الفرق بين الجناس الناقص والجناس التام

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٢٦ ، ١٨ يوليو ٢٠١٩
الفرق بين الجناس الناقص والجناس التام

تعريف الجناس

المحسنات اللفظية في علم البلاغة عديدة، ومنها ما أطلق عليه البلاغيّون اسم الجناس، ومما يقال في تعريفه لغةً: المشاكلة، والاتحاد في الجنس، وجنسُ الشيء أصله الذي اشْتُقَّ منه، وتَفَرَّع عنه، واتَّحدَ معَه في صفاته العظمى التي تُقومِّ ذاته، أمّا في تعريف الجناس اصطلاحًا فيقول أهل البلاغة: الجناسُ في الاصطلاح أن يتشابه اللَّفْظانِ في النُّطْقِ وأن يَخْتَلِفَا في المعنى، ومما هو جدير بالذكر أن الجناس له نوعان ولكلٍّ من هذين النوعين أنواع وأفرع، ونوعا الجناس هما: الجناس التام والجناس الناقص، وسيُوضح هذا المقال الفرق بين الجناس الناقص والجناس التام.[١]

أنواع الجناس

الجناس في علم البلاغة من المحسنات اللفظية التي لها علاقة بلفظ الكلمة، وهو كغيره من سائر الفنون البلاغية لا بدّ أن يكون ضمن حدود كي لا يكون مُسْتَكْرَهًا ممجوجًا، وألا يكون متكلَفًا أو مبالغًا فيه، وهذا الجناس في البلاغة له نوعان هما:[٢]

  • الجناس التامّ: فحتى يتمكن الباحث من تبيُّن الفرق بين الجناس الناقص والجناس التام لا بد له بادئ ذي بدء من البحث عن تعريف كل منهما، وفهم تفاصيل هذا التعريف، فالجناس التام هو ما اتفقت حروفه في: الهيئة، والنوع، والعدد، والترتيب. والمقصود بالهيئة الحركات "فتحة، ضمة، كسرة، سكون" أما النوع فيقُصد به نوع الحرف باء أو تاء أو سين، وبالنسبة للعدد أي أن تتوافق الكلمتان في عدد الحروف، والترتيب أن أن تكون الكلمتان نفس ترتيب الحروف، مع الاختلاف في المعنى. وسيتضح الفرق بين الجناس الناقص والجناس التام عندما تُطرح أمثلة لكل منهما في فقرة قادمة.
  • الجناس الناقص: الجناس الناقص بعكس الجناس التام، هو اختلاف اللفظين في الحروف إما من حيث النوع، أو الهيئة، أو العدد، أو الترتيب، مع وجود اختلاف في المعنى، وسمي ناقصًا لعدم حصول التطابق التام بين حروف اللفظتين.

الفرق بين الجناس الناقص والجناس التام

إن تعريف الجناس والتفصيل في نوعيه يتيح للباحث وضع النقاط الأساسية المتعلقة بالفرق بين الجناس الناقص والجناس التام. وإن أول أمر يتبادر إلى ذهن الدراس والباحث في تفاصيل الجناس هو اشتراك النوعين -أي الجناس الناقص والجناس التام- في أمر مهم وهو اختلاف اللفظتين التي حصل بينهما الجناس في المعنى، أما بالنسبة للفرق بين الجناس الناقص والجناس التام فيمكن استنتاجه من التعريفات السابقة في النقاط الآتية:

  • إن الجناس التام هو اتفاق كامل بين الحروف في الكلمتين، ولا اختلاف في ما بينها على الإطلاق وكأنها توءم، ولكن لكل من اللفظتين معنى يختلف عن الأخرى وهنا تظهر قدرة القارئ ومدى مخزونه اللغوي من المفردات ومعانيها، أما الجناس الناقص فمن اليسير أن يعثر عليه القارئ لأنه مع اختلاف المعنى هناك اختلاف ملحوظ بإحدى الأمور الآتية: نوع الحروف، أو عددها، أو هيئتها، أو ترتيبها وهذا أسهل وأيسر في اكتشافه وتحديده.
  • استخدامات الجناس التام وأمثلته في اللغة العربية أقل من الجناس الناقص وذلك لما يحتاجه من قوة لغوية وذخيرة لفظية وكاتب مبدع ضليع في اللغة قادر على الإتيان بالألفاظ المتجانسة لفظًا والمختلفة معنًى. في حين تكون شواهد الجناس الناقص أكثر، وهذا لا يعني أنها لا تحتاج جهدًا وتفكيرًا وبحثًا في معاجم اللغة العربية، ولكن يبقى البحث عن كلمتين متجانستين جناسًا ناقصًا أسهل من البحث عن كلمتين متجانستين جناسًا تامًّا.

