علاج جلطة الساق بالأعشاب: حقيقة أم خرافة قد تضرك؟

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٤:٢١ ، ٢٨ يوليو ٢٠٢٠
علاج جلطة الساق بالأعشاب: حقيقة أم خرافة قد تضرك؟

جلطة الساق

تحدث جلطة الساق غالبًا في الأوردة العميقة عند حدوث تجلّط في الدم في واحد أو أكثر من الأوردة العميقة في الساق، عادًة لا يوجد أي أعراض لجلطة الساق ولكنّها قد تسبب الألم أو التورم في الساق،ومن الممكن أن يساهم وجود حالات مرضية أخرى تؤثر على تجلط الدم أو قلة الحركة قد تؤثر عليها مثل خروج الشخص من العمليات أو الإصابة بحادث، تكمن خطورة جلطة الأوردة العميقة بأنّها يمكن أن تنفصل وتنتقل عبر مجرى الدم لتسبب الانسداد الرئوي، تشمل أبرز أعراض جلطة الساق ألم في الساق تبدأ من ربلة الساق، احمرار الجلد أو تغير لون الساق، وشعور بالدفئ في الساق المصابة، أما إذا ظهرت على الشخص علامات الإنسداد الرئوي فيجب مراجعة الطبيب بالسرعة القصوى وتشمل أبرز هذه الأعراض على ضيق التنفس المفاجئ، ألمًا في الصدر يزداد عند أخذ نفس عميق أو عند السعال، الشعور بالدوران أو الإغماء، سعال الدم وسرعة المبض[١]، ولقراءة المزيد يرجى الاطلاع على مقال جلطة الساق.

علاج جلطة الساق بالأعشاب: حقيقة أم خرافة قد تضرك؟

إن من أبرز أسباب الإصابة بجلطة الساق اضطراب تخثر الدم الوراثي، الراحة الطويلة في الفراش مثل البقاء في المشفى لفترة طويلة أو في حالات الشلل، الإصابة أو الجراحة، زيادة الوزن أو السمنة، الحمل أو موانع الحمل، التدخين وغيرها، لذلك ينصح الأشخاص المعرضين للإصابة بتجنب الجلوس لفترات طويلة أو إجراء تغيرات في نمط الحياة مثل الإقلاع عن التدخين وأيضًا ممارسة الرياضة[١]، يعد استخدام الأعشاب في العلاج من جلطة الساق من الأساليب الآمنة نوعًا ما ولكنها لا تغني عن الأدوية الموصوفة، ومن أبرز هذه الأعشاب الآتي ذكره:

الكركم

ينتشر الكركم غالبًا في الهند وجنوب آسيا، كما أنه ينتمي إلى عائلة الزنجبيل حيث يتم حصاد الجذور واستخدامها بشكل مباشر أو غلي الجذور بالماء ثم تجفيفة وطحنه ليتحول إلى مسحوق أصفر إلى برتقالي، ويتم استخدامه غالبًا في المطبخ الآسيوي، ولكنه يستخدم أيضًا في العلاجات المنزلية وتكون المادة الفعّالة فيه هي الكركمين والذي يعتبر مضادًا للالتهابات والأكسدة[٢]، كما أنه يساعد في تحسين وظيفة بطانة الأوعية الدموية وتحسين قدرتها على تنظيم ضغط الدم وتجلط الدم[٣]، كما أثبتت الدراسات التي أجريت عام 2012 أن الكركمين الموجود في الكركم يعمل على المحافظة على حالة تخثر الدم عند تناوله بشكل يومي[٤]، وعلى الرغم من الفوائد العديدة للكرم إلا أنه قد يسبب بعض الآثار الجانبية وهي[٥]:

  • الغثيان.
  • الإسهال.
  • قد يسبب تهيج في البشرة.

ينصح بمراجعة الطبيب أو المختص لإعطاء النصح فيما إذا كان الكركم مفيدًا للشخص كما يجب المراجعة في حال حدوث أي من الآثار الجانبية، يتم استخدام الكركم كجرعة آمنة بما نسبته من 500 إلى2000 ملج من الكركم يوميًا[٦].

