علامات مراهقة المرأة في سن الأربعين

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٥٦ ، ٥ أغسطس ٢٠١٩
علامات مراهقة المرأة في سن الأربعين

المراهقة المتأخرة

إن المراهقة المتأخّرة أو ما يسمّى علميًا بأزمة منتصف العمر، هي انعطاف وتغير في الهوية النفسية والثقة بالنفس، والتي يمكن أن تحدث لدى الأفراد في منتصف العمر، وعادة ما تظهر علاماتها عند الرجل بين 45 و 64 سنة، وتظهر علامات مراهقة المرأة في سن الأربعين إلى الخمسين، ويتم وصف هذه الظاهرة على أنها أزمة نفسية ناجمة عن الأحداث التي تبرز سن الشخص المتزايد، والوفيات التي لا مفرّ منها، وربما أوجه القصور في الإنجازات في الحياة، وقد ينتج عن ذلك مشاعر من الاكتئاب والندم والقلق، أو الرغبة في تحقيق الشباب أو إجراء تغييرات جذرية على نمط حياتهم الحالي.[١]

أسباب المراهقة المتأخرة

ناقَشَ البحث الأكاديميّ فكرة المراهقة المتأخرة وأزمة منتصف العمر باعتبارها مرحلة يمرّ بها معظم البالغين، وحاول مناقشة مسائل كأسباب المراهقة المتأخرة وأزمات منتصف العمر عند الذكور في سنّ الخمسين، أو علامات مراهقة المرأة في سنّ الأربعين وغيرها، ويُعتقد أنّ نوع الشخصية وتاريخ الأزمة النفسية يهيّئ بعض الناس لأزمة منتصف العمر، فالأشخاص الذين يمرون بهذه الأزمة يعانون من مجموعة متنوعة من الأعراض ويظهرون مجموعة متباينة من السلوكيات.[٢]

من المهمّ التمييز بين أزمة منتصف العمر وضغوط منتصف العمر، أن منتصف العمر يمتد من السنوات 45-64[٣]، إذ يقيم الشخص غالبًا حياته الخاصة، وغالباً ما يتم وصف العديد من الضغوطات في منتصف العمر بأنها أزمة منتصف العمر، وهذا ما يفسر ظهور علامات مراهقة المرأة في سن الأربعين وللرجل في سن الخمس وأربعين، فمن المحتمل أن تتفاقم الضغوطات اليومية وتُعدّ أزمة، ولكن في الواقع إنها نوع من أعباء الحياة، إذ يعاني كلٌّ من النساء والرجال في كثير من الأحيان من ضغوطات متعدّدة بسبب أدوارهم كأزواج وآباء وموظّفين.[٢]

اضطرابات منتصف العمر

قد يعاني العديد من البالغين في منتصف العمر من أحداث الحياة الرئيسية التي يمكن أن تسبب فترة من التوتر النفسي أو الاكتئاب، مثل وفاة أحد أفراد الاسرة، أو نكسة مهنية، ويمكن أن تحدث هذه الأحداث في وقت مبكّر أو في وقت لاحق في الحياة، ممّا يجعلها أزمة، ولكن ليس بالضرورة في منتصف العمر، ففي دراسة سويلساك وآلميدا وديفيد سميث وآخرين 2009م، فإنّ 15٪ من البالغين في منتصف العمر عانوا من هذا النوع من اضطرابات منتصف العمر، ويرتبط المستوى التعليمي القليل بالشعور بالضغوطات بدرجة أكبر مقارنة بدرجة التعليم العالية خلال منتصف العمر.[١]

أدلة الاختلافات الثقافية

تشيرُ دراسات علم النفس المقارن إلى أن بعض الثقافات قد تكون أكثر حساسية لهذه الظاهرة من غيرها؛ إذ وجدت إحدى الدراسات أن هناك القليل من الأدلة على أن الناس يعانون من أزمات منتصف العمر في الثقافات اليابانية والهندية، ممّا يثير مسألة ما إذا كانت أزمة منتصف العمر لها أصل في البناء الثقافيّ، وافترض المؤلفون أنّ ثقافة الشباب في المجتمعات الغربية تؤثر على مفهوم أزمة منتصف العمر في الثقافة الغربية، وقد وجد الباحثون أنّ منتصف العمر غالبًا ما يكون وقتًا للتأمل وإعادة التقييم في الثقافات الشرقية، ولهذا فإنّ هذا العمر في الثقافات الهندية واليابانية لا يصاحبه دائمًا اضطراب نفسيّ مرتبط بأزمة منتصف العمر، والأفراد في هذه الدول هم أقل عرضة للتعرض لأزمة في منتصف العمر.[٤]

علامات مراهقة المرأة في سن الأربعين

تمّ دراسة تجربة الشيخوخة لدى النساء في منتصف العمر وعلامات مراهقة المرأة في سنّ الأربعين وما بعدها، من خلال دراسات في العلاج ببدائل الاستروجين (ERT)، وانقطاع الدورة الشهرية، ودراسات فراغ الوقت وفراغ المرأة من فترة الامومة، وغيرها من الموضوعات المتعلقة بخصوبة المرأة أو رعايتها للآخرين، وقد تم دراسة تجربة شيخوخة النساء في منتصف العمر، كذلك دُرس الأدب الشعبي كمصدر آخر للمعلومات بالنسبة للعديد من النساء اللائي يبحثن عن فهم عن منتصف العمر، ولم تكن هذه الأعمال مبنية على الأبحاث فحسب، بل ركزت على تجربة المرأة في منتصف العمر ذات التوجه البيولوجيّ.[٥]

