أنواع ورود الشتاء

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٥ ، ٩ ديسمبر ٢٠١٩
أنواع ورود الشتاء

الورود الموسمية

الورود رمزُ المحبة والجمال والبهجة، وهي علامةُ السلامة والرونق للنبات إن هي ظهرت، بل إنّها وفي كثيرٍ من الأحيان تكون مُؤَقِّتًا لفصول السنة؛ ففي الحدائق الكاملة المتنوعة توجد الورود الموسمية المتناوبة في الإزهار على طول العام، كما توجد ورود الربيع المتفتحة والمبهجةً بألوانها الدافئة فورَ انقشاعِ البرودة، والتي تنطفئُ تدريجيًا مع ارتفاع درجات الحرارة لتَحُلَّ محلها ورود الصيفِ المميزة، والتي عادةً ما تكون طويلة الإزهار بالتناوب؛ أي أن أزهارها لا تتفتح كلها دفعة واحدة، بل تتفتح وتنطفئ بالتناوب على طول الصيف، أما ورود الخريف الخجولةُ، فلا تنطفئُ قبل أن يشتد البرد عليها، ليبدأ وقت ورود الشتاء المتألقة، وقد خُصص هذا المقالُ للحديثِ عن أنواع ورود الشتاء ومميزاتها وفوائدها.[١]

أنواع ورود الشتاء

يشيعُ عند الكثير من الناس الاعتقاد بأنّ الشتاء وقت الخمول لحدائقهم؛ فلا يعتقدون بوجود ورودٍ شتويةٍ متألقة، وعلى العكس تمامًا؛ فإنّ التنوع الكبيرَ لورود الشتاء قد يمكن من إنارة وإنعاش أيام الشتاء بساعات نهارها القصيرة، فمن أنواع ورود الشتاء ما يمكن زراعتُهُ في داخل المنزل ومنها ما تناسبها برودة الحديقة أو حتى الحقول، فيما يأتي ذكرٌ لأنواع ورود الشتاء التي تصلح للزراعة الداخية أو الخارجية:[٢]

  • ورود الشتاء الداخلية: ومنها الكلانشو، وهو أحد أشهر وأجمل أنواع العصارياتِ زهرًا، و نبات الأزاليا بزهره المدهش، ولا يُنسى الأوركيد، وهو من أكثر زهور الشتاء شُهرةً وجمالًا، والسيكلما أيضًا، والذي يتميز بزهره الذي يسرق الأنظار حين يطل متدليًا من فوق الأوراق الخضراء.
  • ورود الشتاء الخارجية: من أشهرها الأقحوان والبنفسج وزهرة خُرم الإبرة والكاميليا،والعنبر والقرنفل المتألق بألوانه الجذابة.

أما الزنابق مثل التوليب والنرجس والفريزيا والهايسنت فهي من الورود التي يمكن زراعتها في داخل المنزل وخارجه في أصص مناسبة الحجم والتهوية، وفي أماكن جيدة الإضاءة النهارية، وهي تتكاثر بالأبصال، وتحتاج أبصالها بعض البرد لتبدأ بالنمو، وفي البيئات الدافئة يفضل وضع هذه الأبصال في الثلاجة بضعة أسابيع قبل زراعتها، لتزهر بعد منتصف فصل الشتاء وحتى آخره أزهارًا قوية وجميلة، أما ورود الشتاء الأخرى فتختلف طرق تكاثرها بين أبصالٍ وكورماتٍ و بذور، وبالمجمل فإنّ فترة زراعة الورود الشتوية تبدأ من شهر أكتوبر وحتى ديسيمبر. [٢]

فوائد ومميزات ورود الشتاء

من المعروف أنّ فصل الشتاء يجلب الخمول للبيوت؛ فبرودة الطقس وإضاءة النهار الخفيفة والقصيرة والأبواب والنوافذ المغلقة كلها عوامل تتسبب في غياب الحيوية والنشاط والألوان، وفي هذه الحالة يمكن أن تكون ورود الشتاء بأنواعها المختلفة حلًا جميلًا إن وضعت في زهرياتٍ في أرجاء المنزل المختلفة، عند المداخل وفي أماكن الجلوس والنوم والعمل، لتنثر عطرها المُطمئِن، ولتكون أزهارها نقاطًا مضيئة ملونة في أرجاء المنزل.[٣]

على الرغم من أنّ أنواع ورود الشتاء تتميز بموعد إزهارها ومواطنها الأصلية، إلا أنّه قد لوحظ نموٌّ وتَفَتُّحٌ مبكرٌ لبعض الأنواع نتيجة تغيرات المناخ، كما أن أنواعًا أخرى أصبحت تتأقلمُ في بيئاتٍ مختلفة وبعيدة عن موطنها الأصلي، ورغم خطورة تبعات التغير المناخي إلا أنّ التغير الوردي هذا طريفٌ وجميل وقد يزيد من التنوع الموسمي للزهور ويزيد من قدرة بعض الأنواع على الانتشار والنمو في بيئاتٍ جديدة. [٤]

المراجع[+]

  1. "What are the seasonal flowers?", www.quora.com, Retrieved 7-12-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "Winter Flowers", www.hgtv.com, Retrieved 6-12-2019. Edited.
  3. "Flowers that Bloom in Winter", www.hgtv.com, Retrieved 7-12-2019. Edited.
  4. "Earliest Blooms Recorded in U.S. Due to Global Warming", www.nationalgeographic.com, Retrieved 7-12-2019. Edited.