أفضل روايات الغموض

أفضل روايات الغموض
أفضل روايات الغموض

ما هي أفضل روايات الغموض؟

روايات الغموض؛ هي الروايات التي تحتاج لجهدٍ لاكتشاف تفاصيلها؛ إذ تكون غامضةً ومجهولةً، وتحمل إثارةً وتشويقًا بين صفحاتها، وتجذب انتباه القارئ، ومن أبرز هذه الروايات ما يأتي:

رواية الرمز المفقود

مؤلف هذه الرواية هو دان براون، وُلد عام 1964م في إيكسيتير في الولايات المتحدة الأمريكية وعاش فيها،[١] عُرفت رواية الرمز المفقود سابقًا باسم "مفتاح سليمان"، تبدأ الرواية مع وصول دعوة لروبرت لانغدون عالم الرموز من قبل مجلس مؤسسة ليلقي محاضرةً في مبنى الكابيتول وهو مقر المجلس التشريعي لحكومة الولايات المتحدة.[٢]

روبرت هو أستاذ في علم الرموز بجامعة هارفارد، غالبًا ما يكون الشخصية الرئيسة في روايات دان براون، يحدث أمر غريب في وسط قاعة الروتوندا، فيكتشف روبرت أنَّ المحاضرة كانت حجةً ليأتي إلى مبنى الكابيتول، وهناك من أرسل له هذه الدعوة ليصل إلى حكمةٍ سريةٍ قديمةٍ، ثم يخطف صديقه بيتر سولومون.[٢]

تُرسل إليه يده مبتورةً وفي إحدى أصابعها خاتم عليه نقوش ماسونية فيقبل الدعوة،[٢] بينما يبحث روبرت عن صديقه، فيقول له الرجل الذي خطفه: "أخشى أن بيتر سولومون لا يمتلك أدنى فكرة عن وجودك في واشنطن اليوم، اختفت لكنة الرجل الجنوبية وتحول صوته إلى همسٍ عميقٍ ومعسولٍ: أنت هنا، سيد لانغدون، لأنني أردت ذلك".[٣]

تسير الأحداث ويمضي روبرت في أنفاقٍ سريةٍ وعالمٍ مُريب ليكتشف أسرارًا ماسونيةً ويتوصل إلى الرمز المفقود، وتصلح الرواية لفئات المجتمع التي تجاوزت أعمارهم 16 عامًا، وتأخذ طابع الغموض والتشويق، نشرت عام 2010م، وتقع في 479 صفحة، حيث يحتاج القارئ لشهرين وثمانية أيام لإنهائها إذا قرأ 7 صفحات في اليوم.[٢]

رواية دودة الحرير

ألّفت هذه الرواية الكاتبة روبرت غالبريث وهو الاسم المستعار للكاتبة البريطانيّة جي كي رولينج، وُلدت روبرت أو جي كي رولينج عام 1965م في ياته في غلوسترشير، وانتقلت للعيش في لندن،[٤] يبدأ العمل الروائي باختفاء أوبن كواين، وهو واحد من الكتاب المشهورين، في ظروفٍ غامضة.[٥]

بعد انقضاء مدةٍ على غيابه تلجأ زوجته للمحقق كورموران سترايك ليُساعدها، فيسألها: "هل حدث أن اختفى قبل ذلك؟ إنّه عاطفيٌ، قالت بكآبةٍ، يُغادر عادةً يومًا واحدًا، إنّما مضى على غيابه عشرة أيام، وأنا أعرف أنّه مستاء حقًا[٥] يكتشف المحقق أنّ وراء اختفاء الكاتب أمر مدبر له وليس ذلك من باب المصادفة المحضة.[٦]

كان كواين أنهى روايته الأخيرة التي يكشف فيها فضائح الكثير من معارفه، ومنهم شخصيات مرموقة ومعروفة، فلا بُد أنّ واحدًا منهم هو من خطط لاختطافه قبل نشر الرواية وافتضاح أمره، ثم يجد المحقق جثة الكاتب في منزلٍ مهجورٍ مشوهة المعالم، وقد مُثّل فيها بشكلٍ دمويٍ، فيُحاول المحقق هُنا معرفة القاتل بين المشتبه بهم الكثر.[٦]

تتبع رواية دودة الحرير لأدب الجرائم والتشويق، والفئة المجتمعية التي تصلح لها من تجاوز سنهم الثامنة عشرة، نُشرت الرواية عام 2018م، وعدد صفحاتها 572، فيحتاج القارئ لما يُقارب الثلاثة أشهر لمطالعتها إن قرأ 7 صفحات بشكلٍ يوميٍ، ولكن يُمكن للقارئ إنهاء الرواية بأقل من ذلك إن قرأ بشكل أكبر.[٦]

رواية جثة في الفندق

ألّف هذه الرواية الكاتب أرنالدور أندريداسون، وُلد عام 1961م في ريكيافيك في آيسلندا، وعاش في آيسلندا،[٧] تدور أحداث الرواية حول مقتل حارس في الفندق قبل أيامٍ من عيد الميلاد؛ إذ يتم إيجاد غودلادو غور مطعونًا عدة طعنات في غرفته الصغيرة في الفندق الذي يعمل به.[٨]

