أكبر جزيرة في البحر الأبيض

بواسطة: - آخر تحديث: ١٨:٥٦ ، ١٧ ديسمبر ٢٠١٩
أكبر جزيرة في البحر الأبيض

الجزر

يمكن تعريف الجزيرة على أنها أي مساحة من سطح الأرض، تتخذ أبعاد جغرافية قليلة نسبيًا، بحيث تكون مساحتها أصغر من مساحة القارات، وتكون محاطة بالمياه من جميع الجهات، كما وتشكل مجموعة الجزر ما يسمى بالأرخبيل كما هو الحال في أرخبيل جزر القمر، ومن هنا فإنه يمكن إدراج الجزر ضمن نوعين أساسين، وهما الجزر القارية وكذلك الجزرالمحيطية[١]، فتعرف الجزر القارية على أنها أجزاء من اليابسة إلا أنها انفصلت عنها تمامًا وأصبحت محاطة بالمياة بالكامل، أما الجزر المحيطية فهي الجزر الناشئة فوق سطح المحيط من غير ارتباط اليابسة بها، لذلك فإنه من الممكن تواجد الجزر في كل من البحار والمحيطات وكذلك الأنهار والبحيرات المائية، وفي هذا المقال سيتم الحديث عن أكبر جزيرة في البحر الأبيض المتوسط.[٢]

البحر الأبيض المتوسط

يعرف البحر الأبيض المتوسط بأنه البحر العابر للقارات، فهو على ارتباط واتصال مع المحيط الأطلسي، ولكن تبعًا للدراسات والدلائل الجيولوجية القديمة فإنها تؤكد أن البحر الأبيض المتوسط كان منعزل تمامًا عن المحيط الأطلسي، وذلك قبل 5.3 مليون سنة، قبل أن يعاد ملؤه بالمياة بعدما تعرض للجفاف الكلي، إضافةً لذلك يتصل البحر الأبيض المتوسط بالعديد من الدول الأوروبية والأسيوية، لا سيما إسبانيا وفرنسا وإيطاليا، وكذلك لبنان ومصر وتركيا وسوريا، فضلًا عن احتوائة على العديد من الدول الجزيرية، ولعل أهمها قبرص وصقلية التي تعد أكبر جزيرة في البحر الأبيض المتوسط[٣]، لذلك ونتيجًة لموقعه الرابط للدول والقارات، فإنه كان ولا زال الطريق الأهم لحركة التجار والمسافرين، خاصةً وأنه قد أتاح لشعوب المناطق المحيطة به فرصة التبادل الثقافي والتجاري مع غيرهم من البلدان.[٤]

أكبر جزيرة في البحر الأبيض المتوسط

عادةً ما يرتبط اسم البحر الأبيض المتوسط بالمياة الزرقاوية العميقة، والعديد من المنحدرات الساحلية، كما ويعكس العديد من ثقافات الشعوب والبدان، وذلك نتيجةً لاحتوائه على العديد من الجزر البحرية المتفاوتة في حجمها وخصائصها، ولعل هذا ما يجعل الحديث عن أكبر جزيرة في البحر الأبيض المتوسط أمرًا مهمًا، لا سيما وأن جميع الجزر التي يضمها البحر ذات أهمية كبيرة لا تقل عن غيرها، لذلك تعد جزيرة صقلية أكبر جزيرة في البحر الأبيض المتوسط[٥]، فهي من أهم الدول التي تنتمي لدولة إيطاليا، فقد اكتسبت أهميتها كمنطقة استراتيجية منذ عام 1948، كما وتصنف على أنها رابع أكبر مدينة إيطالية من حيث عدد السكان، فهي تضم بداخلها ما يقارب 5,002,904 نسمة[٦]، كما وتتميز أكبر جزيرة في البحر الأبيض المتوسط بأنها مغطاة بالجبال والتلال، وبما يتعلق بموقعها فأنها تقع في الجهة الجنوبية من الجزيرة الإيطالية، إلا أنّها تنفصل عنها عبر مضيق ميسينا الضيق، إضافًة لذلك تعد المنطقة حاضنةً لجبل إنتا الذي يعد من أكبر البراكين النشطة في أوروبا، حيث يصل ارتفاعه لحوالي 3,329 متر[٧]، وفي ما يأتي أهم الأمور المتعلقة بجزيرة صقلية التي تعد أكبر جزيرة في البحر الأبيض المتوسط:

