أنواع الشعوذة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٤٠ ، ٦ يناير ٢٠٢٠
أنواع الشعوذة

السحر

يُعرف السحر على أنّه: "مصطلح عامّ يُستعمل لوصف فعالية تقوم بتغيير حالة شيء ما أو شخص ما في نطاق التغيير الذي يمكن للشيء أو الشخص أن يتعرض له دون خرق لقوانين الطبيعة والفيزياء ويعتقد البعض إن بإمكان هذه الفعاليات خرق قوانين الفيزياء في بعض الحالات"، لكن يلتبس العديد من الأشخاص بين مُصطلحات السحر وخفة اليد والشعوذة، بحيث أصبح مُصطلح السّحر يُستعمل بكافة المُصطلحات السّابقة بالرّغم من الإختلاف الكبير بينها، لذلك تم تخصيص هذا المقال لمعرفة مفهوم الشعوذة، وأنواع الشعوذة.[١]

مفهوم الشعوذة

تُسمى الشعوذة أيضًا بالسّحر الأسود والتي تُعرف على أنّها: "فرع من فروع السحر الذي يستند على إستحظار مايسمى بالقوى الشريرة او قوى الظلام التي يطلب مساعدتها عادة لإنزال الدمار أو إلحاق الأذى أو تحقيق مكاسب شخصية"، في القدم وإلى الآن يوجد خلاف حول تقسيم السّحر إلى سحرٍ أسود وسحرٍ أبيض، فكُل سحر يُعد أسود، وذلك حسب اعتقاد الدين اليهودي والمسيحي والإسلامي والبوذي والهندوسي، لكن يرى القدماء أنَّ الشخص السّاحر من الممكن أن يكون يعمل بالسّحر لأهداف خيرية، هذا الأمر تأكد من خلال الأحداث والقصص التي أكدّها فيلم هاري بوتر، لكن الاعتقاد الأكثر انتشارًا هو أنَّ المشعوذ شخص سيء له قُدؤة كبيرة على إنزال الأمراض وسوء الحظ والعقم والعديد من الأمراض الأخرى على أشخاص مُحددين، هذا الإعتقاد ما زال سائدًا إلى الوقت الحالي.[١]

أمّا عن طقوس الشعوذة الشّائعة فهي تحضير أرواح الموتى، بحيث تم ذكر هذه الطّقوس من قبل المؤرخ اليواني استرابو، وذلك في الفترة الزّمنية الواقعة بين 24 إلى 63 قبل الميلاد، هذا الطّقس كان شائعًا أيضًا لدى صابئة حران، بالإضافة إلى منطقة إيترونيا القديمة والتي تقع في إيطاليا حاليًّا، كما أنَّ هذا الطّقس تمّ ذكره في العهد القديم في الكتاب المُقدس، بحيث طلب أول ملوك اليهود ملك شاوول من مشعوذة إندور، أن تقوم باستحظار روح النبي شاموئيل؛ والسبب في ذلك تعيين الجيش في قتالهم الفلسطيني في أرض كنعان.[١]

أنواع الشعوذة

إنَّ الشعوذة لا تكون على نَسَقٍ واحد، بل تتضمّن العديد من الأنواع المُختلفة، هذه الأنواع تختلف باختلاف تأثيرها على الآخرين على الأنفس، بالإضافة إلى اختلافها في جسامتها، ومن أنواع الشعوذة:[٢]

  • التخيل: يُعرف هذه النّوع من أنواع الشعوذة على أنّه: " القوى المتخيلة فيتصرف فيها بنوع من التصرف ويلقي فيها أنواعًا من الخيالات والمحاكاة وصورًا مما يقصده من ذلك، ثم ينزلها إلى الحس من الرائين بقوة نفسه الخبيثة المؤثرة فيه فينظرها كأنها في الخارج وليس هناك شيء من ذلك"، هذا النّوع من الشعوذة يعتمد على سحر العيون الاسترهاب.
  • السحر المؤثر: هذا النّوع أشد الأنواع جسّامة؛ وذلك وله تأثير كبير على المسحور في عقله وبدنه وقلبه.
  • السحر المجازي: هذا النّوع من الشعودذة يُعرف على أنه: "يقوم على الحيل الكيميائية و خفة اليد و على التمويه والخداع والكذب على ضعاف العقول"، وبالتّالي هذا ما يُسمى بالدّجل الذي يُبنى على الخداع والتّمويه.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت "سحر"، www.marefa.org، اطّلع عليه بتاريخ 28-12-2019. بتصرّف.
  2. "أنواع السحر"، www.islamonline.net، اطّلع عليه بتاريخ 30-12-2019. بتصرّف.