علاج غزارة الدورة الشهرية بالأعشاب: ما بين الخرافات والحقائق

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٤٢ ، ٤ أغسطس ٢٠٢٠
علاج غزارة الدورة الشهرية بالأعشاب: ما بين الخرافات والحقائق

العلاج التقليدي بالأعشاب

تمّ استخدام العلاجات العشبية والتي تتمثّل بالطب التقليدي منذ آلاف السنين، وقد أسهمت بشكلٍ كبير في تحسين صحة الإنسان، وذلك لخصائص الأعشاب الصحيّة العلاجية والتأهيلية، ولدورها في الوقاية من الأمراض، وفي الوقت الحاضر أصبح اللجوء لاستخدام الأعشاب الطبية متزايدًا، حيث يمكن علاج العديد من الأمراض الشائعة بسهولة بالعلاجات العشبية البسيطة، والتي يمكن إعدادها بسهولة واستخدامها في نطاق الرعاية الصحيّة الأولية، [١]وقد شهد العقد الماضي قبولًا هائلًا في العلاجات الطبية في البلدان النامية والتقليدية وحتى المتقدّمة، ويعود ذلك لتوفّر هذه العلاجات ليس فقط في متاجر الأدوية، ولكن حتى في متاجر المواد الغذائية، وتشير التقديرات إلى أنّ ما يقارب 80% من سكان العالم الذين يعيشون في الدول النامية يعتمدون على المنتجات العشبية كمصدرٍ أساسيّ للرعاية الصحيّة والممارسة الطبية التقليدية التي تنطوي على استخدام الأعشاب، إذ يُنظر إليها على أنّها جزءٌ لا يتجزأ من ثقافة تلك البلدان، ومع ذلك فالعديد من المنتجات العشبية لم يتم اختبارها وتُستخدم بشكلٍ خاطئ [٢].

غزارة الدورة الشهرية

غزارة الدورة الشهريّة وتُعرف أيضًا بالمصطلح الطبّي بغزارة الطمث، ويُقصد به النزيف الحاد أو طويل الأمد المرافق لفترة الحيض أو الدورة الشهرية، وتعدّ غزارة الدورة الشهرية مصدر قلقٍ عام لكثيرٍ من النساء، وذلك لعدم قدرة النساء اللواتي يعانين منه على القيام بالأنشطة المعتادة بسبب فقدان الكثير من الدم والتقلّصات، وغالبًا ما يكون سبب غزارة الدورة الشهرية غير معروف، ولكن قد تؤدي بعض الحالات إلى حدوث غزارة الطمث، وتشمل الأسباب الشائعة لحدوث مثل هذه الحالة ما يأتي:[٣]

  • الاختلالات الهرمونية؛ ففي الدورة الشهرية العادية يعمل التوازن بين هرموني الإستروجين والبروجستيرون بتنظيم بناء بطانة الرحم والتي يتم التخلّص منها أثناء الحيض، وفي حالة اختلال التوازن الهرموني فإنّ بطانة الرحم تتراكم بشكلٍ أكثر من المعتاد، ويتم التخلّص منها بنهاية المطاف على شكل طمثٍ غزير أشبه بالنزيف.
  • وجود خلل في المبيضين؛ إذا لم يفرز المبيضان البويضة خلال الدورة الشهرية، فإنّ الجسم في هذه الحالة لا يُنتج هرمون البروجسترون كما يحدث أثناء الدورة الشهرية العادية، وهذا يؤدّي إلى اختلال في تنظيم الهرمونات وبالتالي غزارة الطمث.
  • الأورام الليفية الرحمية؛ قد تظهر أورام رحم حميدة، أي غير سرطانية خلال سنوات الإنجاب، وقد تتسبّب تلك الأورام في نزيف حيضٍ أكثر من المعتاد أو طويل الأمد.
  • وجود أنسجة غديّة رحمية؛ تحدث هذه الحالة عندما تصبح غدد بطانة الرحم مغروسة في عضلة الرحم، وذلك يسبّب نزيفًا حادًّا وألمًا خلال الدورة الشهرية.
  • اللولب؛ وهو أحد وسائل منع الحمل الشائعة والمعروفة ومن الآثار الجانبية لاستخدام اللولب غزارة الطمث، وفي هذه الحالة لا بد من البحث عن خيارات بديلة أفضل.

علاج غزارة الدورة الشهرية بالأعشاب؛ ما بين الخرافات والحقائق

يوجد مجموعة واسعة من الأعشاب التي من الممكن استخدامها لعلاج مشاكل الأمراض المختلفة لدى النساء، ويعدّ الزنجبيل أبرز النباتات العشبية الموصى بأنّها من الممكن أن تقلّل من غزارة الدورة الشهرية لدى النساء، وللتأكّد من ذلك تمّ عمل دراسة للتحقّق من تأثير الزنجيل لدى السيدات اللواتي يعانين من غزارة الدورة الشهرية، لذلك قام الباحثون بتقييم 92 شابّة تعاني من هذا الأمر لمدة 6 شهور، أي لمدة 6 دورات متتالية من الدورة الشهرية، خلال الثلاث شهور الأولى تمّ التأكّد من فحص غزارة الدورة الشهرية لديهن من خلال مخطّط تقييم الدم التصويري.[٤]

ثمّ تمّ تقسيم الشابّات اللواتي خضعن للتجربة إلى مجموعتين، إحداها استخدمت كبسولات الزنجبيل، والأخرى تمّ إعطاؤها دواءً وهميًّا، وقد أسفرت النتائج إلى انخفاض مستوى غزارة دم الدورة الشهرية بشكلٍ كبيرٍ وملحوظ في المجموعة التي أُعطيت الزنجبيل مقارنةً مع المجموعة الأخرى، لذلك يمكن اعتبار الزنجبيل خيارًا علاجيًّا فعّالًا لغزارة الدورة الشهرية، مع ذلك لا بدّ من استشارة الطبيب أو الصيدلي أثناء تناوله.[٥]