الزنجبيل

ينتشر الزنجبيل في آسيا والهند و الشرق الأوسط وتم استخدامه كعلاج منزلي منذ أكثر من 2000 عام، يتوفر الزنجبيل على شكل كبسولات أو صبغات كما يمكن استخدامه بشكل طازج لصنع الشاي أو على شكل مسحوق واستخدامه في المطبخ، يمكن استخدام 4 غرامات يوميًا وتعتبر هذه الجرعة آمنًة نسبيًا، إن من أبرز استخدامات الزنجبيل الآتي[٧]:

  • مكافحة الغثيان والقئ.
  • تقليل دوران الحركة.
  • الحد من الالتهابات.
  • التخفيف من الصداع النصفي.

يجب مراجعة الطبيب المختص لتحديد ما إذا كان استخدام الزنجبيل مناسًا للشحص أم لا، يعتبر مركب الساليسيلات هو الفعّال في الزنجبيل حيث ينشق الإسبرين عنه صناعيًا، تم إجراء تجربة عملية حول فاعلية الزنجبيل في تميع الدم وكانت النتائج مبشرًة ولكنها غير جازمة وذلك في عام 2015[٨]، وعلى الرغم من الفوائد العديد للزنجبيل إلا أنّه قد يصيب الأشخاص ببعض الآثار الجانبية كالآتي[٧]:

القرفة

تستمد القرفة من لحاء نبتة كاسيا وتعتبر دول جنوب شرق آسيا هي الموطن الأصلي لها، يوجد العديد من الفوائد لاستخدام القرفة في العلاجات المنزلية مثل خفض مستوى السكر من النوع 2، تعمل القرفة كمضاد للالتهابات والمايكروبات و التقليل من خطر الإصابة بالسرطان[٩]، من الجدرير بالذكر أن الكومارين هي المادة الفعّالة الموجودة بالقرفة وهي المادة التي تساعد على ترقق الدم[٨]، ينصح باستعمال ما مقداره 0.5 إلى 1 ملعقة يوميًا من القرفة أي ما يعادل 1_6 غرامات من مسحوق القرفة، وعلى الرغم من الفوائد العديدة لاستخدام القرفة إلا أنها قد تسبب بعض الآثار الجانبية عند بعض لأشخاص لذلك يجب مراجعة الطبيب والمختصين من أجل تحديد فاعليتها على الشخص، من أبرز الآثار الجانبية الآتي[١٠]:

  • التهيج والحساسية: قد يسبب الاستخدام المفرط للقرفة بتقرحات الفم وتحسس واحمرار على الجلد.
  • السكر: قد يسبب تناول القرفة إلى خفض نسبة السكر بشكل كبير لذلك لا ينصح بمن لديهم السكري باستخدام القرفة.

الجنكة

تعتبر الجنكة مكملًا عشبيًا منتشرًا في الولايات المتحدة الأمريكية وأوروبا، تم استخدامه في علاجات الطب البديل الصيني منذ آلاف السنين، تم إجراء بعض الدراسات التي ناقشت فوائد عشبة الجنكة على ترقق الدم، وخلصت الدراسة أن الجنكة قد تعمل كعمل دواء الستربتوكايناز وهو دواء يستخدم للتخلص من الجلطات، حيث تساهم هذه النبتة في تحلل الفيبرين، ولكن من الجدير بالذكر أن هذه الدراسة تمت داخل المختبر ولم يتم تجربتها على الإنسان أو الحيوان[٤]، إن من أبرز استعمالات نبتة الجنكة المساعدة في حل مشكلات العين،العرج المتقطع، المرض العقلي، الطنين ومشكلات ضغط الدم، وعلى الرغم من الفوائد العديدة للجنكة إلا أنها قد تسبب بعض الآثار الجانبية كالآتي[١١]:

  • حساسية الجلد.
  • إمساك.
  • دوخة.
  • صداع الرأس.
  • خفقان القلب.
  • إضطراب المعدة.

تعتبر مادة الجنكو هي المادة الفعّالة في نبتة الجنكة وتتوافر في بذور النبتة، ينصح باستخدامها من 120 إلى 240 ملغرام من بذور النبتة، كما ويجب مراجعة الطبيب أو المختص من أجل تحديد ما إذا كانت هذه العشبة مناسبة للشخص أم لا[١٢].

