تعبير عن الجمل: سفينة الصحراء

تعبير عن الجمل: سفينة الصحراء
تعبير عن الجمل: سفينة الصحراء

سفينة الصحراء الحية

الجمل، هذا الحيوان المعجزة بكلّ تفاصيله، إنّه سفينة الصحراء الحية، يقطع الفيافي الشاسعة دون تعب، ويتحمل الجمل الجوع والعطش وحرّ الصحراء، ويمشي على الرمال الصحراوية وكأنّها أمواج في عَرْض البحر، ويتمايل وسطها وكأنّه سفينة مُحمّلة بالبضائع.

لله درّه من مخلوقٍ تتجلّى فيه عظمة الخالق والكثير من المعجزات العظيمة التي نُظهر إبداعه! يملك الجمل جسمًا قويًا متمرسًا قادرًا على أنْ يقطع المسافات الطويلة في الجو الصحراوي الصّعب، إنّه حيوانٌ مجبولٌ على الصّبر وقدرة التحمل وقلّة الطعام والشراب.

جسم الجمل مخططٌ بدقة؛ إذ يُغطّي جلده الوبر الذي يُحافظ على التوازن الحراري له، أمّا أقدامه ذات الخف الواسع فهي تحميه من أنْ تنغرس أقدامه في الرمال، وكأنّها أوتادٌ قوية يتكئ عليها، أمّا رموشه الطويلة فتقيه من الأتربة والغبار الصحراوية.

مصفرّ كصفرة الصحراء

الجمل بلونه المميز المائل إلى الصفرة كصفرة الصحراء، يتّخذ الرمال صديقة له، فلا يخاف منها ولا يخشى أن يمشي فيها، فأسنمة الجمل التي يحملها على ظهره مثل الجبل الصامد تُعطي كل من ينظر إليه شعورًا بالقوة والمهابة، أمّا اجتراره للطعام يجعلنا ننبهر ونحن نراقبه يفعل هذا كي لا يشعر بالجوع.

في كلّ عضوٍ من أعضاء جسم الجمل مُعجزة حقيقية لا بُدّ لنا أنْ نُدرك مغزاها، فعلى الرغم من امتلاكه لأذنين صغيرتين يُغطيهما الشعر الكثيف، إلّا أنّه يملك حدّة سمْع قويّة تُمكّنه من الانتباه لأي صوتٍ بعيد، كما أنّه حادّ البصر وله ذاكرة قوية، أمّا أنف الجمل ففيه شقّان يُغطيهما الشعر الكثيف أيضًا كي لا يتمكن الغبار من الدخول إلى جوفه.

على الرغم من قسوة النباتات الصحراوية وامتلاكها لأشواك مؤذية، إلّا أنّ الجمل يَجد فيها طعامه الذي يأكله بسهولةٍ ويُسر، دون أنْ يتأثر بهذه الأشواك، كما أنّ الجمل لا يتنفس من فمه كي لا يتبخر منه الماء ويشعر بالعطش، الجمل بكلّ ما فيه يجعلنا نشكر الله ونحمده على أنْ أعطانا القدرة على التمعن في عظمته.

هيئة تجعلنا نسبّح خالقها

في الختام، لا بُدّ أنْ ندرك جيدًا ونحن نتأمّل في هيئة الجمل وطريقة مشيته وجلوسه وكلّ ما يخصه، بأنّنا نتأمل هيئةً عجيبةً تجعلُنا نُسبّح خالقها؛ ولهذا ذكر الله تعالى في القرآن الكريم خلْق الإبل في سورة الغاشية، وأمرَ عباده التأمل في طريقة خلْقها، وكيف أنّ الجمل من الحيوانات ذات الفوائد الكثيرة التي تجعلنا في حيرةٍ من أمرنا.

الجمل حيوانٌ يجود علينا بحمْل الأمتعة والسّير بنا لمسافاتٍ طويلة، ويجود علينا بحليب النّوق والوبر الذي تُصنع منه الملابس، ويجود باللحوم، إنّه من عطايا الله الكثيرة التي تستوجب الشكر الكبير على هذه النعمة التي وهبت العباد هذا الحيوان الصحراوي ليكون معينًا لهم على متاعب الصحراء وأجوائها الصعبة، إنّه حيوانٌ مَرن مثل زهرة بريّة لا تأبه لحرارة الشمس وقوة الرياح وبرودة الأجواء.

12 مشاهدة