تحليل الشخصية من ملامح الوجه

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٢٣ ، ١٠ ديسمبر ٢٠١٩
تحليل الشخصية من ملامح الوجه

علم الفراسة

هُو علم يُحلل شخصية الفرد من مظهره الخارجي من خلال الوجه، حيث يتم تحليل الشخصية من ملامح الوجه ويُعرف أيضًا أنه تحليل الشخصية من المظهر الخارجي العام للفرد أو أيّ كائن أو تضاريس أو نبات من غير النظر إلى ملامحه الضمنية، ويُطلق عليه أيضًا علم التنظير، وفكره تحليل الشخصية من ملامح الوجه تعود إلى الأسرة البابلية الأولى، إلاّ إنّ السجلات الأولى تبين أنّ هذا التحليل يعود إلى أرسطو، وقد أطلق عليه علم الفراسة أما الإغريق فقد قاموا بتحليل الشخصية للفرد من خلال مقارنة تلك الميزات الشخصية بالميزات المتواجدة لدى الحيوانات، وفي العصور اليونانية لم تؤخذ تحليل الشخصية على محمل الجد.[١]

مفهوم ملامح الوجه

وهي حركة أو مجموعة حركات ومواقف العضلات أسفل جلد الوجه بحيث تنتقل الحالة العاطفية للفرد إلى الأفراد حوله من خلال تلك الحركات والتعبيرات، وتعدّ شكل من أشكال التواصل اللفظي وهي الطريقة الأساسية التي تُنقل بها المعلومات والعواطف بين البشر، كما يتم تحليل الشخصية من ملامح الوجه، وتحدث كذلك بين بعض الحيوانات الأُخرى ومعظم الثدييات، وكما أنّ تعابير الوجه عند الإنسان قد تكون فطرية أي لا إرادية، والآليات العصبية هي المسؤولة عن التحكم في التعبير عن العواطف وتختلف في كل حالة ولكن غالبًا ما تكون تعبيرات الوجه العفوية مشروطة اجتماعيًا، وتأتي من خلال الدماغ ويعتقد البعض أنّ تعبيرات الوجه الإرادية تكون فطرية ويتم كذلك الاعتماد عليها لتحليل الشخصية من ملامح الوجه.[٢]

تحليل الشخصية من ملامح الوجه

قد لا يبحث الأفراد عن الصفات المرغوبة ولكن يتم إدراك الجمال وإظهار الصفات المرغوبة، كما يتم تحليل الشخصية من ملامح الوجه للأفراد، حيث تم إيجاد الكثير من الأبحاث لمُقارنة الوجوه الجذابة نسبيًا، كما عمل الباحثين على تحديد صفات محددة، مثل: الانبساط والتوافق بدلًا من إبراز الصفات الإيجابية على الجمال، ولقد تمّ تصنيف الرجال الذين عبّروا عن الوصول لمرحلة مرتفعة من مدى قبولهم وانبساطهم وكذلك استقرارهم العاطفي على أنّهم بلغوا درجة مرتفعة من الجاذبية الجسدية مقارنةً مع الرجال من الذين كانت نسبة قبولهم أقل، وهذا الأمر ينطبق أيضًا على النساء، حيث إنّ الأشخاص الأكثر جاذبيه يرغبون في امتلاك صفات أكثر جاذبية.[٣]

كما أنّ تكرار التعبيرات السائدة في المجتمعات هي سبب لظهور شخصيات الأفراد على ملامح الوجوه، حيث تلعب الوراثة دورًا كبيرًا بذلك بحيث تؤثر بظهور 50% من شخصيات الأفراد، التي تظهر التحيّز في معاملات الفرد وكيفية التعامل مع غيره من الأفراد، على الرغم من صعوبة تحديد مقدار العلاقة بين الأمور الوراثية والشخصية لذلك كان لا بُد من العمل على تحليل الشخصية من ملامح الوجه، كما أنّ الأزواج يتشابهون مع بعضهم البعض مع مرور الوقت، وذلك بسبب انعكاس تعبيرات بعضهم البعض ونتيجةً للمرور بنفس التجارب في الحياة، كما أنّ تكرار التعبيرات التي يتمّ تداولها بشكل كبير يلعب دورًا مهمًا في تحليل الشخصيات.[٣]

المراجع[+]

  1. "Physiognomy", www.wikiwand.com, Retrieved 07-12-2019. Edited.
  2. "Facial expression ", www.wikiwand.com, Retrieved 07-12-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "What does the face of a person reveal? Could you tell a person's character, personality, their tendencies, thoughts, aspirations, fears through their facial features, their resting face or they way they smile? Is the ability linked to empathy?", www.quora.com, Retrieved 07-12-2019. Edited.