حكم التسمية باسم سليمان

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٠٣ ، ٢١ يوليو ٢٠١٩
حكم التسمية باسم سليمان

معنى اسم سليمان

اسم سليمان اسم شائع بين الناس، وكثيرون من يقومون بتسمية أبنائهم بهذا الاسم، واسم سليمان هو اسم نبيٍّ من أنبياء بني إسرائيل، وقد ورد اسم سليمان في القرآن الكريم غير مرة، ويُقال خاتم سليمان كناية عن الشَّرف الرفيع والحسب والعلو، وإذا قيل: فلان له ملك سُليمان أي أنَّه في سعة من العيش بفضل الله -سبحانه وتعالى-، وكلُّ هذه صفات حباها الله لنبيِّهِ سليمان -عليه السَّلام- فقد آتاه من الملك ما لم يكن لأحد غيره من العالمين، وسمك سُليمان هو سمك السلمون من فصيلة السّلمونيّات، وفيما يأتي من هذا المقال سيتم الحديث عن حكم التسمية باسم سليمان وسيتم أخذ نبذة عن نبي الله سليمان عليه السَّلام.[١]

حكم التسمية باسم سليمان

في الحديث عن حكم التسمية باسم سليمان، جدير بالذكر إنَّه لم يحرِّم الإسلام تسمية الولد باسم سليمان، فهو اسم من أسماء أنبياء الله تعالى، وهو اسم حسن لا يخالف شرع الله -سبحانه وتعالى- ومن واجب الآباء والأمهات على الأبناء أن يحسنوا تسمية الأبناء وأن يختاروا لهم أسماءً تُرضي الله -جلَّ وعلا-، وألَّا يختاروا لهم أسماء تتعلَّق بالأصنام أو ما شابهها كَاسْمِ "عبد العزى" كما أنَّه لا ينبغي تسمية الأبناء بالأسماء القبيحة، والأولى اختيار اسم حسن في القول والمعنى.[٢]

وأفضل الأسماء هي الأسماء التي تُشعر بعبودية الله -سبحانه وتعالى- مثل: عبد الرحمن، عبد الكريم، وغيرها، وأسماء أنبياء الله تعالى أيضًا أسماء حسنة ومنها اسم نبي الله سليمان -عليه الصَّلاة والسَّلام-، فمن عادة الأمم السابقة أن يسموا أبناءهم بأسماء أنبيائهم، لذلك من الحسن أن تسمِّي أمة محمد أبناءها باسم رسول الله محمد -صلَّى الله عليه وسلَّم-، وأسماء الصحابة أيضًا من الأسماء المحببة للذكور والإناث، وكما يُقال: لكلِّ شخصٍ من اسمه نصيب، والله تعالى أعلى وأعلم.[٢]

نبي الله سليمان

بعد الحديث عن حكم التسمية باسم سليمان، لا بدَّ من الحديث عن نبي الله سليمان -عليه السلام-، وسليمان هو أحد أنبياء الله تعالى المذكورين في القرآن الكريم وهو ابن نبي الله داوود -عليه السلام-، وهو ملك عظيم سخَّر الله له الجنَّ والبشر والحوش والطيور والرياح وأعطاه القدرة على الحديث مع الحيوانات، ففي رواية الحافظ عن أبي بكر البيهقي جاء عن أبي مالك أنَّه قال: "مرَّ سليمان بن داود بعصفور يدور حول عصفورة فقال لأصحابه: أتدرون ما يقول؟ قالوا: وما يقول يا نبي الله؟ قال: يخطبها إلى نفسه، ويقول زوجيني أسكنك أي غرف دمشق شئت. قال سليمان عليه السلام: لأن غرف دمشق مبنية بالصخر لا يقدر أن يسكنها أحد ولكن كل خاطب كذاب"، وقد جاء ذكر نبي الله سليمان -عليه السلام- في القرآن الكريم في سورة النمل، في قوله تعالى: {وَحُشِرَ لِسُلَيْمَانَ جُنُودُهُ مِنَ الْجِنِّ وَالْإِنسِ وَالطَّيْرِ فَهُمْ يُوزَعُونَ * حَتَّىٰ إِذَا أَتَوْا عَلَىٰ وَادِ النَّمْلِ قَالَتْ نَمْلَةٌ يَا أَيُّهَا النَّمْلُ ادْخُلُوا مَسَاكِنَكُمْ لَا يَحْطِمَنَّكُمْ سُلَيْمَانُ وَجُنُودُهُ وَهُمْ لَا يَشْعُرُونَ * فَتَبَسَّمَ ضَاحِكًا مِّن قَوْلِهَا وَقَالَ رَبِّ أَوْزِعْنِي أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ الَّتِي أَنْعَمْتَ عَلَيَّ وَعَلَىٰ وَالِدَيَّ وَأَنْ أَعْمَلَ صَالِحًا تَرْضَاهُ وَأَدْخِلْنِي بِرَحْمَتِكَ فِي عِبَادِكَ الصَّالِحِينَ}[٣]، والله تعالى أعلم.[٤]

المراجع[+]

  1. "تعريف و معنى سليمان في معجم المعاني الجامع"، www.almaany.com، اطّلع عليه بتاريخ 20-07-2019. بتصرّف.
  2. ^ أ ب "آداب الإسلام في تسمية الأبناء"، www.islamweb.net، اطّلع عليه بتاريخ 20-07-2019. بتصرّف.
  3. سورة النمل، آية: 17-18-19.
  4. "سليمان"، www.wikiwand.com، اطّلع عليه بتاريخ 20-07-2019. بتصرّف.