فوائد تكرار الصلاة على النبي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٥٥ ، ١١ يونيو ٢٠١٩
فوائد تكرار الصلاة على النبي

النبي

يُطلق مصطلح النبي على أنبياء الله -سبحانه وتعالى- الذين أوحي إليهم بشرع ودين، وقد فرَّق أهل العلم بين النبي والرسول، فعرَّفوا النبي على أنَّه من يُوحى إليه بشرع ولا يُؤمر بتبليغ ما أوحي إليه، أمَّا الرسول فهو من أوحي إليه وأُمِرَ بالتبليغ، وجدير بالذكر إنَّ النَّبي محمد -صلَّى الله عليه وسلَّم- هو خاتم الأنبياء والمرسلين وهو الذي اختتم به الله تعالى أنبياءه، وارتضاه نبيًا للناس أجمعين حتَّى قيام الساعة، وقد أمر الله تعالى الناس بالصلاة على النبي محمد -عليه الصَّلاة والسَّلام- قال تعالى: {إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ ۚ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا}[١]، وهذا المقال سيتحدث عن فوائد تكرار الصلاة على النبي في الإسلام.

صيغ الصلاة على النبي

قبل الحديث عن فوائد تكرار الصلاة على النبي، يمكن القول إنَّ الصلاة على النبي نوع من الأذكار التي جعل الله تعالى فيه الثواب والأجر لعباده، وتكون الصلاة على النبي بصيغ متعددة وردت هذه الصيغ في السنة النبوية المباركة، وهي صيغ دعا رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- الناس على قولها في أوقات محددة لكسب الأجر، وفيما يأتي صيغ الصلاة على النبي كما جاءت في الأحاديث:[٢]

  • الصيغة الأولى: "اللَّهُمَّ صَلِّ علَى مُحَمَّدٍ وعلَى آلِ مُحَمَّدٍ، كما صَلَّيْتَ علَى إبْرَاهِيمَ، وعلَى آلِ إبْرَاهِيمَ، إنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ، اللَّهُمَّ بَارِكْ علَى مُحَمَّدٍ وعلَى آلِ مُحَمَّدٍ، كما بَارَكْتَ علَى إبْرَاهِيمَ، وعلَى آلِ إبْرَاهِيمَ إنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ"[٣].
  • الصيغة الثانية: عن أبي حميد الساعدي -رضي الله عنه- قال: "يَا رَسولَ اللَّهِ، كيفَ نُصَلِّي عَلَيْكَ؟ قَالَ: قُولوا: اللَّهُمَّ صَلِّ علَى مُحَمَّدٍ وأَزْوَاجِهِ وذُرِّيَّتِهِ، كما صَلَّيْتَ علَى آلِ إبْرَاهِيمَ، وبَارِكْ علَى مُحَمَّدٍ وأَزْوَاجِهِ وذُرِّيَّتِهِ، كما بَارَكْتَ علَى آلِ إبْرَاهِيمَ، إنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ"[٤].

أفضل أوقات الصلاة على النبي

لقد حدَّد رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- للمسلمين في سنته الشريفة أفضل الأوقات التي تُستحب فيها الصلاة عليه -صلَّى الله عليه وسلَّم-، ومن هذه الأيام يوم الجمعة مثلًا، فقد روى أوس بن أوس إنَّ رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- قال: "إنَّ مِن أفضلِ أيَّامِكم يومَ الجُمعةِ؛ فيه خلَق اللهُ آدَمَ، وفيه قُبِض وفيه النَّفخةُ وفيه الصَّعقةُ فأكثِروا علَيَّ مِن الصَّلاةِ فيه، فإنَّ صلاتَكم معروضةٌ علَيَّ، قالوا: وكيفَ تُعرَضُ صلاتُنا عليكَ وقد أرَمْتَ؟ فقال: إنَّ اللهَ -جلَّ وعلا- حرَّم على الأرضِ أنْ تأكُلَ أجسامَنا"[٥]، وجدير بالذكر إنَّ الصلاة على النبي من الأذكار التي يُستحب أن يقولها الإنسان في معظم أوقاته، قال ابن كثير: "وحكى بعضهم أنَّه إنَّما تجبُ الصَّلاة عليه -صلَّى الله عليه وسلَّم- في العمر مرة واحدة امتثالاً لأمرِ الآية، ثم هي مستحبَّةٌ في كلِّ حالٍ..."، كما تجب الإشارة إلى أنَّه إذا ذُكر رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- فيجب على الإنسان أن يُصلِّي عليه، فعن الحسين بن علي -رضي الله عنه- إنَّ رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- قال: "إنَّ البخيلَ مَن ذُكِرْتُ عندَه فلَمْ يُصَلِّ علَيَّ"[٦]، والله تعالى أعلم.[٧]

