طرق تعلم البرمجة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٤٧ ، ٢٥ نوفمبر ٢٠١٩
طرق تعلم البرمجة

البرمجة

يُعبّر مفهوم البرمجة عن العمليّة الإبداعيّة التي تُعطي تعليمات لجهاز الحاسوب لأداء مهمّة ما؛ حيث يقوم جهاز الحاسوب بأداء المهام التي يتلقّى تعليماتها من البرامج التي يتم كتابتها عن طريق الإنسان، حيث يقوم المبرمجون الذين يحملون خبرة في هذا المجال بكتابة الشفرة المصدرية أو الرمز المصدري الذي يُمكن قراءته من قِبل الإنسان فقط وليس الحاسوب، ثمّ يُجمع هذا الرمز بالعديد من الحالات ويُترجم إلى شفرة آليّة؛ وهي التي يُمكن قراءتها من قِبل جهاز الحاسوب وليس الإنسان، ونظرًا لأهميّة هذا المجال تتعدد طرق تعلم البرمجة ولغاتها.[١]

لغات البرمجة

تُعدّ لغات البرمجة إحدى اللّغات الرّسمية التي تحتوي على مجموعة من التعليمات التي تُنتج مُخرجات مُتعددة الأنواع، وتُستخدم هذه اللغات في برمجة الحواسيب لتنفيذ الخوارزميات، وقد تمّ إنشاء الآلاف من لغات البرمجة المختلفة، وفي كل عام يتم إنشاء لغات جديدة أيضًا، وتُكتب بعض هذه اللغات على شكل أوامر؛ أي على شكل سلسلة من العمليّات الواجب أدائها، أمّا البعض الآخر فيُكتب على شكل بيانيّ أو إعلانيّ؛ على سبيل المثال تعيين النتيجة المطلوبة وليس كيفيّة أدائها، وغالبًا ما يُقسّم وصف لغات البرمجة إلى عنصرين وهما بناء الجملة والمعنى، وتُحدد بعض اللغات عن طريق وثيقة المواصفات؛ فعلى سبيل المثال تُحدد لغة البرمجة C بواسطة معيار ISO أمّا بعض اللغات الأخرى كلغة بيرل لها تطبيق مسيطر تتعامل معه كمرجع، وتحتوي بعض اللغات على كلا الأمرين؛ حيث تُحدد اللغة الأساسيّة بواسطة معيار والإضافات التي تُؤخذ من التطبيق.[٢]

طرق تعلم البرمجة

تتنوّع طرق تعلم البرمجة نظرًا لأهميّة البرمجة في الوقت الحالي؛ حيث تتميّز البرمجة بأنّها ممتعة ومفيدة بشكلٍ كبيرٍ وتُمكّن الفرد من أن يُصبح مبدعًا وتفتح العديد من مجالات العمل الجديدة للأشخاص نظرًا لمرونتها، وفيما يأتي ذكر لطرق تعلم البرمجة وكيفية تعلمّها:[٣]

اختيار لغة البرمجة

يُمكّن اتّباع طرق تعلم البرمجة عن طريق تحديد اللغة المُراد تعلّمها أولًا؛ حيث يُبرمج جهاز الحاسوب من خلال مجموعة من الإرشادات المكتوبة ويُمكن كتابة هذه الإرشادات أو التّعليمات عن طريق تعلّم لغات البرمجة، ولذلك يجب أولًا اختيار اللغة التي ترتبط بشكلٍ مباشرٍ في المشروع المراد إنجازه، ويُمكن اختيار لغة سي واللغات المرتبطة بها وذلك لإمكانيّة استخدامها لإنتاج تطبيقات جهاز الحاسوب كالألعاب، بالإضافة لإمكانيّة اعتماد لغة الجافا في حالة الرّغبة بإنتاج تطبيقات الهاتف أو الجافا سيكربت لإضافات الويب، كما يُمكن تعلّم البايثون التي تستخدم على عدّة منصّات كما يُمكن تعلّم عدّة لغات أخرى.

تعلم اللغة

يُمكن اتّباع طرق تعلم البرمجة عن طريق اختيار لغة البرمجة والبدء في تعلّمها، حيث يُمكن تعلّم لغات البرمجة عن طريق الذّهاب إلى جامعة في المحيط أو اللجوء إلى جامعة عبر الإنترنت أو استخدام الأدوات المجانيّة عبر الإنترنت والفيديوهات الخاصّة بتعليم البرمجة، كما يُمكن البدء في تعلّم البرمجة ذاتيًا وفي حالة الرّغبة باعتماد هذه الطريقة يُمكن اتّباع الخطوات الآتية:

  • الحصول على كتاب خاص بلغة البرمجة المُراد تعلّمها والاطلاع على التغذية الراجعة الخاصّة باسم الكتاب.
  • الحصول على مُترجم خاص باللغة المراد تعلّمها؛ ويُعبر المترجم عن برنامج لجهاز الحاسوب يساعد على تحويل الأفكار المكتوبة بلغة البرمجة إلى لغة الآلة للتمكّن من رؤية العمل الفعليّ.
  • قراءة الكتاب والحصول على أمثلة على هذه اللغة وتطبيقها في المترجم.
  • محاولة تجميع الأفكار الخاصّة لتشكيل برنامج عمل؛ حيث يُمكن البدء بالأشياء البسيطة كبرامج تحويل العملات ثمّ زيادة مستوى صعوبة البرنامج بشكلٍ تدريجي تزامنًا مع تعلّم أشياء جديدة.
  • البدء بتعلّم لغة أخرى بعد بداية تعلّم اللغة الأولى، ويُفضّل اختيار لغة تستخدم نموذج مختلف عن اللغة التي تمّ اختيارها في البداية.
  • مواصلة عمليّة البرمجة ومحاولة إنتاج أشياء جديدة، كما يجب الاطلاع على التكنولوجيا الجديدة ومواكبتها وتعلّم لغات جديدة ونماذج جديدة والاستمرار في برمجة أشياء جديدة أيضًا.

أهمية تعلم البرمجة

تتعدد طرق تعلم البرمجة بالإضافة إلى تعدد اللغات التي يُمكن تعلّمها واختلاف طرق استخدامها والخدمات التي تُقدّمها للمستخدم أو المبرمج، وتتميّز البرمجة بأنّها من الأمور المهمّة في وقتنا الحالي ويتم الاعتماد عليها لصناعة العديد من المنتجات الرقميّة، وفيما يأتي ذكر لبعضٍ من فوائد تعلم البرمجة:[٤]

  • تتميّز البرمجة بأنّها تساعد على تقديم أشياء جديدة لهذه العالم.
  • تسهم البرمجة في عمليّة الاتصال بين الحاسوب والإنسان ومساعدة الإنسان على فهم كيفيّة عمل الحاسوب.
  • تتميّز الوظائف المتعلّقة بالبرمجة بأنّها الأعلى دخلًا في العالم.
  • تسهم عمليّة تعلم البرمجة في تحسين مهارات التفكير وتحفيز القدرات المنطقيّة بالإضافة إلى حل المشاكل.

أكثر لغات البرمجة استخدامًا

يُمكن تصنيف لغات البرمجة المختلفة وتفضيلها عن بعضها البعض من خلال عدّة عوامل ومنها الاستعمال والوظائف بالإضافة إلى الخصائص الأخرى التي تتميّز بها، وفيما يأتي ذكر لأكثر لغات البرمجة استخدامًا في العالم، وفقًا للتقديرات التي أُجريت في عام 2015:[٥]

  • الجافا: تُعدّ لغة الجافا أكثر لغات البرمجة شهرةً، وتُستخدم لبناء التطبيقات لألعاب الفيديو وتطبيقات الهاتف، كما أنّها المؤسسة المركزيّة لتطوير تطبيقات الأندرويد.
  • البايثون: تتميّز لغة البايثون باحتوائها على العديد من الخصائص ومنها إطارات العمل لجميع الأشياء ابتداءً من تطبيقات الإنترنت إلى تحليل البيانات، كما تتميّز طريقة تعلّمها بأنّها الأسهل.
  • السي ++: غالبًا ما تُعدّ هذه اللغة هي أول اللغات البرمجيّة التي يتمّ طرحها في الجامعات، وتحتوي هذه اللغة على عدد كبير من المترجمات؛ حيث يُمكن الكتابة باستخدامها وتشغيل ما كُتب في كل مكان تقريبًا.
  • روبي: تتميّز هذه اللغة بأنّها مزوّد رئيس لتطبيقات الويب، وتشتهر بسبب سهولة تعلّمها، وتزداد أهميّة المعرفة بهذه اللغة في الوقت الحالي.

كما أنّ هُناك العديد من اللغات المميزة ومنها لغة الجافا سكربت ولغة PHP ولغة سي وغيرها.[٥]

المراجع[+]

  1. "What Is Computer Programming?", www.thoughtco.com, Retrieved 13-11-2019. Edited.
  2. "Programming language", en.wikipedia.org, Retrieved 13-11-2019. Edited.
  3. "How to Start Learning Computer Programming", www.wikihow.com, Retrieved 25-11-2019. Edited.
  4. "Why is learning programming important?", www.quora.com, Retrieved 25-11-2019. Edited.
  5. ^ أ ب "Which is the most used programming language?", www.quora.com, Retrieved 14-11-2019. Edited.