وتركّز معظم الدراسات البحثية في علامات مراهقة المرأة في سن الأربعين وما بعدها على المشكلات التي تواجهها النساء في منتصف العمر، ومنها على سبيل المثال التغيرات الجسدية، والأطفال الذين يغادرون المنزل، وكيف تتعامل النساء مع ذلك، ولا تتعلق علامات مراهقة المرأة في سن الأربعين وازمة منتصف العمر بهذه التجارب فقط، بل تعرّف معظم الدراسات مشكلات تتعلق بالصحة العقلية ضمنيًا، أو على الأقلّ الصحة النفسية، وتستنتج الدراسات أن الصحة الجسدية والنفسية لا تتعرض لمشكلات مريضة ولا تظهر علامات للقلق أو الاكتئاب أو غيره من الاضطرابات العقلية.[٦]

الفروق بين الرجال والنساء في أزمة منتصف العمر

تؤكّد المفاهيم الجديدة للصحّة النفسية الخاصة بعلامات مراهقة المرأة في سنّ الأربعين وما بعدها على الخصائص السلبية عن النموّ والتطور، والاهتمام بالعلاقات والثقة مع الآخرين، وهدف في الحياة، وقبول الذات، والنمو الشخصي. وعلى الرغم من أن أبحاث الصحة العقلية التي تستخدم نماذج للأمراض النفسية قد وثَّقت في كثير من الأحيان حدوث نسبة أعلى من المشكلات النفسية بين النساء أكثر من الرجال، لكن عندما يكون التركيز على الجانب الإيجابي للصحة، غالباً ما تُظهر النساء نتيجة أعلى من الرجال في الصحة.[٧]

وتشير كتابات العلماء النفسيين عن الرجال إلى أن الرضا والقدرة على تخطي أزمة منتصف العمر يرتبطان بالإحساس بالإبداع، وإعطاء فرصة للأجيال الناشئة، والقدرة على تقبل سنّ المرء، وإيجاد المعنى والغرض من الحياة، وعدم التّوق إلى أنشطة الشباب؛ وحلّ مشكلة الخوف من الموت؛ وتشكيل صورة واقعية عن النفس والعالم.[٦]

أمّا الأدب النظري والتجريبي الذي يركّز بشكلٍ خاصّ على علامات مراهقة المرأة في سن الأربعين وتجارب منتصف العمر للمرأة -وهو أكثر إيجابية بكثير-، فقد أشارت هيلبرون 1988م أن فرص العمل الجيدة هي أمر بالغ الأهمية لصحة المرأة مع تقدمها في العمر، ووجد آبتير 1995م -وهو أحد العلماء القلائل الذين درسوا التجربة الفعلية للنساء في منتصف العمر- أنّ التحدي الأكبر الذي تواجهه المرأة هو دمج الصور التي تشكلت في فترة المراهقة؛ كونها أنثى مع صورة كونها امرأة في منتصف العمر.[٦]

وتوفّر الأدبيات المتعلقة بالمرونة والتعامل مع الضغوط أيضًا رؤى محتملة حول العوامل التي قد ترتبط بالنجاح في منتصف العمر، إذ أشار بيرلين وسكولر 1978م إلى وجود علاقة بين التأقلم بشكل جيد وانخفاض درجة الإحساس بالحرمان الذاتي، وعلاقة التأقلم الجيّد أيضًا بتقدير الذات العالي، والتأثير الذاتي العالي، كما أكد منظّروا علامات مراهقة المرأة في سن الأربعين على أهمية أن تكون لدى المرأة صلات وعلاقات مع الآخرين، كما حدّد باحثون آخرون أهميّة وجود شبكة صداقة من المقربين وتأثيرها على صحة المرأة العاطفية، وتشير دراسات المزاج إلى أن بعض الصفات مستقرة وثابتة طوال دورة الحياة، ويشير وجود سمات مزاجية مرتبطة بالمرونة والضعف إلى أن عوامل شخصية تسهم في إرضاء النساء في منتصف العمر.[٧]

المراجع[+]

  1. ^ أ ب "Midlife_crisis", en.wikipedia.org,26-7-2019، Retrieved 31-7-2019. Edited.
  2. ^ أ ب Martin Sliwinski, David Almeida, Joshua Smyth, et al. (2009), "Intraindividual change and variability in daily stress processes: Findings from two measurement-burst diary studies", Psychol Aging, Issue 24, Folder 4, Page 828–840. Edited.
  3. "middle-age", dictionary.cambridge.org, Retrieved 31-7-2019. Edited.
  4. Erik Erikson, Joan Erikson (1998), The Life Cycle Completed (Extended Version), New Your, London: W. W. Norton & Company, Page 115-122. Edited.
  5. Sharon McQuaide (1996), "Self hatred, the right to a life, and the tasks of midlife", Clinical Social Work Journal, Issue 24, Folder 1, Page 35–47. Edited.
  6. ^ أ ب ت Sharon McQuaide (1998), "Women at midlife", Social Work, Issue 43, Folder 1, Page 21-31. Edited.
  7. ^ أ ب Carol Ryff (1995), "Psychological Well-Being in Adult Life", Current Directions in Psychological Science, Issue 4, Folder 4, Page 99-104. Edited.