حقائق مذهلة عن تمارين الآيروبيكس

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٣٢ ، ٣ ديسمبر ٢٠١٩
حقائق مذهلة عن تمارين الآيروبيكس

الرياضة

تقدم مختلف أنواع الرياضة لفئات الشباب والأطفال فرصًا عظيمة للتنشئة الاجتماعية المناسبة وتكوين علاقات قوية بالإضافة إلى زيادة اللياقة البدنية، ويشجع نشطاء التعليم والحرب على المخدرات لاسيما في السنوات الأخيرة ممارسة الرياضة كوسيلة لزيادة المشاركة التعليمية ومكافحة الاتجار غير المشروع بالمخدرات وغيرها من الآثار الإيجابية التي تنتج عن مختلف أشكال الرياضة مثل كرة القدم والسلة والبالية والجمباز، ورغم ذلك تشكل بعض أنواع الرياضة خطرًا على الشباب كالمصارعة وفي بعض الحالات عندما يزداد معدلاتها عن المعدلات الطبيعية، وتضم الرياضة أنواعًا مختلفة، وسيتناول هذا المقال بعض الحقائق عن تمارين الآيروبيكس.[١]

تاريخ تطور الآيروبيكس

تم تطوير مصطلح الآيروبيكس وتمارينها المختلفة من قِبل الدكتور كينيث إتش كوبر عالم فيزيولوجيا الألعاب الرياضية والكولونيل بولين بوتس المعالج الطبيعي الشهير وكلاهما من سلاح الجو الأمريكي، وقد كان كوبر من عشاق التمرينات الرياضية حين أصابته الحيرة حول سبب تعرض بعض الأشخاص ذوي القوة العضلية الجيدة لأداء ضعيف في أنشطة رياضية مثل الجري لمسافات طويلة والسباحة وركوب الدراجات، وقد بدأ كوبر باستخدام مقياس ارتجاع الدراجات لقياس الأداء المستمر من حيث قدرة الشخص على استخدام الأكسجين، وفي عام 1968 شهدت تمارين الآيروبيكس تطورًا بصورة أكثر تنظيمًا، حيث تضمنت برامج التمارين استخدام الجري والمشي وركوب الدراجات بالإضافة إلى بعض الرياضات المائية، وفي الوقت الذي زادت فيه تمارين الآيروبيكس بصورة مفيدة أكثر للأشخاص الذين يمارسون ذلك النوع من الرياض، ولكن ببلاد مختلفة أخرى كان هناك وعي متزايد بالحاجة إلى زيادة معدلات تلك التمارين من عام 1979، وقد اكتسبت تمارين الآيروبكس شعبية واضحة في جميع أنحاء العالم في عام 1982.[٢]

تمارين الآيروبيكس

بحكم التعريف فإن تمارين الآيروبيكس تهتم بالأكسجين وزيادة فرص الحصول عليه بصورة صحية بما ينعكس على أشكال تلك التمرينات المختلفة، والتي أسهمت التكنولوجيا في السنوات الأخيرة في رفع معدلات ممارستها بسبب كفاءة الأجهزة المستخدمة في كثير من الصالات الرياضية، ويمكن توضيح أبرز تمارين الآيروبيكس فيما يأتي:[٣]

  • القفز بالحبل: والمعدات اللازمة لها هي الأحذية الرياضية اللازمة بالإضافة إلى حبل القفز، ويساعد القفز بالحبل على تطوير وعي أفضل للجسم من خلال تنسيق الحركة، ويجب ضبط حبل القفز على طول الشخص الذي يقف بكلتا قدميه في منتصف الحبل ويقوم بتمديد المقابض حتى الإبطين، ويفضل أن يستمر في هذا التمرين لمدة 15 إلى 25 دقيقة من 3 إلى 5 مرات في الأسبوع.
  • الركض: والمعدات اللازمة للركض هي الأحذية فقط، والركض هو واحد من أشكال تمارين الآيروبيكس الشائعة، ويتم ممارسته في الكثير من صالات الرياضة من خلال أجهزة يركض الشخص على مساراتها بسرعات يمكنه التحكم فيها، ويفضل أن يكرر الشخص تلك التمرينات من 20 إلى 30 دقيقة من 2 إلى 3 مرات في الأسبوع.
  • المشي: والمعدات اللازمة للمشي هي أيضًا الأحذية الرياضية، ويفضل الاستمرار فيها من 150 دقيقة في الأسبوع أو 30 دقيقة لمدة 5 أيام في الأسبوع.
  • ركوب الدراجات: وهي من أهم تمارين الآيروبيكس في الكثير من صالات الرياضة، وينبغي ضبط الدراجة بحيث يكون المقعد في الارتفاع الصحيح، وهذا سوف يساعد في تقليل خطر الإصابة أو سقوط الدراجة، وهناك قاعدة عامة تتمثل في ضبط ارتفاع مقعد الدراجة للحفاظ عل ركبتي الشخص، ولا ينصح بتمديد الركبة بالكامل أثناء التبديل على دراجة ثابتة.

