علاج سعفة الرأس

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٠٨ ، ٧ سبتمبر ٢٠٢٠
علاج سعفة الرأس

سعفة الرأس

ما هي سعفة الرأس؟

تعرف سعفة الرأس بأنها مرض ناتج عن الإصابة بعدوى فطرية في فروة الرأس وجذور الشعر، تختلف أعراض وعلامات سعفة الرأس وبشكل عام تظهر كبقع خالية من الشعر، وتسبب تقشير الجلد والحكة، وتعدّ هذه العدوى منتشرة بين الأطفال الصغار، والأطفال في المراحل الدراسية، قد تؤدي بعض الحالات إلى التهاب شديد في أماكن الإصابة، مما يسبب ندوبًا أو فقدان الشعر بشكل دائم، يمكن أن تتشابه أعراض سعفة الرأس مع حالات أخرى، لكن يجب مراجعة الطبيب عند ملاحظة أي منها للحصول على تشخيص دقيق وعلاج فوري ومناسب، هناك عدة أنواع من الفطريات التي تسبب سعفة الرأس، وهي حالة معدية قد تنتقل من الإنسان إلى الإنسان عن طريق ملامسة الجلد، أو عند استخدام أدوات شخص أخر مصاب مثل المشط أو المنشفة، ويمكن أن تنتقل عن طريق ملامسة أو اللعب مع الكلاب والقطط وبعض الحيوانات الأخرى الحاملة للفطريات، مثل الأبقار والماعز، وفي هذا المقال سيتم ذكر أعراض، أسباب، وعلاج سعفة الرأس.[١]


أعراض سعفة الرأس

هل هنالك مؤشرات تدل على الإصابة بسعفة الرأس؟

من أكثر الأعراض شيوعًا في مرض سعفة الرأس، هو انفصال أجزاء من الشعر عن فروة الرأس فتظهر نقاط سوداء في أماكن سقوط الشعر، وكذلك تظهر بقع حمراء متقشرة أو بقع صلعاء، وإذا تركت هذه المناطق المصابة دون علاج فقد تزيد مساحة المناطق المصابة وتنتشر تدريجيًا في كامل الرأس، كما يمكن أنّ تؤدي الحالات الشديدة إلى ظهور تورمات قشرية مملوءة بالقيح، وتشمل الأعراض الأخرى لسعفة الرأس ما يلي:[٢]

  1. ألم في فروة الرأس.
  2. ضعف الشعر وتكسره.
  3. الحمى منخفضة درجة الحرارة.
  4. تورم في الغدد الليمفاوية.


أسباب سعفة الرأس

هل هنالك أسباب تقف خلف التعرّض لسعفة الرأس؟

قد تصيب عدوى سعفة الرأس أماكن وأجزاء مختلفة من الجسم مثل الوجه، اليدين والقدمين، الظهر والفخذ، وكذلك يمكن أن تصيب الأظافر، وتظهر العدوى على شكلة حلقة حمراء لامعة، وهناك 40 نوع مختلف من الفطريات التي يمكن أن تسبب سعفة الرأس، تنمو هذه الفطريات في المناطق الرطبة والدافئة لذا عادة ما تكون الإصابة في الفخذ أو طيات الجسم أو بين أصابع القدم، وقد يزيد عيش الشخص في منطقة دافئة ورطبة من احتمالية إصابته بسعفة الرأس، وتنتقل العدوى من الإنسان إلى الإنسان أو من الحيوان إلى الإنسان، أو من أي أدوات تحمل هذه الفطريات المعدية، كما أنها يمكن أن تصيب جميع الفئات العمرية ولكن عادة ما تصيب الأطفال، والبالغين الذين يعانون من ضعف في الجهاز المناعي.[٣]


تشخيص سعفة الرأس

كيف يمكن تشخيص الإصابة بعدوى سعفة الرأس؟ عند تشخيص سعفة الرأس غالبًا ما يكون الفحص البصري كافيًا للطبيب للتحديد الإصابة، وقد يستخدم مصباحًا خاصا لإلقاء الضوء على فروة الرأس وذلك للكشف عن علامات العدوى، ويمكن أنّ يأخذ الطبيب عينة من الشعر أو عينة جلدية من المنطقة المتقشرة في فروة الرأس، ويتم فحص هذه العينة في المختبر باستخدام المجهر لتحديد وجود الفطريات وتأكيد التشخيص، وقد تستغرق هذه العملية ثلاثة أسابيع.[٢]


علاج سعفة الرأس

هل يمكن علاج سعفة الرأس؟ وكيف يتم ذلك؟

يتم علاج سعفة الرأس باستخدام بعض الأدوية المضادة للفطريات وشامبو طبي، ومن أشهر الأدوية المستخدمة لعلاج للفطريات، دواء جريسوفلافين وهيدروكلوريد تيربينافين، وهي أدوية يتم تناولها عن طريق الفم لمدة ستة أسابيع، وكلاهما لديه آثار جانبية شائعة مثل اضطراب المعدة والإسهال، لذا قد يوصي الطبيب بتناولها مع وجبات غنية بالدهون مثل زبدة الفول السوداني أو البوظة، ويستخدم الشامبو الطبي الذي يحتوي على مواد مضادة للفطريات مثل كيتوكونازول، وكبريتيد السيلينيوم، يساعد الشامبو على منع انتشار الفطريات ولكنه لا يقتلها، فمن المهم الجمع بين العلاج بالشامبو الطبي، والأدوية عن طريق الفم، ويستخدم الشامبو مرتين في الأسبوع ولمدة شهر، عادة ما يكون الشفاء من سعفة الرأس بطيئًا وقد يتطلب الأمر أكثر من شهر لرؤية تحسن في الحالة، لذا يجب على المريض الالتزام والاستمرار بتناول بالأدوية وفق التعليمات الموجهة من الطبيب [٢]، وهناك بعض العلاجات المنزلية الطبيعية التي قد تكون فعالة في علاج سعفة الرأس ومنها ما يلي:[٤]

