أهمية الطحالب للإنسان

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٢٧ ، ٣ أبريل ٢٠١٩
أهمية الطحالب للإنسان

أهمية الطحالب في حياتنا مختلفة و متنوعة، فهي جزء من مجموعة المتعضيات الحيّة، والتي تقدر على التقاط طاقة الضّوء من عملية "التخليق الضوئيّ"، وبالتالي تعمل على تحويل المواد غير العضوية (الماء وثاني أكسيد الكربون) إلى مواد أخرى عضويّة تخزّن الطاقة داخلها.

أهمية الطحالب

تضمّ الطحالب أنواع مختلفة جدّاً ومنوعة من النباتات، والتي يزيد عددها عن العشرين ألف نوعٍ، وتوجد بأشكال وأحجام مختلفة. تشترك كل أنواع الطحالب بسمات خاصّة تميّزها وهي:

  • ليس لها جذورٌ، ولا أزهار، ولا سيقان، ولا أوراق؛ وهي عبارة عن خلايا متراصة بجانب كل خلية.
  • تعيش معظم الطحالب في الماء العذبة والبحار.
  • تحتوي الطحالب على مادة الكلوروفيل أو اليخضور، وهي مادة ضرورية لغذاء النباتات، وهي التي تقوم أيضاً بعملية البناء الضوئي.

أهميّة الطحالب بشكل عام

  • تستخدم الطحالب كنوع من أنواع الغذاء الذي يتناوله الإنسان لا سيّما في المطبخ الآسيويّ، وفي بعض المناطق الساحليّة.
  • تعتبر الطحالب غذاءً للكائنات البحريّة أيضاً.
  • الطحالب كذلك غذاء تتغذى عليه الدواجن والمواشي.
  • تعتبر الطحالب البنيّة مصدراً للسماد، وخاصة بعد تجفيفها لاحتوائها على كمية عالية من النيتروجين.
  • يستخرج اليود والأجار من بعض أنواع الطحالب.
  • تساهم في 70% من عمليات البناء الضوئي، والذي يمدّ الكرة الأرضية بالأكسجين.
  • تساعد في علاج مياه الصرف الصحي، حيث توفر للمياه الأكسجين الذي يساهم في أكسدة المواد العضوية الموجودة في مياه الصرف الصحي.
  • تدخل الطحالب في تصنيع بعض أنواع معجون الأسنان، ومزيلات العرق، ومنظفات البشرة، وأيضاً في صناعة الآيس كريم.
  • تدخل في تركيبات وصناعة بعض الأدوية والمواد الكيميائية.

أهميّة الطحالب للإنسان

كما ذكرنا سابقاً فإنّ بعض المطابخ العالمية تستخدم الطحالب كنوع من أنواع الطعام والتوابل، لا سيما الطحالب البحريّة، وقد وجدت الدراسات والأبحاث أنّ لها تأثيراً إيجابيّاً على صحّة الإنسان؛ على سبيل المثال:

  • الطحالب غنية بالمواد الغذائيّة الضرورية للجسم؛ كالكالسيوم مثلاً حيث إنّ نسبته في الطحالب أعلى بكثير من نسبته في الملفوف الأخضر والقرنبيط.
  • بعض الطحالب تحتوي على نسبة أعلى من المعادن الموجودة في الحليب وكل مشتقاته.
  • الطحالب غنية بالفيتامينات؛ كفيتامين "B12"، والفوليك أسيد، والمغينيسيوم، وهي مصدر طبيعي أيضاً لحصول جسمك على اليود، والبروتينات، والحديد.
  • تعتير الطحالب غنيّة بمضادات الأكسدة، والتي تقي الجسم وتحميه من خطر الإصابة بأمراض السرطان.
  • تدعم الجهاز المناعي في الجسم، وتساعد في علاج الجسم من الالتهابات المزمنة، وتساعد كذلك في تأخير علامات الشيخوخة.
  • تساعد الطحالب على خفض ضغط الدم، وحماية الجسم من مشاكل القلب بتقليل مستوى الكوليسترول الضار في الدم، وأيضاً الحماية من خطر الجلطات الدماغيّة.
  • تساعد الطحالب في التخلص من الوزن الزائد، حيث أثبتت الدراسات أنّ لها قدرة على امتصاص ما نسبته من 75% من دهون الجسم.