طريقة تخليل اللفت

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٣٧ ، ٢ ديسمبر ٢٠١٩
طريقة تخليل اللفت

اللفت

يعد اللفت من الخضروات ذات اللون الأبيض والأرجواني، حيث يظن أغلب الناس في أوروبا أنه من الخضروات الجذرية مثل البطاطا والشمندر، لكنه في الواقع من عائلة الخضروات الصليبيّة مثل البروكلي والجرجير والكرفس، بينما يعد اللفت من الخضروات قليلة السعرات الحرارية ومن الممكن أيضًا تناول أوراق اللفت الخضراء لاحتوائها على عناصر غذائية مفيدة،[١] ويعد طبق اللفت من الأطباق الغذائية الرئيسة في أوروبا، وكان يعد غذاء الشخص الفقير في خلال العصور الوسطى، حيث يتم حصاده في فصليّ الخريف والشتاء ويمكن زراعته بسهولة، إذ يمكن استخدامه في كثير من الوصفات الغذائية، ومن الممكن أيضًا تناول خضار اللفت دون طهي.[٢]

فوائد اللفت

يعتقد العديد من الباحثين الصحيين أن اللفت يحتوي على عناصر غذائيّة عديدة التي بدورها تقدم العديد من الفوائد الصحيّة، ومن ضمن هذه الفوائد ما يأتي:[١]

تخفيف المشاكل المعوية

ترتبط الأنظمة الغذائيّة عالية الألياف مع انخفاض خطر حدوث مشاكل في الأمعاء وبالأخص التهاب الرتج، وبما أن اللفت يعد من الخضروات عالية الألياف، إذ إن كوب واحد من اللفت وزنه 130غرام يحتوي على 2.34 غرام من الألياف، لذلك يساعد تناول اللفت في تقليل الضغط والالتهاب في القولون من خلال امتصاص الماء في القولون وجعل حركة الأمعاء أسهل.[١]

خفض ضغط الدم

وفقًا لدراسة أجريت في المجلة البريطانية لعلم الصيدلة السريريّة في عام 2013 أن الأطعمة التي تحتوي على النترات الغذائيّة مثل اللفت لها فوائد عديدة لصحة الأوعية الدموية ومن ضمنها خفض ضغط الدم، كما أن اللفت يحتوي على البوتاسيوم الذي قد يساعد في خفض ضغط الدم عن طريق إطلاق الصوديوم من الجسم، وبذلك يساعد في تمدد الشرايين الدمويّة.[١]

الحد من خطر الإصابة بالسرطان

تحتوي الخضروات الصليبية على مستويات عالية من السولفورافان الذي يلعب دورًا أساسيًا في علاج السرطان وقد يؤثر على وظيفة هيستون ديسيتيليز وهو إنزيم له دورًا هامًا في تطور الخلايا السرطانية، وبذلك تم ربط انخفاض خطر الإصابة بالسرطان مع تناول كميات كبيرة من الخضروات الصليبية مثل اللفت والملفوف والقرنبيط.[١]

المساعدة في فقدان الوزن

يساعد اللفت والخضروات الصليبية الأخرى الغنيّة بالألياف في جعل الشخص يشعر بالشبع لفترة طويلة، كما أنه منخفض السعرات الحرارية، حيث إن تناول وجبات عالية الألياف تساعد في الحفاظ على استقرار مستويات السكر في الدم، ومن الممكن أيضًا أن تمنع الإمساك وتعزز الانتظام في الجهاز الهضمي الصحيّ، حيث تعد حركة الأمعاء المنتظمة ضرورية للتخلص من السموم من خلال الصفراء والبراز، بعدما تم ذكر ما هو اللفت وما هي فوائده من الجدير بالذكر التحدث عن طريقة تخليل اللفت.[١]

طريقة تخليل اللفت

تعد طريقة تخليل اللفت من طرق الحفاظ على اللفت وبقائه صالحًا للاستعمال لمدة طويلة، حيث يمكن استخدامه كنوع من المقبلات وفي العديد من الأطباق، وتتم طريقة تخليل اللفت باتباع الخطوات الآتية:[٣]

  • مكونات تخليل اللفت: تعد أولى خطوات طريقة تخليل اللفت هي تحضير المكونات، والتي هي كما يأتي:
    • 3 أرطال من اللفت المقشر.
    • 3 أكواب من الخل الأبيض.
    • نصف كوب من السكر.
    • ملعقة كبيرة من الملح.
    • ملعقة كبيرة من زيت الزيتون.
  • طريقة تخليل اللفت: تتمثل طريقة تخليل اللفت كما يأتي:
    • تقطيع اللفت بالشكل المرغوب به.
    • وضع الخل والسكر والملح في قدر على النار وتركه حتى يغلي.
    • إضافة قطع اللفت على الخليط بعد غليانه لمدة عشر دقائق حتى ينضج.
    • رفع القدر عن النار وتركه ليبرد.
    • تحضير المرطبان المراد استعماله وتعقيمه جيدًا.
    • وضع كامل الخليط في المرطبان ثم إضافة زيت الزيتون على وجه الخليط.
    • إغلاق المرطبان جيدًا ووضعه في مكان مناسب، وبذلك تمت الإجابة على طريقة تخليل اللفت.

طريقة تخزين اللفت بالتفريز

بعد التحدث عن طريقة تخليل اللفت لا بد من الحديث عن طريقة تخزينه، إذ يتم تخزين اللفت، لأنه من أنواع الخضروات التي لا تنمو في كل مكان، حيث يمكن تخزين اللفت بأكثر من طريقة ومن ضمن هذه الطرق، طريقة تخزين اللفت بالتفريز التي تعد من الطرق السهلة التي تحتاج إلى كثير من الوقت والمكونات، وتتمثل طريقة تفريزه بما يأتي:[٤]

  • طريقة تخزين اللفت :
    • إزالة ساق وأوراق اللفت ثم غسله جيدًا بالماء البارد لتخلص من أي أوساخ من الممكن أن تؤثر على عملية التفريز.
    • تقطيع اللفت إلى مربعات صغيرة الحجم ثم غسلها مرة أخرى في الماء البارد.
    • تحضير قدر من الماء المغلي ثم وضع قطع اللفت فيه لمدة دقيقتين فقط.
    • تصفية الخليط ثم إعادة غسل القطع في الماء البارد وتركها حتى تبرد تمامًا.
    • تعبئة قطع اللفت بمرطبان بلاستيكي قابل لإعادة الإغلاق ثم وضع في الفريزر.
    • يمكن لقطع اللفت التي تخزن بهذه الطريقة وتبقى صالحة للاستعمال لمدة عام كامل، إلا أنه يفضل تفحصها من حين لأخر.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت ث ج ح "What are the benefits of turnips?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 25-11-2019. Edited.
  2. "Can You Eat Raw Turnips?", www.livestrong.com, Retrieved 25-11-2019. Edited.
  3. "How to Make Pickled Turnips", www.wikihow.com, Retrieved 25-11-2019. Edited.
  4. "How to Store Turnips", www.wikihow.com, Retrieved 25-11-2019. Edited.