كما أثبتت الدراسات أنّ الزنجبيل من النباتات العشبية الممتازة في إمكانية علاج عسر الطمث، وغثيان الصباح، وكما ذُكر سابقًا أثبتت فعاليته في علاج غزارة الدورة الشهرية، ولا بدّ من التنويه إلى إنّ الكبسولات التي أعطيت للشابات اللواتي شاركن في تقييم تأثير الزنجبيل كانت تحتوي على 250 ملغ من الزنجبيل المجفّف، وكانت الجرعة عبارة عن كبسولة واحدة ثلاث مرات يوميًّا، وتمّ إعطاؤها بدءًا من اليوم السابق لأول أيام الدورة الشهرية وحتى اليوم الثالث منها، ليصبح مجموع الأيام التي تمّ خلالها تناول العلاج أربعة أيام متتالية ولمدة ثلاث شهور. [٦]

الآثار الجانبية لاستخدام الأعشاب في علاج غزارة الدورة الشهرية

يعدّ الزنجبيل المستخدم في علاج غزارة الدورة الشهرية آمنًا عند تناوله بالجرعات المناسبة، ولكن من الممكن أن يسبّب الزنجبيل آثارًا جانبية خفيفة بما في ذلك حرقة المعدة، والإسهال، وأحيانًا اضطرابات المعدة، وقد أشارت بعض النساء إلى زيادة نزيف الحيض أثناء تناول الزنجيل، وهذا بما يخصّ تناول الزنجبيل عن طريق الفم، أمّا عن استخدام الزنجبيل على الجلد، فإنّه آمنٌ عند استعماله لمدةٍ قصيرة، وقد يسبّب تهيّجًا في الجلد لبعض الناس، [٧] ومن الممكن تلخيص الآثار الجانبية للزنجبيل فيما يأتي:[٨]

  • زيادة غزارة الطمث في بعض الأحيان.
  • عدم انتظام ضربات القلب في حال تناول جرعة زائدة.
  • الإصابة بالاكتئاب أيضًا في حال تناول جرعة زائدة.
  • التهاب الجلد في حال الاستخدام الموضعي.
  • تهيّج الفم أو الحلق.

أمور يجب الانتباه إليها عند استخدام الأعشاب في علاج غزارة الدورة الشهرية

من الممكن أن تتفاعل المكمّلات أو العلاجات العشبية مع الأدوية التقليدية، ومن الممكن أن يكون لها تأثيرات قوية، لذلك عند استخدام الأعشاب لا بد من التحدث إلى الطبيب واستشارته قبل تناولها ومن الأمور التي تُساعد في تفادي حدوث الآثار الجانبية والتي لابد من الانتباه لها أثناء العلاج في الأعشاب ما يأتي:[٩]

  • التثقيف المستمر والتعلم قدر المستطاع عن الأعشاب التي يتم تناولها، وذلك عن طريق استشارة الطبيب والتواصل مع مصنّعي المكملات العشبيةللحصول على القدر الكافي من المعلومات.
  • اتباع التعليمات الخاصة بالمكملات العشبية، واستخدام الجرعة الموصوفة فقط، وعدم تجاوز الجرعة الموصى بها أبدًا.
  • مراقبة الآثار الجانبية أثناء تناول المكملات العشبية في حالة حدوث أعراض مثل الغثيان، أو الدوخة، أو الصداع، أو اضطراب المعدة، وفي تلك الحالة لا بد من تقليل الجرعة، أو التوقف عن تناول المكملات العشبية.
  • الانتباه في حال حدوث ردود فعل تحسسيّة، والذي من أعراضة حدوث صعوبة في التنفس، وفي هذه الحالة لا بد من التواصل مع الطبيب أو الاتصال بالطوارئ.
  • اختيار العلامات التجارية ذات السمعة الطيبة عند استخدام المكملات العشبية.

المراجع[+]

  1. "Traditional herbal remedies for primary health care", apps.who.int, 2020-07-20, Retrieved 2020-07-20. Edited.
  2. "The growing use of herbal medicines: issues relating to adverse reactions and challenges in monitoring safety", www.ncbi.nlm.nih.gov, 2020-07-20, Retrieved 2020-07-20. Edited.
  3. "Menorrhagia (heavy menstrual bleeding)", www.mayoclinic.org, 2020-07-20, Retrieved 2020-07-20. Edited.
  4. "Effect of Ginger (Zingiber officinale) on Heavy Menstrual Bleeding: A Placebo-Controlled, Randomized Clinical Trial", www.researchgate.net, 2020-07-20, Retrieved 2020-07-20. Edited.
  5. "Effect of ginger (Zingiber officinale) on heavy menstrual bleeding: a placebo-controlled, randomized clinical trial", pubmed.ncbi.nlm.nih.gov, 2020-07-20, Retrieved 2020-07-20. Edited.
  6. "Ginger for Heavy Menstrual Bleeding", www.naturalmedicinejournal.com, 2020-07-20, Retrieved 2020-07-20. Edited.
  7. "GINGER", www.webmd.com, 2020-07-20, Retrieved 2020-07-20. Edited.
  8. "Ginger", www.rxlist.com, 2020-07-20, Retrieved 2020-07-20. Edited.
  9. "Herbal Medicine", www.hopkinsmedicine.org, 2020-07-22, Retrieved 2020-07-22. Edited.