عبارات تهنئة بحلول رمضان

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:٤٩ ، ١٧ فبراير ٢٠٢١
عبارات تهنئة بحلول رمضان

عبارات تهنئة بحلول رمضان

لعلّ ما تختلج به صدورُنا بهذه المناسبة المباركة شيءٌ من هذه العبارات.

  • مبارك عليكم هذا الشهر الميمون المُبارك الذي تتضاعف فيه الحسنات، وتُرفع فيه الدّرجات، ويُمحى فيه السيّئات.
  • أزفّ إليكم من التهاني أعطرها ومن التبريكات أفضلها بمُناسبة حلُول شهر الخيرات والبركات.
  • أهنّئكم من قلبي ومن كُل جوارحي بقدُوم شهر الطّاعات التي تُفتّح فيه أبواب الجنّة، فلا يبقَ منها بابٌ، وتُغلّق أبواب النّأر، فلا يبقَ منها بابٌ، وتُصفّدُ فيه الشياطين.
  • مبارك ألوفًا حُلُول هذا الشّهر الذي ينعم فيه المرء بنِعَمٍ روحانيّة، لا ينعم بها المرء في أيّ شهرٍ من شُهُور العام.


  • شهرُ رمضان هو الدّفعة الرّوحيّة التي يتزوّد فيها المرء بما يتقوّى به بقيّة عامه؛ فهنيئَا لنا ولكم قدوم هذا الشّهر.
  • أرقّ التبريكات أبعثها من صميم فؤادي إلى الأُمّة الإسلاميّة جمعاء وإلى المُسلمين في مشارق الأرض ومغاربها بمناسبة قدُوم الشّهر الذي يغفر الله في ذُنوب العباد، ويُبدّل سيّئاتهم حسنات.
  • أسمى العبارات لا تُسعفني في التعبير عن مدى بهجتي وسعادتي بقُدُوم شهر الخيرات والبركات، ففيه من الخير الوسيع والرّزق الوفير ما ليس في غيره.


  • جفّ مداد قلمي حينما أردت التعبير عن حُلُول شهر رمضان، وصار قلمي مُحيَّرًا، لا يعرف من أين يبدأ وإلى أين ينتهي من عظمة هذا الشّهر وروعته، فإليكم أرقى معاني التهنئة بحلوله.
  • ألف مبارك عليك حُلُول شهر الرّحمة والمغفرة والعتق من النيران، ففي أوّله تتنزّل رحمات الله على عباده، وفي وسطه يرنو المُسلمون إلى مغفرته، وفي آخره عتق رقاب المُسلمين والمُسلمات من النّار.


  • أهنئكم بُحلول الشّهر المُعظّم، والذي لا يعدو فضله فضل، ولا يُجاري بركاته بركات، ولا يُجاري وصف خيراته بيان.
  • عبارات التهنئة وحدها لا تكفي في التّعبير عن فرحتنا بحُلُول الشّهر المُبارك، وذلك لفضل هذا الشّهر، وما يلقاه المُسلمون فيه من خيرات لا تُجاريها خيرات في أي شهرٍ من الشُّهُور الأُخرى.


  • اللهم بلّغنا رمضان لا فاقدين ولا مفقودين يا أرحم الرّحمين، واجعلنا فيه من عبادك السُّعداء.
  • يُسعدني أن أتقدّم إليكم بأفخم التهاني والتبريكات بمناسبة خير شُهُور الله، فهو الشّهر الذي أُنزل فيه القرآن على خير الأنام محمّد-صلى الله عليه وسلّم-.
  • تهانينا القلبيّة وتمنياتنا بدوام السّعادة والسّرور بمُناسبة قدوم أفضل الشّهور وأسماها.


  • أهدي إليكم أجمل العبارات والتّهاني بمناسبة حلول شهر الفضل الذي يتنزّل الله تعالى فيه على عباده بسحائب رحمته.
  • جعلنا الله من المُداومين على قراءة القرآن الكريم في شهر القرآن، ورزقنا الله الطمأنينة والسّلام الروحيّ الذي نتقوّى به على مصائب الحياة وصعوباتها.
  • رزقكم الله حلاوة الإيمان وتلاوة القرآن وحُسن الصّيام في حُلُول أفضل الأيام شهر رمضان المُعظّم.


  • إليكم إخواتي المُسلمين وأخواتي المُسلمات في جميع مناحي العالم أفضل باقات التّهاني بمناسبة حُلُول شهر تحقيق الأماني.
  • أرقّ الأمنيات لكم أيّها المُسلمون بمناسبة حلول خير الشهور، والذي يتنعّم فيه المرء بصلاة الأسحار، وبصحبة الأطهار، وباختيار الأبرار، لتنالوا بذلك رحمة العزيز الغفّار.
  • مبارك عليكم شهر العتق من النيران، والرحمة الواسعة من الرحيم الرحمن، والفضل الوسيع الذي أعدّه الله للصائمين والصّائمات، والمداومين على قراءة القرآن الكريم والمُداوِمات.


