فوائد زبد البحر

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:١٣ ، ١٢ مارس ٢٠٢٠
فوائد زبد البحر

زبد البحر

وهو عبارة عن الرغوة التي تنتج في البحار والمحيطات، وتعدّ من الظواهر الطبيعيّة التي يمكن أن تحدث بشكلٍ شائع، كتلك المتشكّلة على طول شاطئ المحيط المطلّ على سان فرانسيسكو، ويمكن أن تكون ناتجةً عن محتوى ماء البحر العالي من العديد من العناصر والمركّبات الكيميائية وبعض الملوّثات، كاحتوائها على الأملاح الذائبة وبعض الدهون والبروتينات وبقايا أو مخلّفات الطحالب البحريّة، إضافةً إلى احتوائها على مواد وعناصر أخرى كالمواد العضويّة ونواتج الصناعات التي يقوم بها البشر، وتتشكّل هذه الرغوة الشبيهة لرغوة الصابون عندما تتحرّك المياه مع الأمواج جيئةً وذهابًا، ويعتمد تشكّلها أيضًا على عوامل بيئيّة مختلفة، وسيتم الحديث في هذا المقال عن فوائد زبد البحر.[١]

فوائد زبد البحر

يتساءل الكثير من الأشخاص عن فوائد زبد البحر وإمكانيّة استخدامه بهدف تحسين صحّة الإنسان، وفي الواقع معظم زبد البحر يعدّ غير ضار للبشر، إنّما تعدّ الرغوة الناتجة مؤشرًا أو دليلًا على حدوث نظام بيئي محدّد في المحيط يتم فيه إنتاج الكثير من المواد العضويّة وغير العضوية، وبالرّغم من ذلك فعندما تتحلّل الطحالب الضارّة الكبيرة بالقرب من الشاطئ، فهناك احتمالية حدوث تأثيرات ضارّة على صحة الإنسان والبيئة المحيطة،[١] وتكمن فوائد زبد البحر باحتوائه على كثير من العناصر منها البروتينات المختلفة والطحالب، والتي قد تكون مفيدة بشكلٍ موضعيّ للبشرة، وسيتم ذكرها كالآتي:

  • البروتينات: وتعدّ البروتينات من العناصر الأساسية لجسم الإنسان، وتتكوّن من جزيئات متكوّنة من الأحماض الأمينيّة المختلفة، وتقوم البروتينات بالتحكّم بأهم العمليات في الجسم، بما في ذلك عملية الاستقلاب، كما تعدّ مفيدة جدًا لصحّة الجلد، فمن فوائد البروتينات للبشرة ما يأتي:[٢]
    • تعمل على تأخير ظهور علامات تقدّم العمر والشيخوخة، نظرًا لتأثيراتها المضادّة للأكسدة.
    • يساعد الكولاجين على تقوية البشرة، وإبقائها متألقة ونضرة.
    • تحافظ البروتينات على مرونة البشرة.
    • تقلّل من تصبّغات الجلد والإصابة بحبّ الشباب.
  • الأحماض الأمينية: وهي هي الوحدات الكيميائية التي لا يتم إنتاجها بشكل طبيعي في الجسم، كما يفيد في إصلاح العضلات.
  • الطحالب: يحتوي زبد البحر على الطحالب البحرية، والتي تعدّ مصدرًا غنيًا بالمركّبات والعناصر النشيطة بيولوجيًا، والتي تستخدم بشكلٍ كبير في المستحضرات التجميليّة الطبيعيّة، وذلك بفضل احتوائها على الكربوهيدرات البحريّة، فضلًا عن احتوائها على عناصر أخرى كمضادّات الأكسدة ومضادّات الميكروبات.[٣]

استعمالات زبد البحر

بالإضافة إلى الفوائد المحتملة لزبد البحر في تحسين صحّة الجلد، هناك مجالات أخرى يمكن أن يتم استعماله بها، إذ يمكن استخدامه في تنظيف محرّك السيارات على سبيل المثال، حيث يعدّ زبد البحر فعّالًا في إزالة تراكم المحرّك أو محقن الوقود أو نظام الزيت، ولكن من المهم معرفة كيفية استخدامه والمقدار المُستخدم، لأنّ إضافة الكثير منه يمكن أن يسبّب الضرر أكثر من النفع، ويجب اتّباع إرشادات معيّنة عند استخدامه، ومن الأفضل اللجوء لشخصٍ متخصّص في مجال تنظيف السيارات وآلية عملها.[٤]

المراجع[+]

  1. ^ أ ب "What is sea foam?", oceanservice.noaa.gov, Retrieved 25-02-2020. Edited.
  2. "24 Amazing Benefits Of Whey Protein For Skin, Hair And Health", www.stylecraze.com, Retrieved 26-02-2020. Edited.
  3. "Beneficial Effects of Marine Algae-Derived Carbohydrates for Skin Health", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 26-02-2020. Edited.
  4. "How to Use Seafoam", www.wikihow.com, Retrieved 26-02-2020. Edited.