علاقة النفط بالدولار الكندي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٠٣ ، ٤ أغسطس ٢٠١٩
علاقة النفط بالدولار الكندي

النشرة الاقتصادية

انخفض الدولار الأمريكي مقابل نظيره الكندي الذي استفاد بشكلٍ كبير من ارتفاع أسعار النفط خلال جلسة اليوم بعد استمرار منظمة أوبك بتخفيض إنتاجها النفطي، ووسط المخاوف من حالة عدم اليقين بشأن ملف الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين وقد دفع أداء النفط القوى الدولار الكندي إلى قمم جديدة، مثل هذه الأخبار كثيرًا ما تعرض في النشرات الاقتصادية والمواقع المهتمة بالاقتصاد والتي يتم متابعتها بشكل خاص من متداولي البورصة فنهالك علاقة بين النفط والدولار الكندي وعلى المتداول أن يفهم هذه العلاقة كي لا يقوم بقرارات خاطئة نتيجة عدم إدراكه لهذه العلاقة، فما علاقة النفط بالدولار الكندي هذا ما ستجيب عنه السطور التالية.

النفط

يعد النفط الخام واحدًا من أفضل السلع التجارية وأكثرها تداولًا في العالم، ويعد سوق النفط سوقًا نشطًا جدًا وهو معروف جدًا بالنسبة للمستثمرين حول العالم، وتتذبذب أسعار النفط على الأخبار المتعلقة بالتسعير مما يجعل هذا السوق مفضلًا للمتداولين اليوميين والمضاربين الذين يبحثون عن هكذا فرص، ويمكن لهذه البيئة أن توفر بعض فرص التداول المتينة سواء كان المتداول، ويركز على التداول بالعقود الآجلة أو كان متداولًا أو مستثمرًا للمدى البعيد، وعلاقة النفط بالدولار الكندي مهمة للمستثمرين والمضاربين، كما ويؤثر سعر النفط على العديد من الأصول الأخرى مثل الأسهم والسندات والعملات وحتى السلع الأخرى كونه يبقى المصدر الرئيس للطاقة في العالم على الرغم من زيادة الاهتمام بقطاع الطاقة المتجددة.[١]

الدولار الكندي

يمثل الدولار الكندي 2% تقريبًا من إجمالي الاحتياط العالمي، كما ويعد خامس أكثر عملة محتفظ بها في العالم خلف الدولار الأمريكي واليورو والين الياباني، وأخيرًا الجنيه الإسترليني، والدولار الكندي مقسم إلى 100 سنت ويرمز له بعلامة الدولار $ أو $C واختصاره CAD كما ويتمتع بشعبية بين البنوك المركزية بسبب المتانة الاقتصادية النسبية في كندا والوضع السيادي القوي واستقرار الأنظمة السياسية والقانونية في كندا، ويهتم الكنديون بقيمة عملتهم خصوصًا مقابل الدولار الأمريكي ولا يوجد لدى بنك كندا قيمة مستهدفة محددة للدولار كما ولم يتدخل بنك كندا في أسواق العملات الأجنبية منذ عام 1998م إلا أنه أحيانًا يقوم بمحاولات ثانوية للتأثير على قيمة العملة وفي السنوات الأخيرة أصبحت التقلبات العنيفة في قيمة الدولار الكندي تميل للارتباط بتحركات أسعار النفط وهو ما خلق علاقة النفط بالدولار الكندي.[٢]

علاقة النفط بالدولار الكندي

في السنوات الأخيرة ارتبط سعر الصرف بين عُملتي كندا والولايات المتحدة بقوة بسعر النفط، ويُنسب هذا الارتباط بشكل مباشر من الطريقة التي تجني منها كندا الدولار الأمريكي من بيع النفط بالإضافة للنسبة المئوية التي تشكلها الإيرادات الكندية، والنقاط التالية ستبيّن علاقة النفط بالدولار الكندي.[٣]

