تشخيص ضمور القشرة الدماغية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٤٠ ، ٣١ أكتوبر ٢٠٢٠
تشخيص ضمور القشرة الدماغية

تشخيص ضمور القشرة الدماغية

عادةً ما يتمُّ تحديد الضمور الدماغي من خلال اختبارات تصوير الدماغ، حيث يمكن أن تشمل هذه الاختبارات التصوير المقطعي المحوسب CT، والتصوير بالرنين المغناطيسي MRI، والتصوير المقطعي بالإصدار البوزيتروني PET، أو التصوير المقطعي المحوسب بانبعاث الفوتون.[١]


القصة المرضية والتاريخ الطبي

كيف يتمّ تشخيص ضمور القشرة الدماغية؟

عند البدء في تشخيص ضمور القشرة الدماغية، يبدأ الطبيب بأخذ تاريخٍ طبي كامل للمريض والسؤال عن الأعراض التي يعاني منها، وقد يشمل ذلك طرح أسئلة حول متى بدأت الأعراض وما إذا كان هناك ما يشير لها، كما قد يقوم الطبيب أيضًا بإجراء اختباراتٍ في اللغة أو الذاكرة، أو اختباراتٍ محددةٍ أخرى لوظيفة الدماغ،[١] والحالة العقلية كالاختبارات النفسية العصبية، وكذلك سيقوم الطبيب بطرح أسئلةٍ وإجراء اختباراتٍ أخرى لتقييم المهارات المعرفية للمريض، وقد يقوم بإجراء تقييماتٍ نفسيةٍ واختباراتٍ للاكتئاب أو الأمراض العقلية الأخرى.[٢]


التصوير بالرنين المغناطيسي والتصوير الطبقي المحوسب

تستخدم آلة التصوير بالرنين المغناطيسي موجات راديو قوية ومجالًا مغناطيسيًا لإنشاء عرضٍ ثلاثي الأبعاد للدماغ، ففي هذا الاختبار يمكن للطبيب أن يرى تشوهاتٍ في الدماغ، التي يمكن أن تكون سبب الأعراض،[٢] كذلك إذا اشتبه الأطباء في أنَّ الشخص يعاني من ضمور القشرة الدماغيَّة، فسيتيح التصوير بالرنين المغناطيسي إمكانية تحديد موقع تلف الدماغ وتقييم شدته،[١] بالإضافة إلى ذلك يمكن إجراؤه إذا ظهرت على المريض أعراضٌ مثل الضعف أو التنميل أو ضعف الرؤية أو فقدانها أو تغيرات في الشخصية.[٣]


التصوير المقطعي بالإصدار البوزيتروني والتصويرالمقطعي بانبعاث الفوتون

بشكلٍ عام غالبًا ما يتمُّ إجراء التصوير المقطعي بالإصدار البوزيتروني والتصوير المقطعي بانبعاث الفوتون لأغراض البحث وليس في البيئة السريرية، أي ليس لتشخيص حالاتٍ فردية،[٣] ففي هذه الاختبارات يحقن الطبيب كميةً صغيرةً من المواد المشعة ويضع كواشف الانبعاث على دماغ المريض المصاب،  فيوفرPET صورًا مرئية لنشاط الدماغ، ويقيس SPECT تدفق الدم إلى مناطق مختلفة منه،[٢] كما قد تحدِّد هذه الاختبارات الضمور الدماغي المعمم أو مناطق ضمور القشرة الدماغية البؤري.[٣]

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت "Brain Atrophy (Cerebral Atrophy)", www.healthline.com, 2020-05-12. Edited.
  2. ^ أ ب ت "Posterior cortical atrophy", www.mayoclinic.org, 2020-05-12. Edited.
  3. ^ أ ب ت "An Overview of Cerebral Atrophy ", www.verywellhealth.com, 2020-05-12. Edited.