علاج مرض نيوكاسل الدجاج

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٣٤ ، ٢٦ مايو ٢٠٢١
علاج مرض نيوكاسل الدجاج


علاج مرض نيوكاسل الدجاج

يُعد مرض نيوكاسل الدجاج Newcastle Disease أو شبه طاعون الدجاج من الأمراض المعدية التي تُسببها الفيروسات، وهذا المرض لا علاج له، كما يبقى حيًا في روث الحيوانات لمدة شهرين وفي الجثث الميتة لمدَّة 12 شهرًا، ولكن يُمكن لبعض الأدوية- كاستخدام المضادات الحيوية- أن تُسهم في السيطرة عليه خاصة العدوى الثانوية منه،[١] كما يُمكن لبعض الاستراتيجيات أن تُسهم في القضاء على هذا الفيروس، أهمها الآتي:[٢]


  • تعريض الفيروس لأنواع من الأحماض والقلويات.
  • تعريض الفيروس للحرارة، وذلك وفقًا للآتي:
    • ضوء الشمس: إنَّ تعرض الفيروس لأشعة الشمس المباشرة لمدَّة 30 دقيقة يضمن القضاء على الفيروس، لهذا السبب يعيش الفيروس فترات أطول في السماد الطبيعي أو حظائر الدواجن لفترات قد تصل إلى أسابيع في الطقس البارد.
    • حرارة الطبخ: في اللحوم التي تحتوي على الفيروس يتم القضاء عليه بمجرد تعرضها لدرجات حرارة الطبخ الآتية:
      • 80 درجة مئوية لمدَّة دقيقة واحدة.
      • 75 درجة مئوية لمدَّة 5 دقائق.
      • 70 درجة مئوية لمدَّة 30 دقيقة.


تجنبًا لانتقال العدوى من المهم جدًا قتل الطيور والدواجن الحاملة للفيروس بطريقة إنسانية وغير مُؤذية والتخلص منها بشكل صحيح.[٣]


الوقاية من مرض نيوكاسل الدجاج

لأنَّ المرض يصعب إدارته علاجيًا لا بد من اتِّباع بعض الخطوات الوقائية لتقليل أو منع فرصة الإصابة بنيوكاسل الدجاج، حيث تتضمن أهم أساليب الوقاية التي يُمكن اتباعها الآتي:[٣]


  • طرق وقائية صحية:
    • عزل الطيور المصابة بالمرض.
    • التخلص من الطيور الميتة المصابة بصورة صحيحة.
    • تجنب ملامسة الطيور غير معروفة الحالة الصحية.
    • تربية فئة عمرية واحدة للطيور في كل مزرعة.


  • طرق وقائية طبية:
    • يُمكن التقليل من تعرض الدواجن للإصابة وتقليل الخسائر الناتجة عنها في حال إصابتها عن طريق تلقيحها جميعها باللقاحات الحية أو لقاحات المستحلبات الزيتية.
    • يُمكن أن تؤثر بعض أنواع العدوى مثل الميكوبلازما على حدَّة تفاعل اللقاح داخل الكائن الحي لذلك يجب فحص جميع الطيور.
    • يجب استخدام لقاح الفيروس المقتول.


يُمكن اتباع بعض النصائح الوقائية وتطبيقها من قِبل الإنسان أو على الطيور لتجنب الإصابة بمرض نيوكاسل الدجاج.


تقليل خطر الإصابة بمرض نيوكاسل الدجاج

من المهم جدًا اتباع بعض التدابير والأساليب الوقائية التي تخضع للأمن البيولوجي؛ للحد من مخاطر الإصابة بمرض نيوكاسل الدجاج، وهي تدابير أخرى مهمة كأهمية التطعيم، حيث تتضمن الآتي:[٤]


  • السيطرة على القوارض.
  • عزل الطيور الجديدة عن الموجودة سابقًا.
  • محاول عدم السماح للطيور في المزارع الاتصال مع الطيور البرية، وذلك بصيانة مباني مناسبة.
  • التأكد من أنَّ الطعام الخاص بالطيور غير ملوث بفضلات الطيور البرية أو الحيوانات الأخرى.
  • يُفضَّل تقليل زوَّار الطيور في المزارع قدر الإمكان، وفي حال ذلك يجب اتباع النصائح الآتية:
    • التأكد من نظافة الأيدي والملابس والأحذية الخاصة بالزوار.
    • يُفضَّل من الزوار تغطية شعورهم.
    • يُفضَّل من العاملين بالمزارع ارتداء أحذية وملابس مخصصة.


  • منع العاملين من الاتصال بأي طيور أخرى خارج تلك الموجودة في المزرعة.
  • الحفاظ على نظافة المعدات وأماكن تربية الدواجن نظيفة بصورة دائمة.
  • غسل وتعقيم الأيدي قبل وبعد التعامل مع الطيور في المزارع.
  • غسل وتعقيم حاويات البيض التي تُستخدم أكثر من مرة أو استبدالها بحاويات تُستخدم مرة واحدة فقط.