  1. الثوم: يساعد الثوم في عالج أنواع كثيرة من العدوى الفطرية ويمكن استخدام شرائح من الثوم ودهنها بزيت الزيتون ووضعها على مكان الإصابة وتغطيتها بشاش لمدة ساعتين.
  2. خل التفاح: وله فاعلية كمضاد للفطريات، ويمكن استخدامه بوضعه كمية منه على قطنة وتطبيقها على مكان الإصابة ثلاث مرات يوميًا.
  3. الألوفيرا: تحتوي الألوفيرا على مواد مطهرة كما أن له خصائص مضادة للعدوى الفطرية والبكتيرية، ويمكن تطبيق جل الألوفيرا ثلاث إلى أربع مرات يوميًا، كما أنه يوفر ترطيب وتبريد لذا يمكن أن يمنع الحكة ويخفف التورم.
  4. زيت جوز الهند: يحتوي زيت جوز الهند على مجموعة من الأحماض الدهنية التي أثبتت فاعليتها في علاج العدوى الفطرية، ويمكن تطبيقه ثلاث مرات يوميًا وكذلك فإن له فوائد في منع تكرار العدوى.
  5. الكركم: يحتوي الكركم على مادة الكركمين والتي وجد أنها فعالة ضد الميكروبات، ولها خصائص مضادة للالتهاب، يمكن خلط كمية صغيرة من الكركم مع الماء حتى تتكون عجينة وتطبيقها على المنطقة المصابة وتركها لتجف ثم غسلها.


مضاعفات سعفة الرأس

ماذا يمكن أن يحدث إن لم يتم علاج سعفة الرأس؟

في حال لم يتم علاج سعفة الرأس فإن ذلك قد يؤدي إلى حدوث مضاعفات، وأهم هذه المضاعفات حدوث التهاب حاد ومؤلم في مناطق الإصابة في فروة الرأس، ويظهر هذا الالتهاب على شكل تورمات وانتفاخات، طرية مملؤة بالسوائل أو القيح، كما يسبب ظهور قشور صفراء سميكة على فروة الرأس، ويؤدي ذلك أيضًا إلى تساقط الشعر بسهولة حيث يصبح المريض قادرًا على سحبه من فروة الرأس، وهذا الالتهاب يسبب مضاعفات قوية مثل تكون الندوب في فروة الرأس وفقدان الشعر أو الصلع.[١]


كيفية الوقاية من سعفة الرأس

كيف يمكن أن نقي أنفسنا خطر الإصابة بسعفة الرأس؟

يمكن أن تتكرر الإصابة بعدوى سعفة الرأس أكثر من مرة، وغالبًا ما يتوقف تكرار الإصابة عند البلوغ، ويجب فحص الحيوانات الأليفة وأفراد الأسرة للتأكد من عدم إصابتهم ومنع انتشار العدوى، كما تجنب مشاركة الأغراض الشخصية، وغسل اليدين باستمرار، وغسل الشعر بالشامبو بانتظام، ومن المهم تعليم الأطفال النظافة وتوعيتهم عن هذه العدوى كونهم الأكثر عرضة للإصابة، وقد يكون من الصعب معرفة ما إذا كانت الحيوانات الأليفة مصابة أم لا، لكن بشكل عام فالعلامة الواضحة لعدوى سعفة الرأس هي بقع خالية من الشعر ،فيجب تجنب اللعب مع الحيوانات التي لديها بقع على أجسامها،[٢] ولأن علاج العدوى قد يكون صعبًا ويحتاج لوقت طويل، فمن المهم اتباع سبل الوقاية الموصى بها ومنها ما يلي:[٤]

  1. الحفاظ على نظافة البشرة وتجفيفها جيدًا.
  2. غسل اليدين باستمرار خاصة بعد ملامسة الحيوانات.
  3. غسل الجسم بعد التدريبات وممارسة الرياضة.
  4. تجنب المشي دون حذاء، وارتداء الأحذية المفتوحة والواسعة.
  5. المحافظة على تقليم الأظافر ونظافتها.
  6. تغيير وتهوية الملابس يوميًا.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب "Ringworm (scalp)", www.mayoclinic.org, Retrieved 2020-04-29. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث "Ringworm of the Scalp (Tinea Capitis)", www.healthline.com, Retrieved 2020-04-29. Edited.
  3. "What to know about tinea capitis", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 2020-04-29. Edited.
  4. ^ أ ب "Are there any home remedies for ringworm?"، www.medicalnewstoday.com، اطّلع عليه بتاريخ 2020-04-29. Edited.