أهمية تمارين الآيروبيكس

بعد توضيح أبرز تمارين الآيروبيكس تجدر الإشارة إلى أن تلك التمارين لها أهمية بالغة في رفع اللياقة البدنية وتحسين الصحة العامة، ويمكن توضيح أهمية تمارين الآيروبيكس فيما يأتي:[٤]

  • تحسين صحة القلب والأوعية الدموية: تساعد تمارين الآيروبيكس في تحسين صحة القلب والأوعية الدموية أيضًا من خلال الحفاظ على نظافة الشرايين عن طريق تحسين مستوى الكولسترول في الدم.
  • خفض ضغط الدم: تساعد تلك التمارين في التغلب على أعراض ارتفاع ضغط الدم، وذلك لأنها من الممكن أن تساعد على خفض معدل ضغط الدم.
  • تنظيم نسبة السكر في الدم: تساعد تلك التمارين في تنظيم مستويات الإنسولين وخفض نسبة السكر في الدم.
  • التقليل من أعراض الربو: يمكن لتلك التمارين الرياضية أن تساعد الأشخاص المصابين بالربو في تقليل شدة نوبات الربو، ومع ذلك يجب على الأشخاص المصابين بالربو التحدث مع طبيبهم الخاص.
  • التقليل من الألم المُزمن: إذا كان الشخص يعاني من آلام مزمنة في الظهر وغيره فإن تمارين الآيروبيكس تساعد تدريجيًا بشكل ما في التقليل من تلك الآلام بالتناوب مع العلاج الدوائي المناسب لها.
  • تنظيم الوزن: في السنوات الأخيرة أصبحت تمارين الآيروبيكس هي اللبنة الأساسية لفقدان الوزن، فالتمارين الرياضية وحدها قد تملك القدرة الكاملة على وصول الشخص للوزن المثالي الذي يرغب به.

الاختلافات بين اليوغا والآيروبيكس

بعد توضيح أهمية الكثير من تمارين الآيروبيكس ينبغي توضيح أن هناك رياضات كثيرة تهدف إلى وصول الإنسان لأكثر استفادة ممكنة، وفي السنوات الأخيرة اتجه الكثيرون لرياضات اليوغا والآيروبيكس وغيرها من الرياضات التي تفيد صحة العقل والقلب بصورة مستمرة، ويمكن توضيح أبرز الاختلافات بين اليوغا والآيروبيكس فيما يأتي:[٥]

اليوغا

ليست اليوغا مجرد شكل من أشكال الرياضة ولكنها طريقة للحياة، ليس فقط الأشكال والنغمات المستخدمة في اليوغا هي التي تساعد الإنسان، ولكن تساعد أيضًا أجواؤها العامة وروحانياتها في توحيد عقل وجسد وروح الإنسان، فاليوغا شيء عظيم لتحقيق السعادة القصوى في الكثير من الثقافات، ومع ذلك قد لا تظهر نتائج فورية لليوغا بمجرد ممارسة تمارينها المختلفة، إنها عملية طويلة المدى وإذا تم اتباعها بصفة منتظمة فإنها ستؤتي ثمارها بشكل رائع، وأفضل ما في اليوغا هو أنها تستخدم وزن الجسم الخاص بالإنسان لتحصل على أفضل نتيجة ممكنة بخلاف الآيروبيكس الذي قد يعتمد على أوزان إضافية.

الآيروبيكس

تنتشر تمارين الآيروبيكس بصورة واضحة عن اليوغا في بلاد كثيرة، وهي تركز بصورة خاصة على التمارين المفيدة للقلب مما يؤدي إلى حرق الدهون على المدى الطويل، ومع ذلك فبمجرد أن يتوقف الإنسان أو يأخذ قسطًا من الراحة ويترك تلك التمارين فقد يؤدي تأثير هذا التوقف إلى التسبب في آثار سلبية نتيجة توقف الآثار الإيجابية للتمارين لفترة الانقطاع عنها، لذلك يجب تنظيم ممارسة تمارين الآيروبيكس في أوقات محددة لكي يحقق الشخص أقصى استفادة من تلك التمارين.

المراجع[+]

  1. "Sport", www.wikiwand.com, Retrieved 30-11-2019. Edited.
  2. "Aerobics", en.wikipedia.org, Retrieved 30-11-2019. Edited.
  3. "10 Aerobic Exercise Examples: How to, Benefits, and More", www.healthline.com, Retrieved 30-11-2019. Edited.
  4. "What Are the Benefits of Aerobic Exercise?", www.healthline.com, Retrieved 30-11-2019. Edited.
  5. "Which one is better, Zumba, aerobics, or yoga?", www.quora.com, Retrieved 30-11-2019. Edited.