تعريف التفكير في علم النفس

تعريف التفكير في علم النفس
تعريف-التفكير-في-علم-النفس/


تعريف التفكير لغة

ما هو التفكير؟


يعرف التفكير حسب معجم المعاني الجامع على أنه: "إعمال العقل في مشكلة للتوصل إلى حلها"[١]، ويعرف معجم كولينز التفكير على أنه نشاط يتم من خلال العقل لإيجاد فكرة أو حل لمشكلة، وتفكير الشخص هو مجموعة الآراء والأفكار التي يتبناها.[٢]


التفكير عبارة عن آراء الشخص وأفكاره التي يعتنقها، والتي يستخدمها من أجل الوصول لحلول لمشاكله أو إيجاد فكرة جديدة.


تعريف التفكير في علم النفس

ما الفرق بين القراءة والتفكير؟


قال علماء النفس أن التفكير (بالإنجليزية: Thinking) عبارة عن مجهود يبذله العقل من أجل حل مشكلة معينة أو إيجاد إجابة لسؤالٍ ما، وعلى الرغم من عدم استقرار علماء النفس على تعريف واحد للتفكير، إلا أن البعض يعتبروه سلوك داخلي يهدف إلى حل المشكلات، بينما يعتبره البعض الآخر إدارك للعالم من حولنا.[٣]


يقول جون لوك: " القراءة لا تمد العقل إلا بالمعرفة، أما التفكير فهو الذي يجعل ما نقرأه ملك لنا".[٤]


التفكير عبارة عن عملية عقلية داخلية تهدف للبحث عن إجابات للأسئلة وحلول للمشكلات التي تقابلنا، وهو الوسيلة التي ندرك من خلالها العالم من حولنا.


ما هي أنواع التفكير في علم النفس؟

اكتشف العديد من علماء النفس والفلاسفة منذ مدةٍ طويلة أن التفكير لا يكون نوعًا واحدًا، وأن هناك عدة أنواع وأشكال منه، ومن أهم تصنيفات التفكير ما يأتي:[٥]


  • التفكير الإدراكي: الذي يعرف أيضًا باسم التفكير الملموس، كونه يتم عن طريق إدارك الأشياء الملموسة أو الموجودة فعليًا، وهو أبسط أنواع التفكير، ويتم تفسير الإحساس في هذا النوع حسب التجربة الفردية لكل شخص.


  • التفكير المفاهيمي: هذا النوع من أنواع التفكير أكثر تعقيدًا من التفكير الإدراكي لذا يتفوق عليه، وفيه يتم استخدام المفاهيم واللغات للتعبير، وهو بهذا يوفر الكثير من الجهد المبذول في عملية الفهم وحل المشكلات.


  • التفكير الناقد: التفكير الناقد هو الذي يجرد الشخص من معتقداته وآرائه والأشياء التي يؤمن بها لكي يكتشف الحقيقة الفعلية الكاملة، وفيه يكون على الشخص استخدام مهارات معرفية عالية للوصول إلى التفسير الصحيح للأشياء والحكم عليها دون تحيز، ويتميز الشخص الذي يفكر هذا التفكير بالمرونة والفضول والإنصاف والصدق وعدم التحيز أو إطلاق الأحكام المسبقة.


  • التفكير الانعكاسي: التفكير الانعكاسي معقد وثاقب، حيث يأخذ كل الحقائق المتصلة بموضوعٍ ما، ويقوم بترتيبها منطقيًا للوصول إلى حل للمشكلة المطروحة، وبالتالي فإن هذا النوع من التفكير يهدف إلى حل المشاكل المعقدة والتخلص من العقبات التي تتم مواجهتها أثناء ذلك.


  • التفكير الإبداعي: هذا التفكير هو التفكير يرتبط بقدرة الشخص على الإبداع وإنشاء شيء جديد تمامًا، لذا فهو النوع الخاص بالعلماء والفنانين والمبدعين والمخترعين، الذين يتنبئون ويستنتجون أشياء جديدة كليًا، ومع ذلك يمكن لأي شخص أن يفكر تفكير إبداعي بطريقةٍ ما.


  • التفكير غير الموجه أو النسبي: هذا التفكير هو الذي نقوم به بلا هدف وأحيانًا دون وعي، لذا يطلق على هذا النوع غير الموجه لأنه تفكير غير منضبط يتم من خلال الخيال والأوهام والأحلام، يهرب فيه الشخص من الواقع ويفكر في عالم غير حقيقي، فمثلًا يمكن أن يعتقد الشخص أثناء هذا التفكير أنه مليونير، رئيس دولة، أو مخترعٍ مشهور.


التفكير ليس نوعًا واحدًا، إنما عدة أنواع بعضها أكثر تعقيدًا من البعض الآخر، ويعد أكثر أنواع التفكير بساطة هو التفكير الإدراكي، بينما يتم تصنيف التفكير الانعكاسي بأنه شديد التعقيد.

المراجع[+]

  1. "تعريف و معنى التفكير في معجم المعاني الجامع - معجم عربي عربي"، المعاني، اطّلع عليه بتاريخ 25/2/2021.
  2. "thinking", collins, Retrieved 25/2/2021. Edited.
  3. "Thought", britannica, Retrieved 25/2/2021. Edited.
  4. "Thinking Quotes", goodreads, Retrieved 25/2/2021. Edited.
  5. "Thinking: Types, Development and Tools| Psychology", psychology discussion, Retrieved 25/2/2021. Edited.

65514 مشاهدة