حشيشة الملاك الصينية

حشيشة الملاك الصينية هي عشبة صينية تم استخدامها في الطب البديل الصيني من أجل التقليل من تخثر الدم، الأمر الذي أثبتته دراسات أجريت على الحيوان والتي أثبتت أن هذه النبتة تعمل على زيادة وقت تخثر الدم أو ما يسمى وقت البروثرومبين، وغالبًا يكون السبب في فاعليته في ترقيق الدم هو احتوائها على مادة الكومارين وهي نفس المادة الفعّالة الموجودة في القرفة، يمكن استخدام حشيشة الملاك الصينية من خلال شاي الأعشاب أو الحساء أو عن طريق الفم[٤]، يوجد العديد من استخدامات نبتة الملاك الصينية كان أبرزها تخفيف حرقة المعدة، التهاب المفاصل، السكتات الدماغية، مشاكل الدورة الدموية، الإقلاع عن التدخين وعلاج مشكلة القلق، تعتبر جرعة 1 مل ثلاث مرات يوميًا جرعًة آمنًة[١٣]، وعلى الرغم من الفوائد العديدة لاستحدام حشيشة الملاك الصيني إلا أنها قد تسبب بعض الآثار الجانبية كالآتي[١٣]:

  • الإصابة بالنزيف.
  • زيادة حساسية الجلد تجاه الشمس.
  • زيادة نسبة الإصابة بالسرطانات.

أقحوان زهرة الذهب

تعتبر أقحوان زهرة الذهب من الأعشاب التي تستعمل في العلاجات الطبية المنزلية تكون من نفس عائلة الأقحوان، ويمكن أن يتم استخدامها على شكل كبسولات، أثبتت الدراسات أنّها تعمل على تخفيف الدم من خلال تثبيط نشاط الصفائح الدموية ومنع تجلط الدم[٤]، من الجدير بالذكر أن مركب بارثينوليد هو المركب الفعّال في هذه النبتة، يتم استخدام هذه النبتة في علاجات عدة من أبرزها علاج الصداع النصفي، علاج الحكة العقدية، الربو، نزلات البرد، اضطرابات العظام ومخالفات الحيض[١٤]، يمكن تناول من 100 إلى 300 مجم أي ما يعادل 0.2 إلى 0.4% من مركب بارثينوليد، وعلى الرغم من الفوائد العديدة التي تقدمها نبتة أقحوان زهرة الذهب إلا أنّها قد تسبب بعض الآثار الجانبية لذلك ينصح بمراجعة الطبيب والمختص من أجل تحديد ما إذا كانت مناسبًة أم لا، ومن أبرز الآثار الجانبية الآتي[١٥]:

  • آلام المعدة.
  • حرقة المعدة.
  • الإمساك.
  • الإسهال.
  • الغثيان.
  • الإرهاق.
  • تغيرات في مواعيد الدورة الشهرية.

محاذير علاج جلطة الساق بالأعشاب

لتشخيص جلطة الساق سيقوم الطبيب والمختص بسؤال المريض مجموعًة من الأسئلة حول الأعراض التي يعانيها الشخص، ثم سيخضع المريض إلى الفحص البدني لملاحظة أي علامات أو تغيرات تشير إلى الإصابة بجلطة الساق وقد يطلب الطبيب بعض الاختبارات مثل فحص الدم، التصوير بالرنين المغناطيسي والموجات فوق الصوتية[١]، وعلى الرغم من فوائد استخدام الأعشاب في علاج وتخفيف أعراض جلطة الساق إلا أنه يوجد بعض الحالات التي لا ينصح باستخدامها ومن أبرز المحاذير الآتي:

محاذير استخدام الكركم لعلاج جلطة الساق

يجب على الحوامل والمرضعات عدم استخدام الكركم في علاج جلطات الساق، كما لا ينصح باستحدامه من قبل الأشخاص الذين يعانون من السكر أو أمراض الكلى أو المرارة، كما ينصح بإقاف استعماله قبل أسبوعين من موعد العملية الجراحية ذلك أنه قد يسبب النزيف، ينصح دائما باستشارة الطبيب والمختص من أجل بيان ما إذا كان مناسبًا لاستعمال الشخص أم لا[٥].

محاذير استخدام الزنجبيل لعلاج جلطة الساق

لا ينصح باستخدام الزنجبيل من قبل الأشخاص الذين لديهم مشكلات في السكر أو ضغط الدم أو الأشخاص الذين يستعملون مميعات الدم فتناول الزنجبيل مع مميعات الدم قد يسبب النزيف كما أنه يعمل على خفض مستويات السكر وضغط الدم، ينصح بمراجعة الطبيب والمختص من أجل بيان مدى فاعليته وأمانه على المريض[٧].

