اضطرابات النطق والكلام عند الأطفال

بواسطة: - آخر تحديث: ١٧:١٠ ، ١٠ يناير ٢٠٢٠
اضطرابات النطق والكلام عند الأطفال

تطور النطق عند الأطفال

يُعدّ النطق والكلام من أهمّ الأمور التي يجب على الأهل متابعة تطوّرها لدى الطفل، إذ إنّ تعلّم اللغة المحكيّة يُعدّ حجر الأساس في التواصل والمعرفة المستقبليّة، حيث يبدأ الطفل منذ ولادته باستقبال الأصوات وسماعها وتعلّمها وتخزينها، قبل البدء باستخدامها والتعبير بها عن طريق الكلام، وبالرّغم من أنّ تطوّر القدرة على النطق والكلام تختلف وتتراوح بشكلٍ فرديّ من طفلٍ إلى آخر، إلا أنّه وبشكلٍ عام فإنّ أولى الكلمات التي ينطقها الطفل تكون في عمر السنة تقريبًا، ومن ثم يبدأ تطوّر قدرة الطفل ليقوم بتركيب جملًا قصيرة ومحاولة استخدامها لإيصال أفكاره المختلفة، وسيتم الحديث في هذا المقال عن اضطرابات النطق والكلام عند الأطفال.[١]

اضطرابات النطق والكلام عند الأطفال

قد يعاني بعض الأطفال من وجود مشاكل واضطرابات في تطوّر اللغة والقدرة على النطق، الأمر الذي يحتاج إلى تدخّل الأهل ومقدّمي الرعاية الطبيّة لمساعدتهم في تخطّي هذه الاضطرابات وتجاوزها، ومن أهم مشاكل اللغة واضطرابات النطق والكلام عند الأطفال ما يأتي:[٢]

  • مشاكل اللغة التعبيريّة: حيث إنّ هذا الاضطراب يتسبّب في عدم قدرة الطفل على التعبير عن الأفكار والأمور التي يريد التعبير عنها، وقد يكون ذلك نتيجةً لعدم قدرة الطفل على اختيار الكلمات الصحيحة، أو عدم قدرته على ربط الكلمات بالشكل والترتيب الصحيح، أو معرفة الطفل للكلمات وترتيبها إلا إنّه لا يستطيع التعبير عنها ولفظها.
  • مشاكل اللغة الاستيعابيّة: حيث تتشكلّ هذه الاضطرابات نتيجةً لعدم قدرة الطفل على فهم الكلام الموجّه له، وذلك إمّا نتيجةً لوجود اضطراباتٍ في السمع بالشكل الصحيح، مثل وجود اضطرابٍ في أجزاء الدماغ المسؤولة عن السمع، أو نتيجةً لعدم قدرته على استيعاب هذا الكلام.

وقد تتواجد مشاكل اللغة التعبيريّة والاستيعابيّة معًا لدى بعض الأطفال، ومن الأمثلة على ذلك هو عدم قدرة الطفل على إخراج ونطق أصوات الأحرف والكلمات بالشكل الصحيح، أو عدم القدرة على إكمال الحديث وتدفّق الجمل بشكلٍ متناسقٍ ومُنساب مثل حالات اللعثمة المتكرّرة التي يعاني منها بعض الأطفال، كما قد يتأخّر بعض الأطفال في قدرتهم على كلٍ من استيعاب الكلام والتعبير عنه كما يجب، وفي بعض حالات الحبسة اللغويّة التي تنتج عن وجود اضطرابٍ في الجزء من الدماغ المسؤول عن الفهم والتعبير لبعض أجزاء الكلام وليس كلّه، مما يتسبّب في توقّف الطفل المفاجئ عن الكلام.[٢]

العلامات المبكّرة لاضطرابات النطق والكلام عند الأطفال

بالرغم من أن قدرة الطفل على تطوير اللغة تختلف من طفلٍ إلى آخر، إلا أنّ هناك بعض العلامات المبكّرة التي يجب على الأهل ملاحظتها لدى الطفل والتي قد تدلّ على وجود اضطرابات النطق والكلام عند الأطفال، ومن هذه العلامات ما يأتي:[٣]

  • عدم ابتسام الطفل عند ملاعبته في عمر الثلاث أشهر.
  • عدم إصداره للأصوات في عمر أربعٍ إلى سبع أشهر.
  • عدم استخدامه للإيماءات الجسديّة مثل الإشارة بالإصبع في عمر سبع أشهرٍ إلى اثنا عشر شهرًا.
  • عدم دمجه لكلمتين معًا على الأقل خلال فترة السنة ونصف إلى السنتين.
  • وجود مشكلة في قدرته على اللعب والتواصل مع الأطفال في عمر السنتين إلى ثلاث سنوات.

فيديو عن اضطرابات النطق والكلام عند الأطفال

لمزيد من المعلومات ننصحكم بمشاهدة الفيديو التالي الذي يتحدث فيه الدكتور زيدان الخمايسة استشاري أمراض النطق واللغة عن اضطرابات النطق واللغة.[٤]

المراجع[+]

  1. "Speech development in children", www.pregnancybirthbaby.org.au, Retrieved 10-01-2020. Edited.
  2. ^ أ ب "Language and Speech Disorders in Children", www.cdc.gov, Retrieved 10-01-2020. Edited.
  3. "Early Identification of Speech, Language, and Hearing Disorders", www.asha.org, Retrieved 10-01-2020. Edited.
  4. "اضطرابات النطق واللغة", www.youtube.com, Retrieved 10-01-2020.