فوائد الفلفل الحار للجنس

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٥٨ ، ١١ سبتمبر ٢٠١٩
فوائد الفلفل الحار للجنس

الفلفل الحار

تُعد ثمرة الفلفل الحار من الأصناف الغذائية الخُضريّة التي تتميّز بطعمها القوي واللاذع خِلافًا لثمار الفلفل الحلو والملوَّن، وتوجد العديد من أنواع الفلفل الحار من مثيلات الجالبينو وغيرها، يُستخدَم الفلفل الحار في المقام الأول كنوع من التوابل التي يمكن إضافتها إلى الطعام لإعطاء مذاق خاص، كما يُمكن تجفيفها أو سحقها لتتحول لمسحوق "بودرة" يُمكن استخدامها أيضًا مع مختلف الأطباق الغذائية، وسيتم في هذا المقال الحديث عن المحتوى الغذائي في الفلفل الحار وفوائد الفلفل الحار، بالإضافة إلى فوائد الفلفل الحار للجنس والآثار الجانبية للفلفل الحار.

القيمة الغذائية للفلفل الحار

يتميّز المحتوى الغذائي للفلفل الحار بغناه بالعديد من العناصر الغذائية التي يحتاجها جسم الإنسان للقيام بالعديد من العمليات الأيضية والفيزيولوجية، حيث تحتوي كُل ملعقة كبيرة من مسحوق الفلفل الحار على ما يأتي:[١]

  • محتوى منخفض من السعرات الحرارية والذي يُقدَّر بحوالي ست سُعرات حرارية.
  • محتوى عالٍ من الماء والبروتين والكربوهيدرات.
  • كمية معتدلة من السكريات والألياف بالإضافة إلى كميات منخفضة جدًا من الدهون.
  • فيتامين C والذي يعمل كمضاد أكسدة قوي والذي يُساعد أيضًا في عمليات التئام الجروح وتحسين أداء جهاز المناعة.
  • فيتامين B6 والذي يلعب دورًا هامًا في عمليات الأيض والاستقلاب في جسم الإنسان.
  • فيتامين K1 والذي يلعب دورًا حيويًا في تخثّر الدم وتحسين وظائف كل من العظام والكلى.
  • البوتاسيوم؛ والذي يلعب دورًا في العديد من العمليات الحيوية في جسم الإنسان بالإضافة إلى دوره الفعّال في الوقاية من أمراض القلب.
  • النحاس؛ والذي يُسهم في تحسين صحة العظام والخلايا العصبية.
  • البيتا كاروتين؛ والذي يُحوّله الجسم إلى فيتامين A.

فوائد الفلفل الحار

لا بُدّ من التنويه - قبل الانتقال ومناقشة فوائد الفلفل الحار للجنس- إلى الفوائد العامة للفلفل الحار وأثره الإيجابي على صحة أجهزة الجسم وعملياته الحيوية، حيث تُشير الدراسات أن الفلفل الحار يعمل كعامل مُخفِّف للألم وذلك كونه يرتبط بمستقبلات الألم في جسم الإنسان، ولكن الاستخدام المُكثَّف منه على شكل بخّاخات وغيرها يُمكن أن يُقلّل من حساسية مستقبلات الألم مما يجعله عديم الجدوى، وفيما يأتي نبذة عن فوائد أخرى للفلفل الحار: [١]

  • وجدت إحدى الدراسات أن إعطاء 2.5 غرامًا من الفلفل الحار يوميًا للأشخاص الذين يعانون من حَرقة المعدة، فإنّ الألم سيزداد لديهم في البداية ثمّ سيتحسّن مع مرور الوقت.
  • وجدت دراسة أخرى أن تناول الفلفل الحار يُمكن أن يُساعد في تحسين أعراض الارتداد المعدي المريئيّ.
  • إن تناول الفلفل الأحمر يُعزّز فقدان الوزن عن طريق الحدّ من الشهية وزيادة حرق الدهون، وهذا بدوره يقي من السمنة وبالتالي يقي من مجموعة كبيرة من الأمراض التي يمكن أن تنتج عن السمنة من مثيلات أمراض القلب والسكري وغيرها.