هذا أبرز ما استُنتِجَ عن الفرق بين الجناس الناقص والجناس التام، وستُعرض أمثلة مفصلة لكل واحد منهما في فقرة قادمة ليتبين الدارس بدقة الفروق الواضحة بين هذين النوعين من أنواع الجناس.

أمثلة على الجناس التام

مع أنّ الكلام عن الفرق بين الجناس الناقص والجناس التام وضح نّ الشواهد على الجناس التام قليلة، ولكن ها لا يعني انعدام وجودها، إنما بقليل من البحث والتدقيق والغوص بين طيات كتب البلاغة ومصادر علم البيان والبديع يعثر الدارس على بعض الأمثلة، ومنها:

إِذَا الخَيْلُ جابَتْ قَسْطَلَ الحَرْبِ صَدَّعُوا

صدورَ العوالي في صُدُور الكتائبِ

الجناس وقع في كلمة صدور؛ إذ إن المقصود بصدور العوالي مقدمة الرماح، أما صدور الكتائب فالمقصود بها صدور أفراد الجيش، وهو جناس تام اتفقت الكلمتان في اللفظ واختلفتا في المعنى.

  • قوله تعالى: {وَيَوْمَ تَقُومُ السَّاعَةُ يُقْسِمُ الْمُجْرِمُونَ مَا لَبِثُوا غَيْرَ سَاعَةٍ ۚ كَذَٰلِكَ كَانُوا يُؤْفَكُونَ}[٤] الجناس في لفظة الساعة المكررة في الآية مرتين، فالأولى بمعنى يوم القيامة، والثانية بمعنى المدة الزمنية الساعة أي 60 دقيقة، وهو جناس تام اتفقت فيه الكلمتان في اللفظ اتفاقًا تامًّا واختلفتا في المعنى.

أمثلة على الجناس الناقص

الجناس الناقص وكما ذُكر في تعريفه قد يقع بين اللفظتين في واحد من الأمور الأربعة؛ أي نوع الحروف، أو عددها، أو ترتيبها أو هيئتها، ولكي يكون الكلام واضحًا، وتكون فكرة الفرق بين الجناس الناقص والجناس التام مكتملة لا بد من عرض أمثلة على الجناس الناقص من القرآن والشعر وفصيح الكلام، ومنها:

  • الجناس الناقص الواقع في عدد الحروف: ومن أمثلته قوله تعالى: {وَالْتَفَّتِ السَّاقُ بِالسَّاقِ*إِلَىٰ رَبِّكَ يَوْمَئِذٍ الْمَسَاقُ}[٥] الجناس بين الكلمتين: الساق والمساق، وهو جناس ناقص واقع في عدد الحروف إذ اختلفت الكلمتان في المعنى واختلفتا في عدد الحروف مع الاتفاق في نوع الحروف وهيئتها وترتيبها.
  • الجناس الناقص الواقع في نوع الحروف: ومن أمثلته قوله تعالى: {ذَٰلِكُم بِمَا كُنتُمْ تَفْرَحُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ وَبِمَا كُنتُمْ تَمْرَحُونَ}[٦] الجناس الناقص بين الكلمتين: تفرحون وتمرحون، وقع في نوع الحروف، فقد اختلفت اللفظتان في المعنى وفي نوع الحروف، واتفقتا في عدد الحروف وهيئتها وترتيبها.
  • الجناس الناقص الواقع في ترتيب الحروف: مثاله قول الشاب الظريف وهو من شعراء العصر المملوكي:[٧]

سَاقٍ يُرِيني قَلْبُهُ قَسْوَة ً

وَكُلّ ساقٍ قَلْبُه قَاسِي
الجناس في كلمتي: "ساقٍ وقاسي" وهو جناس ناقص وقع في ترتيب الحروف إذ اختلفت اللفظتان في المعنى وفي ترتيب الحروف، واتفقتا في عدد الحروف ونوعها وهيئتها.

المراجع[+]

  1. " الجناس "، www.almerja.com، اطّلع عليه بتاريخ 12-07-2019. بتصرّف.
  2. "المحسنات اللفظية: الجناس وأمثلة عليه"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 12-07-2019. بتصرّف.
  3. "على مثلها من أربُعٍ وملاعبِ"، www.adab.com، اطّلع عليه بتاريخ 12-07-2019.
  4. سورة الروم، آية: 55.
  5. سورة القيامة، آية: 29-30.
  6. سورة غافر، آية: 75.
  7. "أسْكَرني باللَّفْظِ والمُقْلَة ِ الـ"، www.adab.com، اطّلع عليه بتاريخ 12-07-2019.