علاج ألم أسفل الظهر للحامل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٩:٢٥ ، ١٥ يناير ٢٠٢١
علاج ألم أسفل الظهر للحامل


التمارين و الحفاظ على وضعية سليمة

هل آلام الظهر أثناء فترة الحمل خطيرة؟

تمرّ المرأة الحامل بجملة من التغيُّرات التي تؤثر عليها، ولعلَّ من أبرز ما قد يُلاحظ من هذهِ التغيُّرات هي جسدها حيثُ ينمو بطنها ويزداد وزنها، وهذا من شأنهِ أن يزيد من إجهاد العضلات والعمود الفقري الذي يتحمل هذا الوزن، والذي يؤدي إلى شعورها بآلام الظهر، من جهةٍ أُخرى قد تؤدي التغيُّرات الهرمونية إلى التسبُّب بآلام الظهر أيضًا، حيث يعمل هرمون الريلاكسين على ارتخاء في أربطة الجسم المختلفة، ويترتب على ذلك عدم استقراره في جسد المرأة وزيادة احتمال تعرُّضها لبعض الإصابات خاصة في منطقة الظهر.[١]


كيف يتم علاج ألم منتصف الظهر للحامل وألم أسفل الظهر؟ من الجدير بالذكر أنّ آلام الظهر خلال فترة الحمل قد تشير إلى عدة أمور أهمها إصابة المرأة بالتهابات في المسالك البولية أو قد يكون إشارة لبدء المخاض لديها، ولذلك من المهم استشارة الطبيب المعالج، وإطلاعه على الحالة الصحية للمرأة الحامل، والأعراض المرافقة لها لتقييم حالتها والاطمئنان عليها،[١] وسيتم فيما يأتي توضيح بعض الأمور المساعدة في تخفيف آلام الظهر خلال أشهر الحمل:


جربي الدعامات والوسائد!

هل من أوقات معيَّنة يجب استخدام الوسائد فيها؟

يمكن اللجوء لاستخدام الوسائد الداعمة خلال فترة المساء والنوم، وتقول بعض الحوامل أنَّ النوم على الجانب مع وضع الوسادة الداعمة بين الركبتين المثنيتين أمرٌ مريحٌ،[٢] ومن الجدير بالذكر أنَّ هناك مجموعة من الملابس الداعمة المتوفرة، وفيما يأتي بيانٌ لأهمها:[٣]


  • أحزمة تعمل على رفع وزن البطن وتخفف عن عضلات الظهر.
  • سراويل خاصة بالحمل لها شريط مطاطي عريض يناسب انحناءات البطن ويساعد في التخفيف عن الظهر ودعم الوزن.


يمكن استخدام بعض المنتجات الداعمة للوزن لتخفيف آلام الظهر كالوسائد، الأحزمة والسراويل الخاصة.


مارسي التمارين الرياضية والعلاج الطبيعي!

متى يجب التوقف عن أداء التمارين؟

في الحالات الطبيعية لا يجب أن يرافق أداء التمارين الرياضية الشعور بالألم، ولكن في حال شعرت الحامل بعدم الارتياح والألم يجب التوقف عن ممارسة التمارين الرياضية، وللبقاء بالوضع الآمن يجب استشارة طبيب النسائية والتوليد قبل الشروع بممارسة التمارين الرياضية ليتسنى لكِ التأكد من أنَّها مناسبة لوضعكِ الصحي،[٣] ومن الجدير بالذكر أنَّ بعض التمارين الرياضية من شأنها أن تساهم بالتخفيف من ألم الظهر أثناء فترة الحمل من خلال تقوية عضلات المعدة، ومن أهم الأنشطة الرياضية التي يمكن القيام بها لهذا الغرض ما يأتي:[٤]


  • تحقيق استقامة الظهر بالنزول على الأطراف الأربعة ووضع الركبتين تحت الوركين واليدين تحت الكتفين والأصابع للأمام مع رفع عضلات المعدة.
  • تحريك الظهر قدر المستطاع بصورة مريحة بعد سحب عضلات البطن ورفع الظهر باتجاه الأعلى وإرخاء الرأس والمؤخرة.
  • الحرص على تجنب انحناء الظهر وجعله بصورة مستقيمة محايدة.
  • يمكن القيام بذلك ببطء وبصورة منتظمة والعد 10 مرات.
  • قد تفيد ممارسة اليوغا قبل الولادة.
  • يمكن القيام بدروس السباحة المائية ولكن تحت إشراف مدربٍ مختص.


قد يساعد إجراء التمارين الرياضية في تخفيف آلام الظهر المرافقة للحمل لكن بإشراف الطبيب، كما ويمكن إجراء علاج طبيعي لتحسين وضع العمود الفقري وحركته مع معالجٍ خبير.[٢]


تدربي على الوضعية السليمة للجسم!

