أنواع المد الفرعي وأمثلة عليها

المد بسبب الهمز

يُعد المد بسبب الهمز من أنواع المد الفرعي، وينقسم إلى ثلاثة أقسام، سنبينها بشيءٍ من التفصيل فيما يأتي:

المد المتصل

المد المتصل: هو المد الذي يأتي فيه حرف المد ثم تتبعه الهمزة في نفس الكلمة، وسمي بالمتصل؛ لاتصال حرف المد مع سببه الهمزة في كلمة واحدة، وسنذكر حكمه ومقداره ومثال عليه فيما يأتي:[١]

  • حكم المد المتصل؛حكمه الوجوب، وذلك لاتفاق القراء على مقدار مده بمقدار زائد عن المد الطبيعي.
  • مقدار المد المتصل؛ أربع أو خمس حركات.
  • مثال على المد المتصل؛ قال -تعالى-: (فَجَاءَتْهُ إِحْدَاهُمَا تَمْشِي عَلَى اسْتِحْيَاءٍ).[٢]

المد المنفصل

يقصد بالمد المنفصل: قدوم أحد حروف المد في نهاية الكلمة ويتبعه بعد ذلك همزة في أول الكلمة الثانية، وسمي بذلك؛ لانفصال حرف المد عن سببه وهو الهمز في كلمتين مختلفتين، وسنذكر حكمه ومقداره ومثال عليه فيما يأتي:[٣]

  • حكم المد المتصل؛ حكمه الجواز، فقد تعددت آراء القراء في حكم مده وقدره، فبعض القراء قاموا بمده بالقصر.
  • مقدار المد المنفصل؛ أربع أو خمس حركات.
  • مثال على المد المنفصل؛ قال -تعالى-: (وَالَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِمَا أُنزِلَ إِلَيْكَ).[٤]

مد البدل

يُعرف مد البدل بتقدم الهمز على حرف المد، ولا يأتي بعد حرف المد همز أو سكون، وسمي بذلك؛ لأن حرف المد في الغالب يكون مبدلاً عن همز، وسنذكر حكمه ومقداره ومثال عليه فيما يأتي:[٥]

  • حكم مد البدل؛ الجواز.
  • مقدار مد البدل؛ يمد بمقدار حركتين عند حفص وأغلب القراء، وبعض العلماء يقومون بمده بالقصر والتوسط والمد.
  • مثال على مد البدل؛ قال الله -تعالى-: (قَالَ يَا آدَمُ أَنبِئْهُم بِأَسْمَائِهِمْ).[٦]

المد بسبب السكون

إن المد بسبب السكون من أنواع المد الفرعي، وينقسم إلى قسمين، وسنذكرهما بشيءٍ من التفصيل فيما يأتي:

المد العارض للسكون

يقصد بالمد العارض للسكون؛ إتيان الحرف الساكن سكوناً عارضاً بسبب الوقف عليه بعد حرف المد أو اللين، وسنذكر حكمه ومقداره، ومثال عليه فيما يأتي:[٧]

  • حكم المد العارض للسكون؛ الجواز
  • مقدار المد العارض للسكون؛ يمد بمقدار حركتين، أو أربع حركات، أو ست حركات.
  • مثال على مد البدل، قال -تعالى-: (الرَّحْمَنُ).[٨]

المد اللازم

يقصد بالمد اللازم؛ قدوم حرف ساكن سكونا أصليا في الوقف والوصل بعد حرف المد أو حرف اللين، وقد يأتي في كلمة واحدة أو كلمتين، وسمي بذلك؛ للزوم المد فيه عند جميع القراء في حالة الوقف أو الوصل، وسنذكر حكمه، ومقداره، وأقسامه مع أمثلة عليها فيما يأتي:[٩]

  • حكم المد اللازم

حكمه اللزوم؛ أي لزوم مده عند القراء في حالة الوصل أو الوقف.

  • مقدار المد اللازم

يمد بمقدار ست حركات.

  • أقسام المد اللازم

يقسم المد اللازم إلى قسمين؛ مد لازم كلمي، ومد لازم حرفي؛ وكل منهما ينقسم إلى مثقل ومخفف، قال -تعالى-: (وَمَا أَدْرَاكَ مَا الْحَاقَّةُ)،[١٠] وقال -تعالى-: (آلآنَ وَقَدْ كُنتُم بِهِ تَسْتَعْجِلُونَ).[١١]

المراجع[+]

  1. محمود البدوي، الوجيز في علم التجويد، صفحة 29. بتصرّف.
  2. سورة القصص، آية:25
  3. على الله أبو الوفا، القول السديد في علم التجويد، صفحة 101. بتصرّف.
  4. سورة البقرة، آية:4
  5. إبراهيم الجرمي، معجم علوم القرآن، صفحة 251. بتصرّف.
  6. سورة البقرة، آية:33
  7. عطية قابل نصر، غاية المريد في علم التجويد، صفحة 103. بتصرّف.
  8. سورة الرحمن، آية:1
  9. على الله أبو الوفا، القول السديد في علم التجويد، صفحة 108. بتصرّف.
  10. سورة الحاقة، آية:3
  11. سورة يونس، آية:51

13 مشاهدة