فوائد تكرار الصلاة على النبي

لقد حثَّ رسول الله صلَى الله عليه وسلَّم- المسلمين على الصلاة عليه، وحثَّ على تكرار الصلاة عليه، وقد حدد أهل العلم فوائد تكرار الصلاة على النبي -صلَّى الله عليه وسلَّم-، ومن أبرز ما جاء من فوائد تكرار الصلاة على النبي -عليه الصَّلاة والسَّلام- ما يأتي:[٨]

  • من فوائد تكرار الصلاة على النبي -صلَّى الله عليه وسلَّم- أنَّها تعتبر امتثالًا لأوامر الله -سبحانه وتعالى- فقد قال في سورة الأحزاب: { {إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ ۚ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا}[١].
  • من فوائد تكرار الصلاة على النبي -عليه الصَّلاة والسّلام- أيضًا أنَّها تكفر الذنوب والآثام وترقع درجات العبد المؤمن عند الله تعالى.
  • من فوائد تكرار الصلاة على النبي أنَّها تعتبر سببًا من أسباب استجابة الدعاء، فقد روى أنس بن مالك -رضي الله عنه- إنَّ رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- قال: "كلُّ دعاءٍ محجوبٌ حتى يُصَلَّي علَى النَّبِيِّ"[٩].
  • تعتبر الصلاة على النبي سببًا من أسباب رفع الهم والحزن عن الإنسان، فدوام الصلاة على رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- يبعث على الراحة والطمأنينة والهدوء في قلب العبد.
  • يعتبر أهل العلم إنَّ الصلاة على النَّبيِّ -صلَّى الله عليه وسلَّم- هي حقٌّ مشروع لرسول الله -عليه الصَّلاة والسَّلام- مقابل ما قدم من الخير والهدى للناس أجمعين.
  • وأخيرًا تعتبر الصلاة على النبي موافقة لله -عزَّ وجلَّ-، فصلاة المسلمين على رسول الله دعاء وعبادة، وصلاة الله تعالى على رسول الله -صلَى الله عليه وسلَّم تشريف وتكريم وثناء، والله أعلم.

أحاديث عن فضل الصلاة على النبي

بعد الحديث عن فوائد تكرار الصلاة على النبي -صلَّى الله عليه وسلّم-، لا بدَّ من الإشارة إلى أبرز ما جاء في فضل الصلاة على النبي في السنة النبوية من أحاديث شريفة، فرسول الله أكثر من الأحاديث التي حثَّ فيها المسلمين على الصلاة عليه، ومن هذه الأحاديث:[٨]

  • عن أنس بن مالك -رضي الله عنه- إنَّ رسول الله -عليه الصَّلاة والسَّلام- قال: "من صلَّى عليَّ صلاةً واحدةً صلَّى اللَّهُ عليهِ عشرَ صلواتٍ، وحُطَّت عنهُ عَشرُ خطيئاتٍ، ورُفِعَت لَهُ عشرُ درجاتٍ"[١٠].
  • وعن أبي هريرة -رضي الله عنه- إنَّ رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- قال: "لا تَجْعَلوا بيوتَكم قبورًا، ولا تَجْعَلوا قبري عِيدًا، وصَلُّوا عَلَيَّ، فإنَّ صلاتَكم تَبْلُغُني حيثُ كنتم"[١١].

المراجع[+]

  1. ^ أ ب سورة الأحزاب، آية: 56.
  2. "الطريقة المثلى للصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم"، www.islamqa.info، اطّلع عليه بتاريخ 06-06-2019. بتصرّف.
  3. رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن كعب بن عجرة، الصفحة أو الرقم: 3370، صحيح.
  4. رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن أبي حميد الساعدي، الصفحة أو الرقم: 6360، صحيح.
  5. رواه ابن حبان، في صحيح ابن حبان، عن أوس بن أوس، الصفحة أو الرقم: 910، أخرجه في صحيحه.
  6. رواه ابن حبان، في صحيح ابن حبان، عن الحسين بن علي، الصفحة أو الرقم: 909، أخرجه في صحيحه.
  7. "الصلاة على النبي...ثوابها..وأفضل أوقاتها"، www.islamweb.net، اطّلع عليه بتاريخ 06-06-2019. بتصرّف.
  8. ^ أ ب "لصلاة على النبي -صلى الله عليه وسلم- "، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 06-06-2019. بتصرّف.
  9. رواه الألباني، في صحيح الجامع، عن أنس بن مالك، الصفحة أو الرقم: 4523، صحيح.
  10. رواه الألباني، في صحيح النسائي، عن أنس بن مالك، الصفحة أو الرقم: 1296، صحيح.
  11. رواه الألباني، في صحيح الجامع، عن أبي هريرة، الصفحة أو الرقم: 7226، صحيح.