التدفقات النقدية

تعود علاقة النفط بالدولار الكندي إلى العلاقة القوية بين سعر صرف الدولار الأمريكي والدولار الكندي وأسعار النفط إلى إجمالي إيرادات البلاد من العملات الأجنبية المُكتسبة والتي تم جمعها من خلال بيع النفط الخام، ففي عام 2018م كانت كندا رابع أكبر منتج ومصدر للنفط الخام في العالم ويعد النفط الخام أكبر مساهم منفرد للنقد الأجنبي في كندا، وبالنسبة لمعظم المستوردين يتم تسعير النفط الخام بالدولار الأمريكي، لذلك ليس من المستغرب أن يكون الدولار الأمريكي العملة المفضلة في معظم المعاملات القائمة على الطاقة بين كندا وبقية دول العالم، وعلاوةً على ذلك تعد كندا أكبر مزود من النفط الخام للولايات المتحدة الأمريكية ففي عام 2017م قامت كندا بشحن 99% من صادراتها النفطية إلى الولايات المتحدة وهو ما يمثل 43% من إجمالي واردات الولايات المتحدة من النفط الخام و21% من الطاقة الاستيعابية للمصفاة.

العرض والطلب

وعلاقة النفط بالدولار الكندي تتعلق بالعرض والطلب، حيث يتم تحديد سعر أي سلعة أو خدمة حسب العرض والطلب وفي حالة سعر صرف الدولار الأمريكي والدولار الكندي يتم تحديد السعر حسب العرض والطلب لكل من الدولار الأمريكي والدولار الكندي، ونظرًا لأن صادرات النفط الخام تمثل جزءًا كبيرًا من العملة الأمريكية التي تحصل عليها كندا فإن لحركة سعر وكميَّة النفط الخام تأثير هام على تدفق الدولار الأمريكي داخل الاقتصاد الكندي، فعندما تكون أسعار النفط مرتفعة فإن المبلغ الذي ستحصل عليها كندا من الدولار الأمريكي عن كل برميل نفط تصدره، سيكون مرتفعًا لذلك فإن الدولار الأمريكي المعروض والمتدفق داخل كندا سيفوق المعروض من الدولار الكندي والذي سينتج عنه ارتفاع في قيمة الدولار الكندي، أما إذا كانت أسعار النفط منخفضة فإن المعروض من الدولار الأمريكي سيكون أقل مقارنة بالدولار الكندي مما ينتج عنه انخفاض في قيمة الدولار الكندي.

تسعير النفط بالدولار الأمريكي

وهذا هو الأرجح فعندما يرتفع سعر النفط سوف تتلقى شركات النفط الكندية المزيد من الدولارات الأمريكية، ونظرًا لأنهم يدفعون لموظفيهم، بالإضافة للضرائب والنفقات الأخرى بالدولار الكندي فعليهم استبدال الدولار الأمريكي بالدولار الكندي في أسواق العملات الأجنبية، لذلك عندما يكون لديهم الكثير من الدولارات الأمريكية يعرضون المزيد من الدولارات الأمريكية ويخلقون طلبًا متزايدًا على الدولار الكندي.[٤]

تسعير النفط بالدولار الكندي

وهذا الخيار أقل ترجيحًا من التسعير بالدولار الأمريكي، فإذا تم تسعير النفط بالدولار الكندي وارتفعت قيمة الدولار الكندي في هذه الحالة فإن على الشركات الأمريكية شراء المزيد من الدولارات الكندية من أسواق العملات الأجنبية، مما يؤدي إلى زيادة الطلب على الدولار الكندي وزيادة المعروض من الدولار الأمريكي وبالتالي ارتفاع قيمة الدولار الكندي وانخفاض المعروض من الدولار الأمريكي.[٤]

المراجع[+]

  1. "The Basics of Trading Crude Oil Futures", www.thebalance.com, Retrieved 19-07-2019. Edited.
  2. "Canadian dollar", www.wikiwand.com, Retrieved 19-07-2019. Edited.
  3. "How & Why Oil Impacts The Canadian Dollar", www.investopedia.com, Retrieved 19-07-2019. Edited.
  4. ^ أ ب "Why Do Oil Prices and Canadian Dollars Move Together?", www.thoughtco.com, Retrieved 19-07-2019. Edited.