طرق التغلب على الشعور باليأس من الحياة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٢١ ، ١٩ فبراير ٢٠٢٠
طرق التغلب على الشعور باليأس من الحياة

المشاعر السلبية

إن الأمور التي تأتي بها نتيجة اللاوعي هي ما يمكن إيجاده في العالم الخارجي، وهي ما تؤثر على حياة الأشخاص، فالحالة النفسية للأشخاص تعكس مشاعرهم، للأفكار السلبية نتائج مدمرة ومنها: الوحدة والعزلة عن المجتمع، وسهولة تغلغل الأمراض النفسية التي تجتاح كيان الإنسان، وسيطرة القلق والاكتئاب والتوتر، وهناك عدة أسباب للتفكير السلبي، وهي: الانتقاد السلبي من العائلة والأصدقاء والعائلة المحيطة الذي قد يتعرض له الفرد، والخوف الدائم من الفشل، وفقدان الثقة بالنفس، والإحباط نتيجة عدم الوصول إلى المستوى المطلوب، والخوف من المستقبل والأحداث القادمة، وخلال المقال سيتم الإجابة عن سؤال: طرق التغلب على الشعور باليأس من الحياة.[١]

طرق التغلب على الشعور باليأس من الحياة

يتعرض الجميع إلى مشاكل وصعوبات في حياته، أو قد يتعرض لخيبة نتيجة عدم القدرة على الوصول إلى الأهداف فيحبط، حيث إن أي شخص يمكن أن يصاب بفقدان الأمل والإحباط، وهذه بعض طرق التغلب على الشعور باليأس من الحياة:[٢]

  • لا بد أن التذكر دائمًا أن المسؤول الأول والأخير عن التصرفات والسلوكيات المنبعثة من الشخص هو الشخص نفسه، فالتغيير دائمًا يبدأ من الداخل.
  • يجب الجد في العمل والتعب والإصرار على تحقيق الأحلام، لذا يجب إيجاد الحلول للمشاكل التي قد يمكن مواجهتها واجتيازها.
  • عند الشعور باليأس والإحباط ستكون أفضل طرق التغلب على الشعور باليأس من الحياة هي الجلوس مع الأشخاص الإيجابين الذين يدفعون بالشخص إلى الأمام، والابتعاد عن الأشخاص المحبطين.
  • عدم الوقوف كثيرًا عند العبارات الجارحة ذات التأثير السلبي، بل يجب السعي والمحاولة لاجتيازها ونسيانها بسرعة.
  • تجنب متابعة الأخبار التي قد تؤثر على الحالة النفسية، سواء من الأشخاص أو عن طريق القنوات الفضائية.
  • من طرق التغلب على الشعور باليأس من الحياة محاولة تغيير مجرى التفكير عند تذكر أمرًا ما قد يسبب الإحباط، بل البدء بالبحث عما قد يدخل السعادة إلى سريرة القلب.
  • يجب على المرء التذكر دائمًا أن الشخص الناجح هو من يتعرض إلى النقد، لذا يجب أن تُدرس هذه الانتقادات بشكل إيجابي.
  • البدء بتحضير خطة بديلة عند الشعور بالفشل والإحباط من عدم القدرة على تحقيق هدف ما.

استراتيجيات التعامل مع المشاعر السلبية في العمل

إن المشاعر السلبية متواجدة في كل مكان، حيث يمكن مواجهتها في المنزل وفي العمل أو حتى في الشارع، لكن لا بد من السيطرة عليها، وفيما يأتي استراتيجيات للتعامل مع المشاعر السلبية في العمل:[٣]

  • القبول العقلاني الواعي لوجود المشاعر السلبية: لا بد من وجود المشاعر السلبية في العمل سواء للتأخر عن وقت تقديم العمل، أو لتمييز المدير لبعض الموظفين، لكن يجب تقبل هذه المشاعر وإهمالها وتركها تتلاشى مع الوقت.
  • إعادة التقييم: العمل على إيجاد الأمور الإيجابية بطريقة استراتيجية ممتازة تهون من الأمور السلبية الموجودة في العمل، مما يحقق التوازن النفسي.

المراجع[+]

  1. "خطوات ونصائح مفيدة للتخلص من المشاعر السلبية"، www.elfann.com، اطّلع عليه بتاريخ 07-02-2020. بتصرّف.
  2. "10 طرق لمواجهة الإحباط واليأس رابط المادة"، ar.islamway.net، اطّلع عليه بتاريخ 07-02-2020. بتصرّف.
  3. "3 استراتيجيات للتعامل مع المشاعر السلبية في العمل"، www.sayidaty.net، اطّلع عليه بتاريخ 07-02-2020. بتصرّف.