كما من الضروري التأكد من إمداد الطيور بمياه مُطهرَّة وغير ملوثة بفضلات الطيور البرية أو الحيوانات الأخرى، وكتدبير وقائي يُفضَّل تطهير مياه الأمطار والسدود والأنهار قبل استخدام الطيور لها.[٤]


لقاح مرض نيوكاسل الدجاج

يُسمى اللقاح الخاص بمرض نيوكاسل الدجاج بلقاح سلالة لاسوتا، ويتم استخدامه للدجاج السليم فقط كإحدى وسائل الوقائية؛ لتقليل فرصة الإصابة بالمرض، حيث يُمكن تطعيم الدجاج به بعمر 14 يومًا ومن ثمَّ إعادة تطعيمهم حين يصل عمرها 14-16 أسبوعًا، حيث يتم إعطاء اللقاح وفقًا للطرق والجرعات الآتية:[٥]


  • التطعيم بمياه الشرب:
    • تجنب فتح اللقاح أو خلطه إذا لم تتوفر جاهزية التطعيم.
    • إزالة جميع الأدوية أو المطهرات من مياه الشرب قبل 72 ساعة من البدء في التطعيم.
    • توفير كمية كبيرة من الماء بحيث تشرب الطيور جميعها في وقت واحد.
    • تنظيف أماكن شرب الطيور جيدًا.
    • منع الطيور من شرب الماء لمدَّة 2-4 ساعات من التطعيم لتحفيز العطش لضمان تناوله.
    • قبل خلط اللقاح يتم إضافة أونصة واحدة من الحليب الجاف خالي الدسم إلى الماء.
    • يتم إزالة ختم الألمنيويم والسدادة المطاطية من علبة اللقاح.
    • ويُخلط بكمية مناسبة مع الماء وفقًا لعمر الطيور على النحو الآتي:
      • 2-4 أسابيع: 9.9 لتر لكل 1000 جرعة من اللقاح.
      • 4-8 أسابيع: 18.0 لتر لكل 1000 جرعة من اللقاح.
      • 8 أسابيع وأكثر: 37.9 لتر لكل 1000 جرعة من اللقاح.


  • يوزع اللقاح على المياه جميعها مع ضرورة تجنب أشعة الشمس المباشرة.
  • لا يتم تقديم مياه شرب أخرى حتى يتم استهلاك المياه التي تحتوي على اللقاح جميعها.


  • التطعيم بالرش:
    • يُستخدم لتطعيم الدجاج بعمر أسبوعين أو أكبر، ولا يُستخدم للتطعيم الأولي.
    • يتم استخدام رذاذ لتوزيع اللقاح في منازل الدجاج بصورة متساوية.
    • يتم إزالة ختم الألمنيوم والسدادة المطاطية من علبة اللقاح.
    • ملء قنينة اللقاح بالماء المقطر البارد ومن ثمَّ إضافة الخليط إلى وعاء.
    • إضافة ما يقارب 500 مل من الماء المقطر البارد لكل 5000 جرعة من اللقاح.
    • يتم رش 500 مل لكل 5000 دجاجة وتوجيه الرش فوق رؤوس الطيور.
    • بعد التطعيم بالرش يُفضَّل تقليل تدفق الهواء في أماكن الرش.


هل يمكن تطعيم الطيور بعد عمر 16 أسبوعًا؟ لا، كما من المهم أيضًا أخذ بعض التحذيرات بعين الاعتبار عند تطعيم الطيور باللقاح الخاص بمرض نيوكاسل الدجاج، كما يجب اتباع التعليمات بعناية، وتتضمن أهم هذه المحاذير الآتي:[٥]

  • تجنب تطعيم الطيور المريضة، حيث يجب أن تكون الطيور خالية من أمراض الجهاز التنفسي والطفيليات.
  • تلقيح الطيور جميعها في ذات المكان والوقت.
  • تجنب وضع الطيور في أماكن ملوثة.


تختلف طرق تلقي لقاح نيوكاسل الدجاج والجرعات الخاصة بها، ومع ذلك يجب استخدام محتويات اللقاح جميعها عند فتحها لأول مرة.


خطر مرض نيوكاسل الدجاج على الإنسان

تُصيب العدوى غالبًا عمَّال المختبرات وطواقم التطعيم، إذ من غير المحتمل أنَّ استهلاك أو تناول منتجات الدواجن أن يُسبب انتقال العدوى إلى البشر، وإنَّ الإصابة بالمرض تقتصر علاماتها وأضرارها على إصابة الملتحمة مُسببة التهابها، بالإضافة إلى أنَّ الشفاء من الفيروس يكون سريًعا، حيث يختفي الفيروس من سوائل العين بعد 4-7 أسابيع من بدء الإصابة.[٦]


وفقًا لقسم فحص صحة الحيوان والنبات في وزارة الزراعة الأمريكية: "لم يتم تسجيل أي حالة لانتقال مرض نيوكاسل الدجاج إلى الإنسان عند استهلاك البيض أو منتجات الدواجن".[٧]

المراجع[+]

  1. "Newcastle Disease", poultryhub, Retrieved 19/5/2021. Edited.
  2. "Newcastle disease", agriculture, Retrieved 19/5/2021. Edited.
  3. ^ أ ب "New Castle disease (new)", infonet-biovision, Retrieved 19/5/2021. Edited.
  4. ^ أ ب "Newcastle disease", agric, Retrieved 19/5/2021. Edited.
  5. ^ أ ب "Newcastle Disease Vaccine (LaSota Strain)", drugs, Retrieved 19/5/2021. Edited.
  6. "Newcastle disease: how to spot and report the disease", gov, Retrieved 19/5/2021. Edited.
  7. "Virulent Newcastle Disease (vND)", www.aphis.usda.gov, Retrieved 20/5/2021. Edited.