  • نبعث إليكم بأسمى الأماني وأرقّ التّهاني بمناسبة حُلُول الشّهر الذي أُنزل فيه القرآن، ليُخرج النّاس من ظُلُمات كُفرهم إلى نور الإسلام، ومن الجهل العميم الذي عاشوا فيه إلى الفهم الوسيع الذي بعثه القرآن في عُقُولهم؛ فصاروا أوسع أُفقًا وفَهمًا.
  • تهنئتي إليكم أن يتقبّل الله منّا الصلوات، ويُبارك لنا في رجب وفي شعبان، وأن يُبلّغنا اللهم رمضان، ونحن على أتمّ حالٍ حتى نكون فيه من المقبولين، وأن يرزقنا اللهم فيه سعادةً لا نشقى بعدها أبدًا.


  • تهنئتي مُقدّمة إليكم من أعماق أعماق فؤادي بمناسبة الشّهر الذي تنعم فيه القُلوب بالقُرب من ربّها، وتتغذّى فيه الأرواح بذكر خالقها، وتتقوّى به العُقول لمُجابهة أفكارها، وتتقوّى فيه الأبدان في ما بقى من عامها.
  • التهنئة الكلاميّة المقرونة بالأماني القلبيّة أهديها إليكم أعزائي الأكارم بمناسبة قدوم شهر العزائم، والّذي ينال فيه المرء قدر عمله وإخلاصه.


  • مبارك عليكم شهر هو أعظم الشّهور، ففيه عبادة الله تعالى جعلها لنفسه، وهو الذي يجازي به، فكُلّ عبادةِ للمرء إلا الصوم هو لله، وهو الذي يُجازي عباده به، وما أعظم عطاء الله.
  • نُبارك لكم على قُدُوم شهر الخيرات، وعلينا جميعًا أن نُسارع إلى فعل الخيرات والطّاعات حتى ننال رضوان ربّ العباد سُبحانه.


  • أهنئكم بأجمل الكلمات وعبق العبارات بحُلول هذا الشّهر الميمون المُبارك الذي تنبعث فيه الرّوحانيّات وتتضاعف الحسنات وتُغفر فيه السيّئات.
  • أسأل الله الذي أرسى الجبال الرّواسيات أن يُبلّغنا رمضان، وأن يجعلنا فيه من المقبُولين.
  • أعاد الله عليكم هذا الشّهر المُبارك سنواتٍ عديدة وأزمنة مديدة، وأن يرفع درجاتكم ودرجات المُسلمين أجمعين.
  • مبارك عليكم شهر التّراويح، وقراءة القرآن الكريم، وصلاة التهجّد، والصّدقات، وصلة الأرحام.


  • أرقّ التعبيرات المقرونة بأسمى الأُمنيات أُردّدها بمُناسبة حلول شهر المنح الربّانيّة، والعطايا الإلهيّة، والنّعم الروحيّة التي يُنعم الله بها على عباده المُسلمين.
  • أجمع إليكم كلّ معاني المُباركة وكل ألفاظ المُعايدة لأُهنّئكم بالشهر الذي لا يُضاهي فضله أي شهرٍ آخر.
  • أتقدّم بالتّهنئة العَطرة إلى أحبائي الكرام من كل أرجاء العالم بمناسبة حُلُول شهر رمضان المُبارك.


  • تصفّحت معاجم العربيّة علّني أجد فيها ما يُعبّر عن فرحتي بقدوم شهر رمضان، فلم أجد أفضل من أن يُعيده الله تعالى علينا رمضان أعوام عديدة، وأن يتقبّل منّا صالح الأعمال في هذه الأيام المُباركة.


  • أتقدّم إلى من يسعى إلى الخيرات وأن يفعل الطّاعات بالتهنئة بقدوم شهر الرّحمات، والذي فيه تتضاعف حسنات العباد، وتتضاءل سيّئاتهم، وتنبعث الرّوحانيّات من بين جُنُوبهم.
  • مبارك عليكم شهرٌ هو خير الشّهور، وأيام هي خير الأيّام، وروحانيّات لا يُجابهها روحانيات، وأنوار إلهيّة يتنعم بها العباد في شهر هو خير زادِ.


لقراءة المزيد من العبارات، ننصحك بالاطّلاع على هذا المقال: عبارات عن رمضان.