الفرق بين أم وأو مع أمثلة توضيحية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٠٣ ، ١٥ سبتمبر ٢٠٢٠
الفرق بين أم وأو مع أمثلة توضيحية

حروف العطف

ما أهميّة الحروف في اللغة العربيّة؟

تَكتسب حروف اللغة العربيّة أهميّة كبيرة في مختلف لغات العالم، سواء أكانت حروف العطف أم غيرها من حروف اللغة، فهي مجموعة من الحروف التي تستخدم للربط بين كلمات النص لبيان مدى جماليته، وبما أنّ اللغة العربية من اللغات الدسمة فلا بد من استخدام هذه الحروف بِكثرة، فيمكن تعريف العطف بأنّه حزمة من المشاعر التي يتوجّه ويميل بها الفرد إلى غيره بغاية الترفق به، بينما في علم النحو والصرف فيعني إتباع لفظ أيًا كان اسمًا أو فعلًا أو حتى جملة بِلفظ آخر بواسطة حروف العطف التي يبلغ عددها تسعة حروف، ومن ناحية الحكم والإعراب لهذه الحروف فمنها ما يشترك بالإعراب والحكم معًا وهي: الواو، ثمّ، الفاء، أو، أم، حتى، بينما تشترك البعض منها بالحركة الاعرابية فقط وهي الحروف: لا، لكن، بل، وفي هذا المقال سوف يتمّ توضيح الفرق بين أم وأو مع أمثلة توضيحية لكليهما.[١]

الفرق بين أم وأو

ما هي معاني أم وأو في اللغة؟

بعد أن تمّ التعريف بحروف العطف سوف يتم تفصيل الفرق بين أم وأو، حيث ينقسم حرف العطف "أم" إلى العديد من الأنواع، فهناك أم المتصلة وهي التي تُسبق بِهمزة تسوية أو همزة استفهام، ويكون ما يسبقها يشترك مع ما بعدها من ناحية الحركة الإعرابيّة والحكم[١]، وكذلك أم المعادلة والتي يسبقها الهمزة الاستفهامية، بينما إذا سبق حرف أم كم الاستفهامية فإنّها تكون أم المنقطعة التي تفيد الإضراب[٢].

أمّا حرف العطف "أو" فيشير إلى العديد من المعاني منها الشك والإبهام، والتشكيك وتعني وضع المتلقي في موضع شك، بينما يكون المتحدث يعلم بِالحقيقة، وكذلك يُفيد التقسيم، وذلك عندما يرد الإسم سواء كان نكرة أو معرفة، أو الأفعال في حالة الأمر أو المضارع أو الماضي، ثم يتم تفصيله والفصل بين أنواعه من خلال الأداة أو، و تفيد ايضًا الإضراب عندما تكون الأداة أو ترمز إلى حرف بل من ناحية المعنى، وأيضًا تفيد التفصيل بعد الإجمال.[٣]

أمثلة توضيحية على استخدام أم وأو

هل يحدّد السّياق معنى الحَرف؟

تُعدّ حروف العطف الحلقة الواصلة بين الكلمات مع بعضها البعض، وبِالرغم من تعدد هذه الحروف في اللغة إلّا أنه قد يظنّ الدارس أنها تتلاقى في معانيها واستخداماتها، وتاليًا سيتم ذكر أمثلة على استخدامات أم وأو:

  • قوله تعالى: "وَإِنَّا أَوْ إِيَّاكُمْ لَعَلَى هُدًى أَوْ فِي ضَلَالٍ مُبِينٍ"[٤]: جاءت أو بعنى التشكيك، ففي هذه الآية أراد النبي أنّ يبث عنصر الإبهام في نفس المخاطب، فقد كان النبي على دراية تامة بأنّه على حق. [٣]
  • قوله تعالى:  "سواءٌ علينا أَوعظت أَم لم تكن من الواعظين"[٥]: أم في الآية هي أم المتصلة، وذلك عندما يرد قبل الأداة أم همزة استفهامية، فيكون ما قبل حرف أم وما بعدها مشتركان باِلحركة الاعرابية والحكم.[١]
  • قوله تعالى: "وَأَرْسَلْنَاهُ إِلَى مِائَةِ أَلْفٍ أَوْ يَزِيدُونَ"[٦]: جاءت أو هنا بمعنى الإضراب، وفي هذه الآية جاءت الأداة أو بمعنى بل والتي تفيد معنى الإضراب.[٣]

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت "حرف عطف"، www.wikipedia.org، اطّلع عليه بتاريخ 2020-08-12. بتصرّف.
  2. " متى نستخدم أو ومتى نستخدم أم ؟"، www.ahlalhdeeth.com ، اطّلع عليه بتاريخ 2020-08-12. بتصرّف.
  3. ^ أ ب ت "حرف العطف: أو"، www.alukah.net ، اطّلع عليه بتاريخ 2020-08-12. بتصرّف.
  4. سورة سبأ، آية:24
  5. سورة الشعراء، آية:136
  6. سورة الصافات، آية:147