محاذير استخدام القرفة لعلاج جلطة الساق

لا ينصح باستخدام القرفة من قبل الأشخاص الذين يعانون من تليف الكبد ذلك لأن مادة الكومارين المتواجدة فيها قد تسبب التسمم لدى هذه الفئة، كما لا ينصح باستخدامه من قبل الأشخاص الذين يستخدمون أدوية السكر لأنها قد تسبب نزول السكر في الدم، كما لا ينصح باستخدامه من قبل الأشخاص الذين يأخذون أدوية القلب، وينصح بمراجعة الطبيب من أجل تحديد نسبة أمانها وفاعليتها[١٠].

محاذير استخدام الجنكة لعلاج جلطة الساق

يجب على الحوامل عدم استخدام هذه النبتة ذلك أنها تساعد على عملية تسريع الولادة وبالتالي فقدان الجنين في بعض الحالات، كما لا ينصح باستخدامها من قبل المرضعات لأن تركيبة النبتة لا تعتبر آمنًة على الرضيع، كما ولا ينصح باستخدامها من قبل مرضى السكر أو الأشخاص الذين يعانون من النوبات، كما ينصح بمراجعة الطبيب والمختص من أجل تحد فاعليتّها وأمانها على المرضى[١٦].

محاذير استخدام حشيشة الملاك الصينية لعلاج جلطة الساق

يحذر استخدام حشيشة الملاك الصينية خلال الثلث الأول من الحمل لأنها قد تسبب تشوهات عند الجنين، كما ولا ينصح باستخدامه من قبل المرضعات ذلك أنه قد يسبب ارتفاع ضغط الدم عند الرضع، وقد يزيد من خطر الإصابة بالنزيف أثناء العمليات الجراحية لذلك ينصح بإيقافه قبيل الخضوع لها بفترة، ينصح دائمًا بمراجعة الطبيب أو المختص من أجل تحديد نسبة أمانه على المستخدم[١٣].

محاذير استخدام أقحوان زهرة الذهب لعلاج جلطة الساق

قد تسبب أقحوان زهرة الذهب تقلصات مبكرة عند الحوامل لذلك ينصح بتجنب استعماله، كما لايفضل استخدامه من قبل الأشخاص المصابين بالتحسس تجاه الرجيد أو الأقحوان القطنية وغيرها، ينصح دائمًا بمراجعة الطبيب وأصحاب الإختصاص من أجل تحديد فاعليته وأمانه على الشخص[١٥].

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت "Deep vein thrombosis (DVT)", www.mayoclinic.org, Retrieved 2020-07-10. Edited.
  2. "Benefits of Turmeric Powder", www.livestrong.com, Retrieved 2020-07-10. Edited.
  3. "Tips for Managing Deep Vein Thrombosis at Home", www.healthline.com, Retrieved 2020-07-10. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث "Blood-thinning foods, drinks, and supplements", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 2020-07-10. Edited.
  5. ^ أ ب "What are the side effects of taking turmeric?", www.webmd.com, Retrieved 2020-07-10. Edited.
  6. "Effective Doses", www.healthline.com, Retrieved 2020-07-10. Edited.
  7. ^ أ ب ت "Ginger Benefits & Side Effects", www.livestrong.com, Retrieved 2020-07-10. Edited.
  8. ^ أ ب "Blood-thinning foods, drinks, and supplements", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 2020-07-11. Edited.
  9. "Saigon Cinnamon Health Benefits", www.livestrong.com, Retrieved 2020-07-11. Edited.
  10. ^ أ ب "Cinnamon", www.webmd.com, Retrieved 2020-07-11. Edited.
  11. "Health Benefits of Ginkgo Biloba", www.webmd.com, Retrieved 2020-07-11. Edited.
  12. "Is a High Dosage of Ginkgo Biloba Safe?", www.livestrong.com, Retrieved 2020-07-11. Edited.
  13. ^ أ ب ت "ANGELICA", www.webmd.com, Retrieved 2020-07-11. Edited.
  14. "Feverfew", www.medicinenet.com, Retrieved 2020-07-11. Edited.
  15. ^ أ ب "What Is Feverfew, and Does It Work for Migraines?", www.healthline.com, Retrieved 2020-07-11. Edited.
  16. "Complications", www.livestrong.com, Retrieved 2020-07-11. Edited.