ما الذي يطرأ على وضعية جسم المرأة خلال الحمل؟

مع تقدم مراحل الحمل وزيادة وزن الجنين يزداد الثقل في منطقة البطن، ولموازنة جسم المرأة الحامل ولتجنب سقوطها تقوم الحامل بالانحناء للخلف، مما يؤدي إلى زيادة الإجهاد على عضلات الظهر ونشوء آلام، ويمكن المحافظة على وضعية سليمة تحد من هذه الحالة باتباع ما يأتي:[٥]


  • الوقوف بصورة مستقيمة بكامل القامة.
  • رفع الصدر لأعلى.
  • تخفيف شد الكتفين والمحافظة على الاسترخاء.
  • عدم ضم الركبتين.
  • تجنب الوقوف لفترات طويلة، وفي حال كانت المرأة مضطرة لذلك يمكن رفع القدم على كرسي منخفض للراحة وتكرار ذلك.
  • الجلوس بلطف على كرسي داعم للظهر أو وضع وسادة منطقة أسفل الظهر عند الجلوس.


يمكن تخفيف آلام الظهر الناجمة عن نمو الجنين باتخاذ وضعيات سليمة بعيدة عن الانحناء.


نامي على جانبك!

هل هناك نصائح أخرى لنوم صحي خلال الحمل؟

يفضل اتخاذ وضعية النوم على الجانب خلال الحمل، ويمكن استخدام وسائد تحت منطقة البطن أو تجريب وسادة الجسم كاملة الطول، كما ويفضل ثني الركبتين،[٣]ومن الأمور التي يمكن القيام بها للحصول على نومٍ أفضل خلال أشهر الحمل ما يأتي:[٦]


  • وضع وسائد خلف الظهر عند النوم على الجانب لكي تحد من الانقلاب على الظهر.
  • في حال كان شعر الحامل طويلًا يمكنها ربطه على صورة كعكة منخفضة بحيث يجعل هذا الأمر الاستلقاء على الظهر غيرَ مريحٍ.
  • التحقق من وضعية النوم على الجانب في كل مرة يتم فيها الاستيقاظ أثناء النوم.
  • اتخاذ نفس وضعية النوم الموضحة خلال قيلولة النهار.


يفضل النوم على الجانب خلال فترة الحمل، ويمكن القيام ببعض الممارسات التي تحد من الانقلاب على الظهر.


احرصي على رفع الأشياء بطريقة صحيحة!

ما هي الوضعية المثالية لرفع الأشياء؟

يفضل طلب المساعدة والعون في حال تطلَّب الأمر رفع شيءٍ من الأرض، خاصة في حال شعرت الحامل بصعوبة إزاء ذلك، وتنصح الحامل باتخاذ وضع القرفصاء والاتكاء على الساقين لرفع الأشياء،[٥]ويمكن تلخيص الكيفية بدقة فيما يأتي:[٣]


  • الجلوس وثني الركبتين.
  • الحفاظ على الظهر مستقيمًا.
  • عدم الانحناء من منطقة الخصر.


يتوجب على المرأة الحامل استخدام الساقين للنزول لرفع الأشياء بدلًا من الانحناء من منطقة الخصر.


احصلي على حذاءٍ مناسب!

ما هي مواصفات الحذاء المناسب والمريح أثناء الحمل؟

تقوم الأحذية ذات الكعب العالي بجعل الجسم ينحني للأمام مما يزيد الضغط والجهد على عضلات أسفل الظهر، لذلك يجب اختيار الأحذية غير المسطحة كأحذية المشي أو الأحذية الرياضية خلال فترة الحمل،[٣]ومن الأمور التي يجب أخذها بعين الاعتبار عند اختيار حذاء خلال الحمل ما يأتي:[٧]


  • يجب اختيار نعل ناعم ومرن.
  • أن يكون الحذاء لا يسبب الانزلاق عند المشي.
  • شراء أحذية أكبر حجمًا من حجم القدم.
  • اخيار حذاء بوزن أخف.


تزيد الأحذية مرتفعة الكعب من الضغط على عضلات أسفل الظهر، لذا يجب اختيار الحذاء المناسب بناءً على المعايير التي سبق ذكرها.


تجنّبي آلام الظهر في المرات القادمة!

