معلومات عن هرمون التستوستيرون

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:١٨ ، ١٩ ديسمبر ٢٠١٩
معلومات عن هرمون التستوستيرون

هرمون التستوستيرون

يظّن البعض أن أخذ هرمون التستوستيرون من مصادره الخارجيّة يجعلهم يبدون أصغر عمرًا وأكثر قوةً متناسين أضرار التعرّض للتستوستيرون دون وجود حاجة طبيّة أساسيّة لاستخدامه، والحقيقة التي لا يمكن إخفاؤها أن لهذا الهرمون تأثير كبير جدًا عند التقدم بالعمر حيث يعمل كمضاد للتقدم بالسن، وعلى الرغم من ذلك كَثُرت التساؤولات التي تحتاج لإجابات حول هذا الأمر، وينّتج هذا الهرمون في الخصيتيّن ويعمل على زيادة كثافة العظام، وتوزيع الدهون في الجسم، وزيادة قوة العضلات وكتلتها، وظهور الشعر على كافة أجزاء الجسم، وتكوّين كريات الدم الحمراء، والقيام بالوظائف الجنسيّة، وتكوّين الحيوانات المنويّة اللازمة لعملية التكاثر.[١]

طرق زيادة هرمون التستوستيرون

يُعّرف نقص هرمون التستوستيرون بقصور الغدد التناسليّة وعلى الرغم من ذلك فهو لا يحتاج للعلاج دائمًا، حيث لا يحتاج الفرد العلاج إلا في حال كان هذا النقص يؤثر بشكلٍ مباشرٍ في نوعيّة الحياة التي يعيشها ذلك الشاب أو الصحة العامة له، ويمكن أخذ الهرمون إما حقنًا أو فمويًّا أو على شكل جل أو قطع لاصقة توضع على الجلد، وغالبًا ما يُحقق العلاج الأهداف المرجوّة منه حيث يعمل على زيادة الكتلة العضليّة والقدرات الجنسيّة، وكأي علاج آخر يُحتَمّل ظهور أعراض جانبية كاحتباس السوائل في الجسم وقصور الغدد التناسليّة، ونقص في تكوّين الحيوانات المنويّة، كما أثبت بعض الدراسات أن لا علاقة تربط بين العلاج بهذا الهرمون وسرطان البروستات.[٢]

التعرّض لكميات كبيرة من هرمون التستوستيرون

يحّدث بشكلٍ نادرٍ أن يزيد مستوى التستوستيرون عن حدوده الطبيعيّة بالجسم بشكل طبيعي دون أخذه من مصادر خارجيّة، وتختلف مستويات الهرمون مع مرور الوقت وحتى في اليوم الواحد يمكن ملاحظة اختلاف كميته من حين لآخر، ولابد من الإشارة إلى أن كل ما يدور في الوسط من حديث عن هرمون التستوستيرون غالبًا ما نشأ من سلوك بعض الرياضييّن بتعاطيهم كميات كبيرة منه لزيادة الكتلة العضلية، ومن هنا بدأت تظهر الأعراض المرتبطة بالتعرّض لكميّات كبيرة منه ومن المشاكل المرتبطة بالتعرّض لكميات كبيرة من هرمون التستوستيرون:[٣]

  • تدمير عضلات القلب وزيادة خطورة التعرّض لنوبات قلبيّة.
  • تضخم البروستات ومواجهة الصعوبة في عمليّة التبوّل.
  • ظهور أمراض الكبد.
  • ظهور حب الشباب.
  • احتباس السوائل وانتفاخ الأطراف كالقدميّن والأيديّ.
  • زيادة في الوزن والمُرجّح أنها بسبب زيادة الشهيّة.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • ارتفاع مستوى الكوليسترول في الدم.
  • الأرق.
  • ألم الرأس.
  • زيادة احتمال تجلّط الدم.
  • زيادة الكتّلة العضليّة بشكل ملحوظ.
  • ظهور سلوكيات عدوانيّة غير مبررة.
  • تقلبات في المزاج، واضطراب، وأوهام.
  • عند النساء يمكن أن ترتبط زيادة التعرض للتستوستيرون لمتلازمة تكيّس المبايض المتمثّلة بظهور الشعر على الوجه والأرجل والظهر، والمناطق التناسليّة بكثّرة، كمان يكون الجلد رقيقًا، مع زيادةٍ في الوزن، والإصابة بالاكتئاب والتوتر، والجدير بالذكر أن واحدة من العلاجات المتوافرة لهذه المتلازمة هو السبيرونولاكتون وهو مدرٌ للبول يعمل على تثبيط عمل هرمون التستوستيرون.

المراجع[+]

  1. "Testosterone therapy: Potential benefits and risks as you age", www.mayoclinic.org, Retrieved 15-12-2019. Edited.
  2. "What Is Testosterone?", www.healthline.com, Retrieved 15-12-2019. Edited.
  3. "Testosterone — What It Does And Doesn't Do", www.health.harvard.edu, Retrieved 15-12-2019. Edited.