هنالك مجموعة من الدراسات الحديثة على الفلفل الحار، وقد أشارت إحداهن -والتي شملت 16000 شخص من الولايات المتحدة الأمريكية والذين يتناولون بشكل مستمر الفلفل الحار- إلى أنّ الذين داوموا على تناول الفلفل الحار كانوا أقل عُرضة للوفاة خلال مُدّة الدراسة والتي استمرت 18 عامًا، وبالإضافة إلى ذلك فقد خَلُصت دراسة أخرى أن تناول الفلفل الحار يُمكن أن تكون له قدرة على تثبيط النمو الخبيث في سرطان الثدي، وقد ربطت دراسة أخرى الاستمرار بتناول الفلفل الحار بانخفاض خطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم، وأوضحت دراسات أخرى أن استهلاك الفلفل الحار يرتبط ارتباطًا وثيقًا بانخفاض نسبة الإصابة بالأمراض التي تسبب الوفاة مثل أمراض الأوعية الدموية وأمراض القلب والسكتات الدماغية.[٢]

فوائد الفلفل الحار للجنس

بعد أن تمّ التعريج على فوائد الفلفل الحار، لا بُدّ من مناقشة فوائد الفلفل الحار للجنس، وبشكلٍ عام فإنّ غالبية الدراسات حول فوائد الفلفل الحار للجنس تُشير إلى أنّه يُحسِّن من الدورة الدموية في جسم الإنسان وتوصيل الدم لغالبية أعضاء الجسم بما فيها الأعضاء الجنسية، حيث أنّ الأصناف المختلفة من الفلفل الحار من مثيلات الهالبينو وهابنيروس وسيرانو تُساعد في تحسين التدفّق الدموي كما تمّت الإشارة لذلك آنفًا، وبالتالي فإنّ ذلك يُعد بشكل غير مباشر من فوائد الفلفل الحار للجنس، وتُشير الجمعية الكيميائية الأمريكية إلى أنّ فاعلية أداء الفلفل الحار في تحسين الدورة الدموية في جسم الإنسان تُساعد في الوقاية من أمراض القلب والتي تُعد من الأسباب الرئيسة للوفاة في الولايات المتحدة الأمريكية وغيرها من بلدان العالم المتقدمة، حيث أن الفلفل الحار يُقلّل من ارتفاع ضغط الدم ويُخفِّض من مستويات الكوليسترول الضار ويمنع التجلّطات، بالإضافة إلى كونه يحد من التقلّصات التي يمكن أن تحدث في جدران الأوعية الدموية وهذا بدوره يزيد من التدفّق الدموي في الجسم، لذلك يجدر التنويه إلى أن فوائد الفلفل الحار للجنس ليست مباشرة أو مُوجَّهة للأعضاء الجنسية ومستويات الخصوبة، بل إنّ غالبية الدراسات حول فوائد الفلفل الحار للجنس تنصبّ في كون الفلفل الحار يُحسِّن من التدفّق الدموي اتجاه أعضاء الجسم المختلفة بما فيها الأعضاء الجنسية وهذا بدوره يُحسِّن من الصحة الجنسية أثناء الاتصال الجنسي.[٣]

الآثار الجانبية للفلفل الحار

بعد أن تمّت مناقشة فوائد الفلفل الحار للجنس، يجدر التنويه إلى الآثار الجانبية للفلفل الحار على جسم الإنسان، حيث تُشير الكثير من الدراسات إلى أنّ الفلفل الحار قد يُسبّب -عند تناوله بمستويات عالية- شعور بحرقة في المعدة، وهذا بدوره لا يتعارض مع ما تمّت الإشارة إليه في كون الفلفل الحار قد يُحسِّن مع مرور الوقت من أعراض حرقة المعدة، لكن هنا الحديث يتركّز حول تناوله بكميات عالية جدًا، بالإضافة إلى ذلك، فإنّ تناول الفلفل الحار بمستويات عالية يُمكن أن يُسبّب ألم مَعدي شديد بالإضافة إلى تورّمات واحمرار على الجلد، وقد يُسبّب أيضًا الحساسية لبعض الأشخاص، وهناك عدّة نقاط إضافية حول الآثار الجانبية للفلفل الحار سيتم ذكرها على النحو الآتي:[١]

  • تناول كميات كبيرة منه يُمكن أن يُسبّب آلامًا في المعدة والتي قد تترافق مع إسهال.
  • تناول كميات كبيرة منه يُمكن أن يُسبّب إحساسًا حارقًا في القناة الهضمية بالإضافة إلى تشنّجات وألم في البطن.
  • يُمكن أن يُفاقم من أعراض القولون العصبي "IBS" عند الأشخاص الذين يعانون من متلازمة القولون العصبي ويتناولونه بشكل مُفرِط.
  • رغم ما تمّت الإشارة إليه آنفًا في كون الفلفل الحار يُمكن أن يُقلّل من خطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم ويساعد في تثبيط نمو الأورام في سرطان الثدي، إلّا أنّ تناوله المُفرِط أيضًا قد يزيد من خطر الإصابة بسرطانات أخرى من مثيلات سرطان الفم والحنجرة، لذلك يجب أن يكون تناوله ضمن الحد المُعتدل.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت "Chili Peppers 101: Nutrition Facts and Health Effects", www.healthline.com, Retrieved 05-09-2019. Edited.
  2. "Eating hot red chili peppers may help us live longer", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 05-09-2019. Edited.
  3. "?Are Hot Peppers Good for You", www.livestrong.com, Retrieved 05-09-2019. Edited.