أنواع المنخفض الجوي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٩:٠٣ ، ٨ يناير ٢٠٢٠
أنواع المنخفض الجوي

التنبؤات الجوية

التنبؤ بالطقس هو محاولات علماء الأرصاد الجوية للتنبؤ بحالة الجو في وقت ما من المستقبل، والظروف الجوية المتوقعة في منطقة محددة، ويتم باستخدام عدد من الأجهزة العلمية الدقيقة ومحطات المراقبة، وجمع البيانات وتوظيف علم الإحصاء، وبالاعتماد على المعرفة المسبقة للعوامل الجوية المختلفة التي تتأثر بها المنطقة، مثل الضغط الجوي ودرجات الحرارة والرطوبة، ويعد التنبؤ بالجو مهمًا في مجالات عدة كالزراعة والسياحة وحركة الطيران، وحتى بالنسبة للأفراد، لأخذ الاحتياطات اللازمة في حال وجود مرتفع أو منخفض جوي، وفي هذا المقال سيتم التعرف على مفهوم المنخفض الجوي وأنواع المنخفض الجوي.[١]

المنخفض الجوي

المنخفض الجوي هو منطقة على الخريطة الطبوغرافية يكون فيها الضغط الجوي أقل من المناطق المحيطة، وتتشكل المنخفضات في المستوى العلوي لطبقة التروبوسفير من الغلاف الجوي، وتسمى عملية تشكل المنخفض بالتراكم الهوائي، وبحسب علم الأرصاد الجوية فإنّ المنخفضات تحدث نتيجة التقاء كتلتين هوائيتين إحداهما باردة والأخرى ساخنة، فيرتفع الهواء الساخن نحو الأعلى ويقترب الهواء البارد من سطح الأرض.[٢]

يترافق مع حدوث المنخفض الجوي رياح باردة وجافة، وتزداد سرعة الرياح كلما ازداد الفرق بالضغط الجوي بين منطقة المنخفض والمناطق المحيطة، وتكون حركة الرياح عكس اتجاه عقارب الساعة في نصف الكرة الأرضية الشمالي، وباتجاه عقارب الساعة في نصف الكرة الجنوبي، كما يترافق تساقط الأمطار والثلوج وأحيانًا تتشكل الأعاصير في مناطق الضغط الجوي المنخفض، كما أن أنواع المنخفض الجوي متعددة وتختلف باختلاف مناطق وطرق تشكلها.[٢]

أنواع المنخفض الجوي

تختلف أنواع المنخفض الجوي تبعًا للمواقع الجغرافية المختلفة، كما تختلف قوة المنخفضات وسرعة الرياح المرافقة لها، وتتباين درجات الحرارة، لكنها تتشابه جميعها في جانب واحد، وهو حدوثها ضمن طبقة التروبوسفير، والحركة العمودية المتجهة إلى الأعلى التي تقلل من كتلة أعمدة الهواء في الجو، مما يؤدي إلى انخفاض الضغط السطحي، أما عن أنواع المنخفض الجوي فهي كالآتي:[٣]

منخفض قطبي

هو منخفض جوي قصير المدى، يتشكل عادةً فوق المحيطات القطبية، ومناطق القطب الشمالي والجنوبي، وتعتبر أقوى وأخطر أنواع المنخفضات الجوية، وتتدرج من الرياح الخيفة وهطول الأمطار إلى تساقط الثلوج وأحيانًا تترافق مع الدوامات القطبية والأعاصير، وتتشكل هذه المنخفضات في فصل الشتاء عندما تصل درجات الحرارة في طبقة التروبوسفير إلى أخفض نقطة، وتتصادم الكتلة الهوائية الباردة مع الكتلة الدافئة نسبيًا فوق سطح الأرض، مما يؤدي إلى ظهور الأحمال الحرارية، ويتشكل المنخفض القطبي، وتكمن خطورة هذا النوع من المنخفضات بأنه يصعب التنبؤ به باستخدام تقارير الطقس التقليدية.[٣]

منخفض مداري

يتشكل هذا النوع في المناطق المدارية الدافئة، وتعد جزءًا من خلية هادلي الجوية، حيث تصل كميات هطول الأمطار فوق مناطق غرب المحيط الهادي إلى أقصى مستوى في أواخر الصيف، عندما يكون فصل الشتاء على أشده في نصف الكرة الشمالي، ويتسارع تشكل المنخفض المداري مع ظهور الرياح الموسمية الصيفية ذات الضغط المنخفض، التي ترتفع إلى الأعلى لتسمح للهواء البارد بالنزول إلى السطح وتشكل المنخفض المداري.[٣]

المراجع[+]

  1. "Weather Forecasting", www.encyclopedia.com, Retrieved 31-12-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "Low-pressure area", en.wikipedia.org, Retrieved 31-12-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت "Low-pressure area", www.wikiwand.com, Retrieved 31-12-2019. Edited.