معلومات عن علم الوراثة

معلومات عن علم الوراثة
معلومات-عن-علم-الوراثة/

علم الوراثة

من أيّ علم يتفرّع علم الوراثة؟

يعرف علم الوراثة بأنه فرع أساسي من فروع علم الأحياء والذي يقوم على أساس دراسة الجينات والتنوع الجيني والوراثة في الكائنات الحية، ويعد العالم غريغور مندل أول من درس علم الوراثة بشكلٍ علمي خلال القرن التاسع عشر، حيث اهتم مندل في دراسة الأنماط التي يتم من خلالها توريث الصفات من الآباء إلى الأبناء، وتوسعت الدراسات التي تهتم بهذا العلم لتشمل وظيفة وسلوكيات الجينات، حيث أصبح بالإمكان دراسة بنية الجينات ووظيفتها واختلافها وتوزيعها في الخلية والكائنات الحية، ومن ثم توسع هذا العلم ليشمل العديد من العلوم والدراسات المختلفة كالعلوم الوراثية الجزيئية والعلوم الوراثية البيئية والعلوم الوراثية السكانية، وفي ما يأتي سيتم تخصيص الحديث عن علم الوراثة الجزيئي.[١]

علم الوراثة الجزيئي

ما هي النظريّة المرتبط بها علم الوراثة الجزيئي؟

عادةً ما يشير مصطلح العلوم الوراثية الجزيئية إلى نظرية أساسية تدَّعي أن الجينات تعمل على توجيه جميع العمليات المختلفة في الحياة من خلال إنتاج الببتيدات، وأحيانًا يشير هذا المصطلح إلى نظرية أساسية أخرى حول التعبير عن الجينات وتنظيمها على المستوى الجزيئي، ولقد شاع مصطلح علم الوراثة الجزيئي بشكلٍ كبير في الوقت الراهن؛ لأن العلوم الوراثية المعاصرة جزيئية تمامًا، فعادةً ما يتم استخدام هذا المصطلح بشكلٍ كبير من قبل علماء الأحياء عند الإشارة إلى مجموعة من التقنيات المخبرية التي تهدف إلى تحديد أو معالجة أجزاء الحمض النووي المشاركة في تركيب الجزيئات البيولوجية الهامة، حيث يعد مصطلح العلوم الوراثية الجزيئية نهجًا استقصائيًا ينطوي على تطبيق الأساليب المختبرية واستراتيجيات البحث، ويعد هذا النهج بأنه المعرفة الأساسية المعبرة عن الجينات وتنظيمها على المستوى الجزيئي، وبالرغم من ذلك إلا أن الاهتمام الفلسفي في العلوم الوراثية الجزيئية لم يركز على المناهج الاستقصائية أو الأساليب المخبرية بل ركز على النظرية، حيث اهتم البحث الفلسفي المبكر على النظرية الأساسية حول تكوين الجينات والتعبير عنها وتنظيمها.[٢]

تطبيقات في علم الوراثة

ما هي المجالات التي دخلت بها تطبيقات علم الوراثة؟

دخلت الدراسات المختلفة في مجال العلوم الوراثية في العديد من التطبيقات المختلفة والتي تهدف إلى معالجة الكائنات الحية أو تصنيع منتجات مفيدة، حيث دخلت تطبيقات هذه العلوم في كل من المجالات الطبية والصناعية والزراعية والبحوث العلمية وغيرها العديد، وفي ما يأتي بعض تطبيقات العلوم الوراثية:[٣]

  • الطب: استخدمت العلوم الوراثية في إنتاج العديد من الأدوية مثل؛ الأنسولين واللقاحات وهرمونات النمو البشري ومضادات الالتهاب، كما استخدمت في علاج العقم.
  • الصناعة: استخدمت العلوم الوراثية في تحويل بعض الكائنات الحية الدقيقة كالبكتيريا أو الخميرة عن طريق إدخال جين لإنتاج بروتين مفيد، حيث يتم إنتاج كميات كبيرة من البروتين عن طريق تنمية وتخمير الكائن الحي المعدل جينيًا في المفاعلات الحيوية ومن ثم تنقية البروتين.
  • الزراعة: استخدمت العلوم الوراثية في مجالات الزراعة لإنشاء محاصيل معدلة وراثيًا أو كائنات معدلة وراثيًا.
  • البحوث العلمية: استخدمت العلوم الوراثية في اكتشاف وظائف بعض الجينات عن طريق دراسة الكائنات الحية وراثيًا.

المراجع[+]

  1. "Genetics", www.wikiwand.com, Retrieved 2020-04-14. Edited.
  2. "Molecular Genetics", plato.stanford.edu, Retrieved 2020-04-14. Edited.
  3. "Applications of Genetic Engineering", bio.libretexts.org, Retrieved 2020-04-14. Edited.

112223 مشاهدة