل مستوى الكوليسترول في الدم، وتعزيز الاسترخاء وتقليل التوتر، بالإضافة إلى قدرة الجنسنج على السيطرة على العجز الجنسي لدى الرجال،[١] وفي هذا المقال، سيتم توضيح فوائد الجنسنج المزعومة للرجال، إضافةً إلى أبرز المعلومات حول المحاذير والجرعات الآمنة والآثار الجانبيّة.


هل للجنسنج فوائد مزعومة للرجال؟

يعد جذر نبات الجنسنج الجزء الأكثر استخدامًا من النبات، حيث يتم استعماله لعدد كبير من الأغراض الصحية؛ حيث يتم الترويج لتناول الجنسنج وبشكل خاص كمكمل غذائي يستعمل لتحسين القدرة على التحمل البدني ولتنشيط الذاكرة والتركيز، في حين يعتقد البعض أن له القدرة على تحفيز وظيفة المناعة وإبطاء عملية الشيخوخة، ولا يقتصر الأمر على ذلك فحسب، بل يتم الترويج مؤخرًا لاستخدامه في مكافحة العديد من الأمراض والمشاكل الصحية، بما في ذلك اضطرابات الجهاز التنفسي، وأمراض القلب والأوعية الدموية، والاكتئاب والقلق، كما بدأ يحظى بشعبية واسعة لاستعماله بشكل موضعي؛ أي بتطبيقه على الجلد، وذلك كجزء من مستحضر يحتوي عددًا من المكونات لعلاج سرعة القذف لدى الرجال، ولكن لا يعلم الخبراء الكثير عن هذه الفوائد؛ ويعود السبب في ذلك إلى أن عددًا كبيرًا من الدراسات التي أجريت على الجنسنج لا يعد ذو جودة عالية، الأمر الذي يحد من استخدامه بشكل كبير.[٢]


تحسين وظيفة الانتصاب

يمثل الجنسنج حلًا واعدًا للعديد من الرجال الذين يعانون من مشكلة ضعف الانتصاب؛ فوفقًا لنتائج دراسة كوريّة أُجريت عام 2002، فإن ما يقارب 60% من الرجال قد لاحظوا تحسّنًا كبيرًا بعد تناولهم الجنسنج، كما تساعد العناصر الموجودة فيه في حماية الأوعية الدمويّة والأنسجة الموجودة في الأعضاء التناسلية الذكورية، مما يسهم في المحافظة على الوظيفة الطبيعيّة،[٣] وفي دراسة أجريت على الفئران، تم إعطاء الفئران جرعات مختلفة من الجنسنج، أشارت النتائج إلى أنّ الجنسنج قد حسّن من وظيفة الانتصاب لدى الفئران، وخصوصًا تلك المصابة بمرض السكّري منها.[٤]


"من الجدير بالذكر بأنه قد أجري اختبار على 45 شخصًا، يعانون من ضعف الانتصاب، حيث تم تزويدهم بجرعة 900 ملغم 3 مرات في اليوم من عشبة الجنسنج، واستمرت التجربة لمدة 16 أسبوعًا يتخللها 8 أسابيع بلا علاج، وتم استخدام دواء وهمي أيضًا لملاحظة المتغيّرات، وعند ملاحظة النتيجة، وُجد أن الأشخاص الذين استخدموا الجنسنج كانت مؤشرات وظيفة الانتصاب لديهم أعلى بكثير من بقية المرضى الذين تلقوا العلاج الوهمي، ولهذا استُنتج أنه علاج فعال لضعف الانتصاب لدى الذكور" [٥]


زيادة الرغبة الجنسية

كشفت العديد من الأبحاث التي أُجريت على القوارض أن الجنسنج قد يسهل من تكاثرها، حيث لوحظ زيادة هرمون التستوستيرون الذي يوجد في الدم، والذي يزيد من الرغبة الجنسيّة لدى الرجال، حيث يتم تصنيع هذا الهرمون بتحكّم من الهرمون اللوتيني الذي تنتجه الغدة النخاميّة، ويعمل الجنسنج على زيادة مستوى الهرمون اللوتيني بتأثيره المباشر على الغدة النخاميّة، كما يأتي تأثير الجنسنج في زيادة الرغبة الجنسيّة برفعه لبعض أنواع النواقل العصبيّة كالدوبامين والأسيتيل كولين، وذلك حين استخدامه بجرعاتٍ محدّدة.[٦]


