أنواع الفروق الفردية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٢٠ ، ٧ يناير ٢٠٢٠
أنواع الفروق الفردية

مفهوم الفروق الفردية

إن اختلاف البشر فيما بينهم يعد أمرًا واضحًا لا نقاش فيه، حيث يعتقد أغلب البشر بأن أنواع الفروق الفردية واضحة ولا مجال للنقاش فيها، ولكن الأمر ليس كذلك، بل في الحقيقة إن الفروق الفردية تتم دراستها بشكل مركزي وحقيقي وتتم دراسة الأمور المؤثرة بها بشكل أساسي، والبحث في مسألة ما الذي يجعل الناس مختلفون ولماذا، ومن هنا فإنه من الممكن القول بأن الفروق الفردية هي الاختلافات الجوهرية بين أنماط الشخصيات، وهذا ما يقود إلى أنواع الفروق الفردية.[١]

أنواع الفروق الفردية

ركزت الدراسات على تصنيف الطرق التي يصفونها باللامتناهية في أنواع الفروق الفردية بين البشر، ومن حيث تركيبة الشخصيات الإنسانية، من خلال عمليات جمع المعلومات مثل الملاحظة والاستقراء، وفقًا للمنهج الوصفي في الدراسة، ويتم تطوير المواد والمنهجية المتبعة في دراسة أنواع الفروق الفردية باستمرار، وهذه الاختلافات هي:[٢]

  • الاختلافات الفيزيائية: كطول القامة أو قصرها، والوزن وغيرها من الأمور المادية التي يختلف بها الجميع.
  • الاختلافات في القدرات العقلية: وهذه الاختلافات تعبر عن نسبة الذكاء التي يندرج تحتها التركيز مثلًا.
  • الاختلافات في الرؤية: حيث يختلف البشر بعقائدهم ونظرتهم للأمور من شخصٍ إلى آخر.
  • الاختلافات في القدرة على الإنجاز: حيث يتمكن البعض من الإنجاز أكثر من غيرهم بكثير في بعض المجالات.
  • الاختلافات في القدرة الحركية: حيث يمكن أن يؤدي البعض مهارة الركض على سبيل المثال بسهولة أكبر بكثير من غيرهم من الأشخاص.
  • الاختلافات المبنية على الجنس: حيث تتميز النساء بقدرتهم على تأدية أكثر من مهمة في وقت واحد، أما الرجال فهم أحاديو المهمة.
  • الاختلافات المبنية على العرق: حيث تؤثر البيئة بطبيعة نشوء الإنسان، فتجد صاحب البيئة الجبلية ذو طبعٍ حاد أكثر من غيرهم مثلًا.
  • الاختلافات المبنية على الطبقة الاقتصادية: حيث يؤثر أسلوب العيش الاقتصادي في اختياراته في الحياة وما يريده من أهداف.
  • الاختلافات المنية على العاطفة: حيث يختلف الناس في التعبير عن مشاعرهم، فمن الممكن أن يعبر الإنسان عن قوته بالكلمة وبعضهم بالقوة العضلية.

أهمية الفروق الفردية

تعد الفروق الفردية طابعًا واقعيًا ومميزًا في حياة الكائنات البشرية، إذ لا يمكن بأي حال من الأحوال أن تنفك هذه الصفة عن البشر، إذ يعتقد بأنهم المجتمعات الوحيدة من بين الكائنات على وجه الكرة الأرضية التي تتصف بالتميز السلوكي والفكري فيما بين أفراد الجنس الواحد، وتكمن أهميتها بالنسبة للفرد بأنها تحقق له الصحة النفسية إذا كانت فرديته ناتجة عن التحليل والتفكير المستمرين، وتجعله قادرًا على أن يكون محترفًا في مجالات معينة لا يقوى الجميع على الاحتراف بها، أما بالنسبة للمجتمع فإنها تحقق التكافل والانصهار في بيئة ممتزجة بالكثير من المهن والاختلافات الفكرية، فلولا تعدد الشخصيات والأساليب لما كانت المجتمعات قادرة على بناء الحضارات وتطويرها بهذا الشكل.[٣]

المراجع[+]

  1. "personality-theories.html", www.simplypsychology.org, Retrieved 17-12-2019. Edited.
  2. "Differential_psychology", en.wikipedia.org, Retrieved 17-12-2019. Edited.
  3. "The_importance_of_individual_differences_in_students_and_teachers_and_their_interaction_with_culture_Jung's_personality_types_Part_I", www.researchgate.net, Retrieved 17-12-2019. Edited.