علامات الحمل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٣٩ ، ١٧ ديسمبر ٢٠١٩
علامات الحمل

الحمل

يحدث الحمل عندما يتم تخصيب البويضة بعد إطلاقها من المبيض أثناء فترة التبويض بواسطة الحيوان المنوي، ثم تنتقل البويضة المخصبة ليتم زراعتها داخل الرحم، حيث ينتج الحمل عن نجاح زراعة البويضة المخصبة داخل الرحم، حيث يعد متوسط الحمل الكامل 40 أسبوعًا، وهناك العديد من العوامل التي يمكن أن تؤثر على الحمل، بالإضافة إلى ظهور العديد من علامات الحمل على البعض من الحوامل، حيث إن الحوامل اللاتي يتلقين تشخيص مبكر للحمل ورعاية ما قبل الولادة يتمتعن بتجربة حمل صحي وولادة طفل سليم.[١]

علامات الحمل

هناك العديد من الأعراض التي تظهر على الحامل، ولا تعد هذه الأعراض أو العلامات خاصةً بالحمل فقط فقد تشير هذه الأعراض إلى اقتراب موعد الدورة الشهرية، ويمكن أيضًا أن تصبح المرأة حاملًا دون ظهور أي أعراض أو علامات من علامات الحمل عليها، وتشمل علامات الحمل على كلًا مما يأتي:[٢]

  • علامات الحمل الشائعة: هناك العديد من العلامات التي تظهر أثناء الحمل، وتشمل هذه العلامات كلًا مما يأتي:
    • غياب الدورة الشهرية: في حال تأخرت الدورة لمدة أسبوع أو أكثر، فقد تكون هذه إحدى علامات الحمل، ولكن قد تكون هذه العلامة مضللة في حال كانت الدورة الشهرية غير منتظمة لدى المرأة.
    • تورم الثديين والشعور بألم فيهما: قد تؤدي التغييرات الهرمونية في مراحل الحمل الأولى إلى وجود ألم في الثديين، وقد يختفي هذا الشعور بعد بضعة أسابيع من الحمل.
    • الغثيان والتقيؤ: عادةً ما يظهر الغثيان الصباحي والتقيؤ في بداية الحمل، ويختلف ظهور الغثيان من حامل لأخرى فبعض الحوامل قد لا يشعرن بالغثيان وبعضهن قد لا يصبن بالتقيؤ.
    • كثرة التبول: تزداد نسبة الدم في جسم المرأة خلال فترة الحمل لذلك تفرز الكليتان المزيد من السوائل لتنتهي إلى المثانة، وبالتالي الإصابة بكثرة التبول.
    • الإرهاق: خلال مراحل الحمل المبكرة ترتفع مستويات هرمون البروجسترون، مما يؤدي إلى زيادة الشعور بالنعاس وبالتالي الإحساس بالإرهاق.
  • علامات وعوامل أخرى للحمل: هناك بعض العلامات والأعراض الأقل شيوعًا التي يمكن أن تظهر خلال أشهر الحمل الثلاثة الأولى، وتشمل كلًا من الآتي:
    • تقلب المزاج: يمكن أن تؤدي زيادة الهرمونات في الجسم إلى الشعور بالتقلبات المزاجية كالبكاء.
    • الانتفاخ: يمكن أن تسبب التغيرات في الهرمونات في مراحل الحمل المبكرة إلى انتفاخ الجسم، ويمكن أن يكون هذا الانتفاخ من أعراض الدورة الشهرية أيضًا.
    • النزيف المهبلي الخفيف: يمكن أن يكون نزول كميات قليلة من الدم من العلامات الاولية للحمل، وهذا الدم ناتج عن عملية غرس البويضة.
    • الشعور بتقلصات مؤلمة: تعاني بعض الحوامل من تشنجات خفيفة في الرحم في مراحل مبكرة من الحمل.
    • الإمساك: تسبب التغييرات الهرمونية إبطاء عمل الجهاز الهضمي، وبالتالي الإصابة بالإمساك.
    • التحسس من بعض الأطعمة: يمكن أن تؤثر التغيرات الهرمونية إلى تحسّس الحامل من بعض الأطعمة أو من بعض الروائح.
    • الإصابة باحتقان الأنف: يمكن أن تؤدي التغيرات في مستويات الهرمونات وإنتاج الدم إِلى حدوث تورّم في أغشية الأنف المخاطية وجفافها ونزف الدم منها بسهولة، مما يؤدي إِلى انسداد الأنف أو سيلان الأنف.

نصائح للحامل

هناك بعض النصائح التي يجب على الحامل اتباعها لتتمتع بحمل صحي خالي من المشاكل، وأيضًا لولادة طفل يتمتع بوزن طبيعي وبصحة جيدة، وتشمل بعض هذه النصائح والإرشادات التي يجب على كل حامل اتباعها على كل من ما يأتي:[٣]

  • الاهتمام بوجبة الإفطار.
  • تناول الأطعمة الغنية بالألياف.
  • تناول الوجبات الخفيفة والصحية.
  • تناول بعض الفيتامينات والحديد وحمض الفوليك قبل الولادة.
  • تناول الأسماك خلال فترة الحمل.
  • الابتعاد عن تناول بعض اللحوم وبعض الأجبان وذلك لاحتوائها على بكتيريا قد تضر بصحة الطفل.
  • تجنب شرب الكحول والتخفيف من شرب الكافيين.

المراجع[+]

  1. "What Do You Want to Know About Pregnancy?", www.healthline.com, Retrieved 16-12-2019. Edited.
  2. "Getting pregnant", www.mayoclinic.org, Retrieved 16-12-2019. Edited.
  3. "7 Tips to Eating Healthy During Pregnancy", www.medicinenet.com, Retrieved 16-12-2019. Edited.