الوخز بالإبر يخفيف ألم تصلب و التهاب مفاصل الركبة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٥ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
الوخز بالإبر يخفيف ألم تصلب و التهاب مفاصل الركبة

يعد ألم مفاصل الركبة من أكثر المشاكل الصحية التي قد تواجه معظم كبار السن, إذ يقول الإحصاء أن واحد من كل مسنين يعاني من ألم مفاصل الركبة, إذ أن ما ينتج من تلاشي الوسادة الغضروفية المتواجدة بين مفاصل الركبة بحكم العمر و الإصابة بهشاشة العظام, يحدث ألما كبيرا يعاني منه المسن عند احتكاك المفاصل.

يلجئ كبار السن إلى تخطي ألم المفاصل من خلال العلاج الدوائي و العمليات الجراحية و التي قد لا تجدي نفعا في بعض الأحيان, و قد يخاف البعض من الإقبال عليها, و قد لوحت دراسة حديثة أجراها مجموعة من الباحثين البرطانيين, و نشرت نتائجها في مجلة الوخز بالإبر, أن الوخز بالإبر هو الوسيلة التي قد تساعد المسنين في تجاوز هذه الألام الحادة و دون اللجوء إلى العمليات الجراحية.

اشترك في هذه الدراسة 90 شخصا من المسنين بمعدل أعمار 71 عاما, كان أكثر من نصفهم يستعد لإجراء العملية الجراحية, و 29 منهم يرفضون إجراء هذه العملية, و 4 منهم أقروا أنهم قد يلجؤن إلى العملية الجراحية كحل أخير.

تلقى المشتركون في الدراسة الوخز بالإبر مرة كل أسبوع و لمدة شهر, ثم جلسة كل ستة أسابيع استمر بعضهم على جلسات الوخز لمدة عام و البعض الأخر لمدة عامين, و بالمعدل تلقى كل من المشتركين 16.5 جلسة وخز, فوجد الباحثون أن تلقى هذه الجلسات خفف فعلا من ألم الركبة بصورة ملحوظة, بعد إنهاء الشهر الأول من جلسات الوخز.

و الجدير بالذكر هنا, أن أول اقتراح لعلاج هشاشة العظام و الألم المترتب عليها من خلال الوخز كان في دراسة أجريت في عام 2004, إلا أن الكيفية لا زالت مجهولة حتى الآن.