ما الذي يمكن القيام به؟

يقول الدكتور نيل أناند أستاذ جراحة العظام ومدير جراحة إصابات العمود الفقري في مركز Cedars-Sinai Spine في لوس أنجلوس: "يرافق فترة الحمل تغيرات دائمة في جسم المرأة، ويعد العمود الفقري أحد أجزاء الجسد التي يطرأ عليها تغيرات"،[٨] ومن الجدير بالذكر أنّ بإمكان المرأة تفادي ألم الظهر في مرات الحمل القادمة عن طريق ما يأتي:[٤]


  • عدم رفع الأوزان الثقيلة.
  • تجنب التواء العمود الفقري عن طريق تحريك القدمين مع الاستدارة.
  • عند حمل حقائب التسوق يجب الموازنة بين الجهتين من حيث الوزن المحمول.
  • الخضوع لفترات من الراحة بالذات في المراحل النهائية من الحمل.
  • التدليك.
  • أخذ حمام دافئ.
  • وضع ألواح صلبة تحت فرشة السرير لدعمها في بعض الحالات.
  • تناول بعض أنواع المسكنات بعد أخذ الإذن من الطبيب.


يمكن القيام ببعض الممارسات المساعدة لتجنب ألم الظهر خلال الحمل.


العلاجات التكميلية

ما هي أنواع العلاجات المتاحة؟

يقول الدكتور سارك Starck: "نتيجة زيادة الوزن خلال فترات الحمل قد تتطور العديد من أشكال الآلام، وفي بعض الحالات تظهر الأعراض في الحمل الثاني بصورة مبكرة"،[٩] وفيما يأتي توضيحًا لأهم طرق علاج آلام الظهر:


تطبيق الكمادات الباردة أو الساخنة

هل فعاليتها مثبتة علميًا؟

لا، ولكن يرجع أصل استخدامها لبعض آراء النساء اللائي وجدنّ الراحة من خلال تطبيقها، وليس هناك ما يثبت أفضلية الكمادات الساخنة على الباردة والعكس، ولكن بعض النساء يشعرن بالراحة مع الكمادات الباردة والبعض الآخر مع الساخنة،[٢] ويجب التنويه هنا إلى عدم استخدام كمادات ساخنة على البطن خلال أشهر الحمل لضمان الاستخدام الآمن، ويمكن اقتراح بعض الطرق الواردة لاستخدام الكمادات بأنواعها بما يأتي:[١٠]


  • البدء باستعمال كمادات باردة على المنطقة المؤلمة لمدة تصل إلى 20 دقيقة عدة مرات في اليوم.
  • التبديل إلى الكمادات الساخنة بعد يومين أو 3 أيام.


لا يستند استخدام الكمادات الباردة والساخنة لعلاج آلام الظهر أثناء الحمل لأساس علمي وإنّما هو مبني على بعض الآراء.


العلاج بالإبر

ما هو أصل هذا العلاج؟

ينتمي العلاج بالإبر للطب الصيني، ويتمثل باستخدام إبره رفيعة وإدخالها في الجلد، وقد تبين أنَّه قد يكون فعال في حالات ألم الظهر أثناء الحمل،[١٠] ولضمان مدى مأمونية الاستخدام يجب اختيار أخصائي علاج بالوخز مدرّب ومرخص، والأهم من ذلك أن يكون له خبرة في مجال معالجة الحوامل، ومن الآثار الجانبية التي قد ترافق هذا النوع من العلاج ما يأتي:[١١]


  • الشعور بالتعب.
  • حدوث نزيف خفيف مكان الإبرة.
  • ظهور كدمات.
  • الشعور بالألم في منطقة الوخز.


يمكن استخدام العلاج بالإبر عن طريق مختص مُدرب لعلاج آلام أسفل الظهر.


العلاج بتقويم العمود الفقري

هل من المحتمل أن يكون ألم أسفل الظهر للحامل في الشهر الأول علامة على الحمل؟

نعم عند بعض النساء، ويمكن علاج آلام الظهر لدى الحامل من خلال تقويم العمود الفقري، وتعد طريقة آمنة خلال أول ثلاثة أشهر من عمر الحمل، ومن الجدير بالذكر أنَّ هذا النوع من العلاج يجب أن يتم بواسطة أخصائي تقويم العمود الفقري ومعالج تدليك، ويجب أن يكون مختص بالمرحلة التي تسبق الولادة لأنَّ هناك مختصين بالمرحلة التي تلي الولادة، ويشتمل تقويم العمود الفقري على تمارين إطالة آمنة.[١٢]


يعد تقويم العمود الفقري تحت إشراف مختص من الخيارات العلاجية.


