دلالات الألوان في علم النفس

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٠٨ ، ٨ يناير ٢٠٢٠
دلالات الألوان في علم النفس

الألوان

يعدّ اللون سمة محددة تتعلق بوصف المكونات المختلفة الموجودة في الطبيعة، ويرتبط اللون بالإشعاع الكهرومغناطيسي لمجموعة معينة من الأطوال الموجية المرئية للعين البشرية، يُشكل إشعاع هذه الأطوال الموجية جزء من الطيف الكهرومغناطيسي معروف باسم الطيف المرئي أيّ الضوء؛ حيث تستطيع العين البشرية تمييز الألوان بوجود الضوء، كما تعتمد رؤية الألوان على الطريقة التي يستجيب بها الدماغ البشري للمنبهات البصرية، قد يرى شخص جسمًا ما باللون الأحمر، ويراه آخر باللون البرتقالي، وبهذا فإنّ إدراك اللون يعتمد على الرؤية ووجود الضوء والإدراك الفردي للأشخاص، أمّا عن دلالات الألوان في علم النفس فهي كثيرة ومتعددة، وخلال المقال سيتم التعرف على أبرز هذه الدلالات .[١]

دلالات الألوان في علم النفس

إنّ دلالات الألوان في علم النفس تعدّ من الأمور المهمة التي قام العلماء بدراستها لمعرفة تأثير الألوان على السلوك البشري والمزاج والعمليات الفسيولوجية، للألوان علاقة وثيقة بالمشاعر وتحفيز الذكريات، وقد تمّ تطبيق تأثير الألوان في مجالات مختلفة مثل التسويق، وحتى العلاج النفسي بالألوان، أما أبرز دلالات الألوان في علم النفس فهي كما يأتي:[٢]

  • الأحمر: يرمز إلى الحبّ، الشجاعة، الغضبّ، العدائية، أو التحفيز، وهو أحد الألوان الأولية الثلاث، وله أكبر طول موجي على طيف الضوء المرئي، في بعض الثقافات يرتبط اللون الأحمر بالقوة والسيطرة والنفوذ، ويُشير إلى الخطر والتنبه واليقظة، لذا يُوضع على إشارات المرور لجعل السائقين في حالة تأهبّ، كما يعدّ أكثر الألوان ارتباطًا بالحب والعاطفة في شتى الثقافات تقريبًا.
  • الأزرق: يرمز إلى الثقة، الأمان، الحزن، والكفاءة، عادة ما يرتبط الأزرق بالهدوء والسكينة، ويرمز للمنطق والتواصل والذكاء، كما يرتبط بالبرود واللامبالاة، الضوء الأزرق يحفز الأشخاص على البقاء مستيقظين، فقد وجد العلماء أن الأطوال الموجية الزرقاء لضوء الشمس هي التي تمنع الغدة الصنوبرية من إفراز الميلاتونين خلال النهار، وهو الهرمون الذي يحفز الجسم على الشعور بالنعاس ويساعد على النوم.
  • الأصفر: يرمز للطاقة، الأمل، الاحترام، الخوف، والضعف، هو لون مشرق ومن أكثر الألوان وضوحًا للعين، يرتبط بالسعادة ويُعبّر عن التفاؤل والإبداع، يجذب الانتباه ويشير إلى الحذر، لذا يستخدم في إشارات المرور، والحافلات المدرسية وسيارات الأجرة، وقد يرتبط اللون الأصفر أحيانًا بالخوف والمرض.
  • الأخضر: يرمز للصحة، التعاطف، الطموح، الرغد، والاستسلام، يقع بين الأصفر والأزرق على الطيف المرئي، ويُمثل التوازن، الأخضر لون الربيع ويرتبط عادةً بالحياة والخصوبة والطبيعة، ويعبر عن الأمان والازدهار والثروة والحظ، يعد لونًا مريحًا، وله تأثير مهدئ يخفف من التوتر، ومن الدلالات السلبية للون الأخضر الطمع والغيرة واللامبالاة والخمول.
  • الأسود: يرمز للكآبة، العدائية، البرود، الأمان، والفراغ، يمتص اللون الأسود جميع الأطوال الموجية لطيف الضوء المرئي، ويعبر عن الغموض، ويرتبط في كثير من الثقافات بالخوف والموت والشر، وقد يعني القوة والسلطة والجدية والاستقلال، هو لون يرتبط عادة بالحزن والسلبية.
  • الأبيض: يرمز اللون الأبيض إلى النقاء، الكمال، النظافة، البرود، والخير، هو نقيض اللون الأسود فهو يعكس جميع الأطوال الموجية لطيف الضوء المرئي، في بعض الثقافات يرتبط بالحزن والموت، وفي ثقافات أخرى يمثل الفرح والنقاء السلام والروحانية والإيمان، وأبرز الدلالات السلبية للون الأبيض العزلة والفراغ.

العلاج النفسي بالألوان

اعتمادًا على دلالات الألوان في علم النفس وتأثيراتها المختلفة في النفس البشرية، تمّ توظيف هذه الدراسات في مجالات مختلفة، على سبيل المثال، تصميم المؤسسات العامّة كالمدارس، حيث تمّ إلغاء الألواح السوداء واستبدالها بالألواح الخضراء، كما يمكن للغرف الملونة أن تُساعد في علاج بعض الاضطرابات النفسية، ويمكن أن تحفّز ألوان مثل الأصفر والأخضر الموظفين في أماكن عملهم وتمنحهم الطاقة الإيجابية، شرح الفيزيائيون الضوء كجزء من طيف الطاقة الكهرومغناطيسية، حيث يهتزّ كل جزء من الطيف كإشعاع بمعدل معين، وبالتالي، فإنّ اللون هو شكل من أشكال الطاقة المشعة، وباعتبار البشر كائنات حية تمتص الطاقة وتشعها، يمكن أن يكون للألوان تأثيرات مختلفة على النفس البشرية، كما يقول العديد من علماء النفس أنّ الجسم يشعّ الطاقة خارج طيف الضوء المرئي، ويُحيط بالجسم على شكل هالة، وأنّ البعض لديه القدرة على رؤية هذه الهالة وتفسير معناها.[٣]

المراجع[+]

  1. "Colour", www.britannica.com, Retrieved 26-12-2019. Edited.
  2. "How Colors Affect Human Behavior", www.thoughtco.com, Retrieved 27-12-2019. Edited.
  3. "Color Therapy", www.encyclopedia.com, Retrieved 27-12-2019. Edited.