تاريخ جزيرة صقلية

تأتي أهمية أكبر جزيرة في البحر الأبيض المتوسط، بسبب التاريخ العريق لها خلال العصور السابقة، ففي عام 750 قبل الميلادية، بدأ اليونانيون بمحاولة بناء مستوطنات لهم في صقلية، كما بدأوا في نقل ثقافة شعوبهم إلى الجزيرة تدريجيًا، وأدى ذلك إلى سيطرتهم المطلقة ع البلاد، إلا أنه وفي عام 600 ما قبل البلاد، بدأت الحرب اليونانية ما بين الإغريق والقرطاج للسيطرة على الجزيرة، عقب ذلك محاولة اليونان والرومان لنشر السلام في البلاد، وهو ما أدى إلى اعتبار صقلية أهم مقطاعة رومانية، وما لبث أن تعاقبت كل من الحضارة العربية والبيزنطية والجرمانية، وهو ما أدى إلى اعتبار مملكة صقلية واحدة من أغنى الدول الأوروبية، ولكن الحال لم يدم على ذلك، ففي عام 1262 انتفض سكان البلاد الأصليون، ونشأت حرب صلاة الغروب التي استمرت لعام 1302، كما تبعها حدوث العديد من الثورات، نتج من ذلك سيطرة الدولة الإسبانية عليها، ومن بعد ذلك تم انضمام صقلية إلى جانب ناوبلي في حروبها، وكانت موحدةً معها، إلا أنّ الحدث الأكبر حصل في عام 1848م من جراء قيام ثورة نتج عنها انفصالها عن نابولي، وحصولها على استقلالها، وهذا ما أدى إلى اعتبار البلاد منطقة مستقلة تتمتع بحكم ذاتي، إلا أنها تابعة تمامًا للمملكة الإيطالية.[٨]

مناخ جزيرة صقلية

باعتبار صقلية أكبر جزيرة في البحر الأبيض المتوسط، فإنها تمتاز بمناخ متوسطي نموذجي، ففي فصل الشتاء تتمتع المنطقة بأجواء معتدلة ورطبة، مع تساقط كثيف للثلوج فيها، أما فصل الصيف فيها فإنّه ذو درجات حرارة مرتفعة وجافة، إلا أنها قد تترافق بمواسم مطرية خاصةً على السواحل، أما الجزء الجنوبي الغربي منها، فإنّه يتأثر بتيارات الهواء الأفريقية، وهذا ما يجعل الصيف فيها شديد الحرارة، مما قد يؤدي إلى حدوث أزمات متكررة من نقص حاد في المياه.[٩]

الاقتصاد في جزيرة صقلية

عند الحديث عن أكبر جزيرة في البحر الأبيض المتوسط، لا بدّ من التطرق للحديث عن اقتصادها، حيث يعد اقتصادها قويًا وغنيًا جدًا، ويعود ذلك لطبيعة التربة البركانية الخصبة المتواجدة، مما جعل الزراعة المصدر الأول والداعم للاقتصاد فيها، لا سيما زراعة الليمون والبرتقال والزيتون واللوزيات وكذلك العنب، إضافةً للصناعات الكيماوية والأسمدة وكذلك المنسوجات والسفن والسلع الجلدية، كما وتعد السياحة مصدرًا أخر لدعم الاقتصاد في صقلية، حيث يرفد إلى البلاد عدد هائل من السياح سنويًا، وذلك بسبب مناخها المعتدل وثقافتها وتاريخها العريق.[٨]

الديانة السائدة في جزيرة صقلية

يعد الدين المسيحي الدين الرسمي والسائد في أكبر جزيرة في البحر الأبيض المتوسط، وخاصةً الطائفة الكاثوليكية الرومانية، إضافةً لوجود الأقليات البيزنطينية التي تدين بالوثنية والألبان، فضلًا عن وجود أعداد كبيرة من اليهود، فخلال 1400 عام كان لليهود انتشار واسع في معظم مناطق جزيرة صقلية، إلا أنّ أعداد الكثير منهم قد تلاشى وجودهم ولا سيما في عام 1492 ميلادية عندما تم طردهم منها، وعلى الرغم من تواجد الدين الإسلامي في البلاد، إلا أنّه قد تم طردهم أيضًا منها، كما وتوجد الديانات الأخرى مثل الهندوسية والسيخية، والتي قدمت إلى البلاد نتيجةً للهجرة السكانية إليها.[٩]

المراجع[+]

  1. "Island", www.britannica.com, Retrieved 04-12-2019. Edited.
  2. "Island", www.encyclopedia.com, Retrieved 04-12-2019. Edited.
  3. "Mediterranean Sea ", www.wikiwand.com, Retrieved 04-12-2019. Edited.
  4. "Map Of The Mediterranean Sea", www.worldatlas.com, Retrieved 04-12-2019. Edited.
  5. "Biggest Islands In The Mediterranean Sea By Area", www.worldatlas.com, Retrieved 04-12-2019. Edited.
  6. "Where Is Sicily, Italy?", www.worldatlas.com, Retrieved 04-12-2019. Edited.
  7. "Sicily ", www.encyclopedia.com, Retrieved 04-12-2019. Edited.
  8. ^ أ ب "10 Facts You Didn't Know About Sicily", www.thoughtco.com, Retrieved 04-12-2019. Edited.
  9. ^ أ ب "Sicily ", www.wikiwand.com, Retrieved 04-12-2019. Edited.