تعبير كتابي عن الحرية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٤ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
تعبير كتابي عن الحرية

تعبير كتابي عن الحرية

الحرية كلمة صغيرة، لكنها تمتدّ على مساحة شاسعة من المعاني، فالحرية رمز العزة والكرامة وهي ضدّ العبودية، وهي الطريقة المثلى لعيش حياة خالية من القيود والتبعيات، كما أن الحرية حقٌ للجميع سواء كانوا أفرادًا أو جماعات، لذلك من الصعب أن يحيا الإنسان بلا حرية، وكلّ شخص يولد حرًّا، ثم يصبح في بعض الأحيان مقيدًا وتابعًا لغبره نتيجة بعض الظروف، والحرية أيضًا حق للحيوانات وليس للإنسان فقط، لذلك تتوق إليها جميع المخلوقات بشكلٍ فطري، ولا يجوز التعدّي عليها بأي حالٍ من الأحوال، ويقول عمر بن الخطاب -رضي الله عنه-: "متى استعبدتم الناس وقد ولدتهم أمهاتهم أحرارًا".

الحرية لا تعني الانفلات، فالبعض يخلط بين معنى أن يكون حرًا يتصرف ضمن حدوده المسموحة، وبين التصرفات التي بلا قيدٍ أو شرط، فالحرية يجب أن تكون ضمن حدود معينة بحيث لا تتعدى على حرية الآخرين ولا تنتهك خصوصياتهم، ولا تسبب الأذى لأي شخص، كما يجب أن تكون حرية مدروسة وواعية مبنية على أسسٍ صالحة من الأخلاق الفاضلة والتصرفات المنظمة التي فيها احترام الآخر، ولهذا فإنّ الجميع ينادون بالحرية، لكن قلةّ من يفهمون معناها بالشكل الصحيح، فلا يكفي أن تكون حرًا، بل يجب أن تعرف كيف تتصرف بهذه الحرية.

الحرية ليست حِكرًا على بني البشر، فالحيوانات والطيور أيضًا تسعى إلى حريتها، ولا يوجد أي حيوان أو طير يتمنى أن يعيش في قفص، لهذا فإن الحرية محور الكثير من الأحاديث وقيلت فيها العديد من الكلمات الشهيرة والشعارات، فالبعض يصفها بأنها رمز العزّة والعيش في كرامة، والبعض يعتبرها من أهم الحقوق التي لا يجوز التخلي عنها، لهذا فهي ليست مرادفًا للفوضى والهمجية، بل هي أسلوب حياة يجب أن يتبع بالطريقة الصحيحة، فهي تمكن الإنسان من العيش بفرح وسعادة وهو متمتعٌ بكافة حقوقه، فحيث تكون الحرية يكون الاستقرار والوطن؛ لأن الحرية هي الحياة وهي الدرب المؤدي إلى العيش الرغيد، فقد يتحمل الإنسان العيش دون طعامٍ أو شرابٍ أو مال، لكن العيش بلا حرية يجعله يكره نفسه.

الحرية شمسٌ تبعث الحياة والدفء في النفوس، وهي الوردة التي تُرسل عبيرها في الأرجاء لتبث الطاقة الإيجابية، وتجعل الحياة أكثر احتمالًا، لذلك فإنّ للحرية ثمنٌ كبير، ولا يعرف قيمتها إلا من وقع أسيرًا للعديد من التبعات، وهي المرادف للحياة الكريمة، لذلك يقولون دائمًا: عش حرًا تعش كريمًا، فطوبى للحرية والأحرار في كلّ مكانٍ وزمان، وطوبى للأوطان والشعوب التي تسعى لأجل حريتها.