المساهمة في إنتاج الحيوانات المنوية وجودتها

مؤخرًا لوحظ في عدد من الأبحاث أنّ عدد الحيوانات المنويّة لدى الرجال حول العالم قد أصبح أقل بشكل كبير، الأمر الذي دفع العلماء للبحث عن طرق تزيد من عددها، وفي دراسة أُجريت على الجنسنج، وُجد أنّ الجنسنج قد أثر على زيادة تكوين البروتينات والأحماض النووّية داخل خصية الجرذان، وبهذا، أثبتت الدراسات تأثيره على عدد الحيوانات المنويّة، وذلك لأنها زادت من معدل تكوين الحيوانات المنويّة عبر تأثيرها على عوامل التغذية العصبيّة المشتقة من الخلايا الدبقيّة، كما أظهرت الدراسات المتعلقة بالجنسنج وجود زيادة في كثافة الحيوانات المنويّة وقابليتها للحركة، وذلك بعد استخدامه لفترة معيّنة، وأظهر بعض الرجال الذين يُنتجون حيوانات منويّة صعبة الحركة، أنّ بعد استخدامهم الجنسنج زادت قدرة حيواناتهم المنوية على الحركة بشكل كبير.[٦]


ما هي الجرعة المستخدمة من الجنسنج؟

يمكن تناول الجسنسج عن طريق الفم بشكل آمن لفترات تصل إلى 6 أشهر، أما بالنسبة لتناوله لفترات أطول من ذلك، فإن تناول الجنسنج لا يعد آمنًا؛ ويعود السبب في ذلك إلى اعتقاد الباحثين أنه قد يكون له بعض الآثار المشابهة لآثار الهرمونات، الأمر الذي يمكنه أن يكون ضارًا وخطرًا على المدى البعيد،[٧] أما بالنسبة للجرعة المستخدمة للجنسنج، فعلى المريض مراجعة الطبيب واستشارته حول هذا الأمر لضمان السلامة، ومع ذلك، فقد أثر تناول 1000 ملغم من مادة الجنسنج المستخلصة لمدّة 8 أسابيع بشكل كبير على عدد كبير من الرجال الذين يعانون من مشكلة الضعف الجنسي، وعلى الرغم من ذلك، إلا أنه يجب إجراء المزيد من الأبحاث والدراسات لإثبات فعالية الجنسنج ومستخلصاته بجرعات أخرى.[٨]


بالإضافة لما سبق، من المهم أن يتذكر المصاب أنه من المحتمل أن يصاب بالتسمم الدوائي في حال قام بتناول جرعات زائدة من الجنسنج، ويذكر من أهم الأعراض التي قد تظهر في هذه الحالة:[٩]

  • الإصابة بحالة من الهذيان، والتي تعرف كحالة ذهنية شديدة الاضطراب تتميز بعدم الراحة، أو التوهم والهلوسة أو التكلم بشكل غير المترابط.
  • فقدان القدرة على التحكم في وظائف المسالك البولية أو الأمعاء.
  • الشعور بالغثيان والتقيؤ.
  • ارتفاع ضغط الدم وزيادة معدل التنفس.
  • الإصابة بالحمى.
  • الإصابة بالنوبات أو التشنجات.
  • احمرار الجلد، وبشكل خاص الوجه والرقبة.


ما هي الآثار الجانبية للجنسنج؟

بشكل عام يعد الجنسنج آمنًا للاستعمال، وذلك في حال تناوله بكميات معتدلة لفترات زمنية قصيرة، ولكن في بعض الحالات النادرة، قد يؤدي تناول الجنسنج إلى ظهور أعراض خطيرة، كعدم انتظام دقات القلب وردود الفعل التحسسية، والتي تشمل عادةً ظهور طفح جلدي أو تورم حول الوجه والشفتين واللسان والحلق، والشعور بالدوار أو ضيق التنفس، وفي حال ظهور أي من هذه الأعراض فعلى المريض أن يتوقف بشكل كلي عن تناول الجنسنج أو المكملات المستخلصة منه، وأن يقوم بمراجعة الطبيب المختص بشكل فوري، أما بالنسبة للآثار الجانبية الشائعة التي عادةً ما يختبرها البعض عند تناول الجنسج،[٩] فيذكر من أهمها الآتي:

