فوائد الطين المغربي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٣٩ ، ٢٥ نوفمبر ٢٠١٩
فوائد الطين المغربي

الطين الطبي

الطين هو نوع من أنواع الصخور الدقيقة أو الناعمة، ويمكن أن يستخدم بعض أنواعه في مجال التصنيع الدواء، ويستخدمه بعض الأشخاص لعلاج الإسهال والغثيان ومتلازمة القولون العصبي وكذلك اضطرابات المعدة الأخرى، كما أنّه يستخدم لعلاج التسمّم وللوقاية من سرطان الكبد، ويستخدم الطين في الفم للتخلّص من القروح الناجمة عن الأدوية المضادّة للسرطان، وتكون آلية عمله من خلال ارتباطه ببعض المعادن ومنعها من الامتصاص بواسطة المعدة والأمعاء، ممّا قد يساعد في علاج أو منع التسمّم الناتج عن التعرّض للمعادن السامّة مثل الزئبق، كما وقد يحمي الطين أيضًا الخلايا الموجودة في الأمعاء من خلال تغطيتها، وسيتحدّث هذا المقال عن فوائد الطين المغربي.[١]

فوائد الطين المغربي

يتساءل بعض الأشخاص عن فوائد الطين المغربي أو ما يُعرف بالصلصال المغربي، والذي يأتي على شكل طوب صغير أو بودرة أو في غسولات معبأة في زجاجات، وأكثرها شيوعًأ يأتي على شكل غسول، حيث يكون الهدف منه الحصول على النظافة الأمثل للبشرة من خلال الاستفادة من فوائد الطين المغربي والفريدة من نوعها بالنسبة للمغرب، حيث يتم جمع المعادن من جبال الأطلس، ويعدّ ذلك الغسول معروفًا بين السكّان المحليّين بتطهيره العميق وتأثيراته الفعّالة على البشرة والشعر.[٢]

أمّا إذا تم شراء ذلك الطين بشكله الخام أو على شكل مسحوق ناعم، فيجب خلطه في وعاء صغير مع ماء الورد للحصول على مزيج موحل بلون الطين، ومن ثمّ وضعه على الوجه كقناع معالج ومن ثمّ فركه أو تدليكه جيدًا، وبالحديث عن فوائد الطين المغربي للشعر، فهو يستخدم للتخلّص من تجعيد الشعر، حيث يتم غسل الشعر كالمعتاد، ثمّ وضع الصلصال الخام الرطب على جذور الشعر وعلى بقية الشعر كذلك، ثمّ شطفه بالماء جيدًا، ويعدّ ذلك الطين بسبب خصائصه القابضة القوية واحدًا من أكثر مواد العناية بالبشرة شيوعًا في المغرب.[٢]

كيفية صنع حمّام الطين المغربي

يلجأ الكثير من الأشخاص إلى استخدام حمّام الطين المغربي، وذلك بهدف إدخال المواد المغذّية والمطهّرة إلى البشرة، ذلك وبالإضافة إلى الحصول على فوائد الاستحمام بشكل عام، بما في ذلك الاسترخاء والتخلّص من التوتّر، فيما يأتي سيتم شرح كيفية صنع حمّام باستخدام ذلك الطين:[٣]

  • يجب طحن ذلك الطين إلى قطع صغيرة قبل البدء بالحمام، من أجل تسريع حلّه، وذلك لأنّه عادةً ما يتم شراؤه على شكل قطعة كبيرة صلبة.
  • يجب وضع الطين المغربي في وعاء ثم خلطه مع اللبن والماء، حيث يعدّ اللبن أو الزبادي مفيدًا جدًا لتقشير البشرة بفضل احتوائه على حمض اللبنيك، كما يتميّز اللبن بخصائص مضادة للجراثيم والفطريات تحمي البشرة من الميكروبات، ويجب الاستمرار خلط الطين إلى أن يلين جيدًا، كما يمكن أيضًا إضافة العسل الذي يغذي البشرة بفضل خصائصه المضادّة للأكسدة، ويتم تطبيقه بعد ذلك على البشرة.
  • من الضروري ملء الحمّام بالبخار، والذي سيفتح المسام ويحضّر البشرة لامتصاص المزيج السابق، ويتم ذلك بإغلاق النوافذ والأبواب، ومن ثمّ القيام بتشغيل الماء الساخن لملء الحوض حتى تصبح الغرفة مشبعة بالبخار.
  • يجب المحافظة على الجسم من الجفاف، فمن المهم إحضار زجاجة إلى غرفة الحمام للشرب بشكل دوري، ويجب ترك الغرفة إذا بدأ الشخص يشعر بأعراض الإغماء أو الغثيان.
  • يجب الجلوس في البخار لمدة 10-15 دقيقة قبل الدخول إلى حوض الاستحمام، ويجب الاسترخاء لجعل البخار يعمل على الجلد، وإذا شعر الشخص بالدوار، يجب فتح الباب أو النافذة وشرب المزيد من الماء، وبعد الانتهاء من الاستحمام يتم غسل البشرة جيدًا، وتجفيفها بمنشفة قطنيّة نظيفة.

المراجع[+]

  1. "CLAY", www.webmd.com, Retrieved 24-11-2010. Edited.
  2. ^ أ ب "7 Moroccan Beauty Secrets You Need to Know", www.allure.com, Retrieved 24-11-2010. Edited.
  3. "How to Do a Moroccan Bath at Home", www.wikihow.com, Retrieved 24-11-2019. Edited.