الأدوية

ما هو تصنيف أمان الأدوية التي تعطى للحامل؟

يتم استخدام الأدوية خلال فترة الحمل بحذر، وقد تم وضع مقياس لمعرفة أثر استعمال الأدوية على الجنين، وفيما يأتي ذكرًا للأدوية المستخدمة لألم الظهر خلال فترة الحمل مع توضيح مدى أمانها:[٢]


  • عقار التاينول: ويتم تصنيفه ضمن الأدوية آمنة الاستخدام.
  • الأدوية المضادة للالتهابات عن طريق الفم: وتحتمل حدوث مخاطر وأضرار.
  • مرخيات العضلات: بعضها آمن والبعض الآخر غير آمن لذا يجب استشارة الطبيب.


يجب استخدام الأدوية بحذر خلال فترة الحمل وبعد استشارة مقدم الرعاية الصحية المختص.


كم من الوقت تحتاج آلام أسفل الظهر التي تحدث أثناء الحمل لتتحسن؟

في أغلب الحالات لا يمكن السيطرة بصورة سريعة على آلام الظهر المرافقة للحمل، ويعزى ذلك إلى الفترة التي تتطلبها أنواع العلاج حتى تُعطي فعالية، وتقدر الفترة اللازمة للتحسن بعدة أشهر أو أكثر، ومن الجدير بالذكر أنَّ معظم النساء يشعرنَّ بتحسن في غضون 6 أشهر من الولادة، وأنَّ ما يقدر بـ 40 % من المصابات بآلام الظهر يشعرنَّ بتحسن بعد أكثر من 6 أشهر، وفي معرض الحديث لا بد من الإشارة إلى أن آلام الظهر خلال الحمل لا تكون دائمًا بسبب تغيرات الحمل الفسيولوجية، فقد تكون بسبب جملة من المشكلات يمثل الآتي أهمها:[١٣]



يستغرق علاج ألم الظهر خلال الحمل عدة أشهر للتحسن، ولكن لا بد من الإشارة إلى أنَّ آلام الظهر قد لا تكون بسبب التغيرات الفسيولوجية وتكون بسبب مشاكل أخرى يتم علاجها بعد تقييمها.


متى يستدعي الأمر زيارة الطبيب؟

ما دلالة ألم أسفل الظهر للحامل في الشهر التاسع؟ متى يكون ألم الظهر خطر للحامل؟

تتطلب بعض الحالات اللجوء لمقدم الرعاية الصحية المختص بأمراض النسائية والتوليد الذي قد يقوم بتحويل الحامل إلى أخصائي علاج طبيعي في المستشفى لاقتراح بعض التمارين، ومن أهم الأمور التي تستدعي زيارة الطبيب في حالات ألم الظهر أثناء الحمل ما يأتي:[٤]


  • إذا كان الألم في الثلث الثاني أو الثالث من الحمل فقد يكون دلالة على ولادة مبكرة.
  • إذا رافق الألم ارتفاع في درجة الحرارة وحدوث نزيف مهبلي.
  • إذا شعرت المرأة بألم مع التبول.
  • فقدان الإحساس في الساقين، المؤخرة أو الأعضاء التناسلية.


بعض العلامات المرافقة لآلم الظهر خلال الحمل تتطلب مراجعة الطبيب مثل ارتفاع درجة الحرارة.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب "What Can I Do to Relieve My Pregnancy Backaches?", kidshealth, Retrieved 11/1/2021. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث "5 Ways to Ease Back Pain During Pregnancy", verywellfamily, Retrieved 11/1/2021. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج "Back Pain During Pregnancy", acog, Retrieved 11/1/2021. Edited.
  4. ^ أ ب ت "Back pain in pregnancy", nhs, Retrieved 11/1/2021. Edited.
  5. ^ أ ب "Pregnancy week by week", mayoclinic, Retrieved 11/1/2021. Edited.
  6. "Sleep position in pregnancy Q&A", tommys, Retrieved 11/1/2021. Edited.
  7. "The Best Shoes for Pregnancy to Carry You Through the Third Trimester", healthline, Retrieved 11/1/2021. Edited.
  8. "Doctor-Approved Tips to Fight Pregnancy Back Pain", webmd, Retrieved 11/1/2021. Edited.
  9. "How to Handle Sciatica During Your Pregnancy", health.clevelandclinic, Retrieved 11/1/2021. Edited.
  10. ^ أ ب "Back Pain in Pregnancy", webmd, Retrieved 11/1/2021. Edited.
  11. "Is it safe to have acupuncture during pregnancy?", babycenter, Retrieved 11/1/2021. Edited.
  12. "First Trimester Pregnancy Back Pain: Causes and Treatments", healthline, Retrieved 11/1/2021. Edited.
  13. خطأ استشهاد: وسم <ref> غير صحيح؛ لا نص تم توفيره للمراجع المسماة 70c3107d_c34e_4654_ac09_efe538f62dc3