  • الأرق، والذي يعد الأثر الجانبي الأكثر شيوعًا.[٩]
  • يزيد تناول الجنسنج من احتمال ظهور الآثار الجانبية للكافيين، بما في ذلك العصبية أو التهيج.[٩]
  • يرتبط تناول الجنسنج بكل من ارتفاع ضغط الدم وانخفاضه.[٩]
  • يصاب بعض الأفراد بفقدان الشهية عند تناولهم الجنسنج.[٧]
  • قد يختبر المصاب تغيرات في المزاج عند تناوله هذا النبات.[٧]
  • الشعور بالغثيان.[٩]
  • الإصابة بالإسهال.[٩]
  • الشعور بالدوار.[٩]
  • الإصابة بالصداع.[٩]
  • التهيج.[٩]


ما هي محاذير استخدام الجنسنج؟

يعد استعمال الأعشاب للعلاج بشكل عام أحد الممارسات الشائعة، إلا أن ذلك محفوف بالكثير من المخاطر والمحاذير؛ فقد يسبب استعمال هذه الأعشاب إلى ظهور آثار جانبية تهدد حياة المريض، بل ويمكن لعدد كبير من هذه الأعشاب أن يتفاعل بشكل خطير للغاية مع عدد كبير من الأدوية التقليدية،[١٠] وكذلك الأمر بالنسبة لاستخدام الجنسنغ للعلاج، إذ يذكر من أهم المحاذير المرتبطة باستعماله الآتي:[١١]

  • يرفع تناول الجنسنج من نشاط الجهاز المناعي، الأمر الذي قد يسبب تفاقم الحالة الصحية للمرضى المصابين بأمراض المناعة الذاتية، بما في ذلك التصلب المتعدد والذئبة، لذلك ينصح الأطباء بتجنب تناول الجنسنج في هذه الحالة.
  • رغم ندرة ذلك، إلا أنه تم الإبلاغ عن حالات أدى تناول الجنسنج فيها إلى حدوث ضرر أو تلف ضرر في الكبد.
  • على المصابين بالنزيف أو الأمراض المرتبطة بذلك تجنب تناول الجنسنج؛ إذ يتداخل الأثر الدوائي للجنسنج مع عملية تخثر الدم.
  • يؤثر الجنسنج على ضغط الدم ومعدل ضربات القلب، كما لم تتم دراسة أثره بشكل واضح على الأشخاص المصابين بأمراض القلب، لذلك على هذه الفئة أخذ الحيطة والحذر في حال استعماله.
  • يؤثر الجنسنج على مستوى السكر في الدم، كما قد يؤدي إلى هبوط الجلوكوز بشكل كبير، ونظرًا لذلك على المصابين بالسكري مراجعة الطبيب قبل تناوله.
  • يرتبط تناول جرعات عالية من الجنسنج لدى مصابي الفصام بظهور عدد من المشاكل كالتهيج والأرق، لذلك عليهم الحذر في حال استعمال الجنسنج.
  • على من خضع لعملية زرع عضو ما تجنب استعمال الجنسنج؛ فهو يحفز الجهاز المناعي ويتداخل مع الأدوية التي يتلقاها المصاب.

المراجع[+]

  1. "What are the health benefits of ginseng?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 2020-08-14. Edited.
  2. "Asian Ginseng", www.nccih.nih.gov, Retrieved 2020-08-14. Edited.
  3. "7 Proven Health Benefits of Ginseng", www.healthline.com, Retrieved 2020-08-14. Edited.
  4. "Panax notoginseng saponins improve erectile function through attenuation of oxidative stress, restoration of Akt activity and protection of endothelial and smooth muscle cells in diabetic rats with erectile dysfunction", pubmed.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 2020-08-14. Edited.
  5. "A double-blind crossover study evaluating the efficacy of korean red ginseng in patients with erectile dysfunction: a preliminary report", pubmed.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 2020-08-15. Edited.
  6. ^ أ ب "Ginseng and male reproductive function", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 2020-08-14. Edited.
  7. ^ أ ب ت "PANAX GINSENG", www.webmd.com, Retrieved 2020-08-14. Edited.
  8. "7 Proven Health Benefits of Ginseng", www.healthline.com, Retrieved 2020-08-14. Edited.
  9. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر "The Health Benefits of Korean Ginseng", www.verywellhealth.com, Retrieved 2020-08-14. Edited.
  10. "Herbal Medicine", www.hopkinsmedicine.org, Retrieved 2020-08-14. Edited.
  11. "PANAX GINSENG", www.webmd.com, Retrieved 2020-08-14. Edited.