"كان الرجل جالسًا على السرير، ومتكئًا على الجدار، وهو يرتدي زي سانتا أحمر فاقعًا، ما زالت القبعة على رأسه ولكنها انزلقت إلى الأسفل[٩] لا يعرف مدير الفندق والعمال عن حياته الشخصية أيّ شيء؛ فإنّهم يعدّونه مجرد حارسٍ بسيط، ولكنّ الأمر المريب في ذلك هو أنَّ غولادو غور يعمل في الفندق منذ 20 عامًا.[٨]

لا يعلم عنه أحد سوى بعض المعلومات السطحية، ليكتشف المحقق أنَّ هذا الرجل له ماضٍ طويل ما زال يُلاحقه، يتبين له أنَّ هناك الكثير من الأشياء التي يعرفها من يعمل في الفندق لكنهم يقومون بإخفائها، وأنَّ وراء هذا الفندق الذي يُوحي بالهدوء يختبئ الكثير من الأسرار.[٨]

تسير الأحداث في محاولة المحقق لكشف اللغز الذي يقف وراء جريمة القتل، وتتبع الرواية لطابع الجرائم، إذ يستطيع مطالعتها من هم فوق سن 16 عامًا، نُشرت عام 2011م، كما يبلغ عدد صفحاتها 255 صفحة، فيحتاج القارئ إلى 37 يومًا لإنهائها، إذا قرأ يوميًا 7 صفحات منها.[٨]

رواية واختفى كل شيء

الرواية من تأليف الكاتبة الإنجليزيّة أجاثا كريستي، وُلدت عام 1890م، في توركواي في ديفون، وعاشت في لندن، وتُوفيت عام 1976م،[١٠] تبدأ الرواية بذهاب عشرة أشخاص إلى جزيرةٍ إثر دعوة أرسلت لكل واحدٍ منهم، وحينما يجتمعون على العشاء لا يأتي الرجل الذي دعاهم إنّما تعمل أسطوانة تُخبر كل واحد منهم بالجريمة التي ارتكبها.[١١]

تكون في غرفة كل شخصٍ منهم قصيدةً معلقةً على الجدار تتكلم عن عشرة جنودٍ ينقصون واحدًا تلو الآخر، يموت في تلك الليلة أول شخصٍ، وتتوالى الأحداث ليتناقص عددهم، ولا سبيل أمامهم للخروج من الجزيرة، ويتذكرون الجرائم التي ارتكبوها ويُؤنبون أنفسهم.[١١]

في النهاية يُكلم الشخص الذي جهز كل هذا الأمر ليُعاقب هؤلاء الأشخاص نفسه،[١١] يقول بينما يُراقب التي تقتل آخر شخص بقي حيًا بالرصاص متسائلًا إن كانت ستقتل نفسها: "كانت تجربةً سيكولوجيةً ممتعةً، هل كان إدراكها لجريمتها وحالة التوتر العصبي المترتبة على رميها لتوها لرجلٍ بالرصاص كافيةً لدفعها إلى القضاء على حياتها؟".[١٢]

تصلح الرواية لفئات المجتمع التي تجاوزت أعمارهم 18 عامًا، وتأخذ طابع الجرائم والألغاز التي تحتاج إلى حل، نُشرت عام 1964م، وتقع في 341 صفحة، فيحتاج القارئ لشهرٍ ونص الشهر لإنهائها إذا قرأ 7 صفحات كل يومٍ، ولكن يُمكن للقارئ إنهاء الرواية بأقلّ من ذلك إن قرأ ضاعف القراءة.[١١]

رواية جريمة في قطار الشرق

تُعدّ رواية جريمة في قطار الشرق من أهمّ روايات الكاتبة أجاثا كريستي، وُلدت عام 1890م، في توركواي في ديفون، وعاشت في لندن، وتُوفيت عام 1976م،[١٠] وتدور رواية جريمة في قطار الشرق حول جريمةٍ تحدث في القطار عندما يضطر للتوقف بسبب الثلوج الكثيفة التي تقطع طريقه فيُقتل أحد الركاب على متنه.[١٣]

يكون معهم المحقق هيركيول بوارو الذي يُحقق في الجريمة، ويكتشف المحقق أنّ الرجل الذي قُتِل خطف طفلةً صغيرةً في أميركا وقتلها رغم حصوله على الفدية، ثم فرَّ هاربًا من الشرطة، وبالتحقيق مع الركاب يتبين للمحقق أنّ جميعهم تربطهم علاقةً بعائلة الفتاة المقتولة.[١٣]

يُقدم المحقق حلّين للقضية؛ إمّا أن يكون رجلًا غريبًا اقتحم القطار وقتل الرجل، أو أنَّ جميع الركاب شاركوا في هذه الجريمة،[١٣] قال بوراو في الرواية بعد أن تنهّد: "يجب عليكما أن تتخليا عن تعلقكما بفكرتكما القائلة إنَّ هذه جريمة حدثت فجأةً من دون سابق تدبير".[١٤]

تتبع هذه الرواية للطابع البوليسي، وتصلح لفئة الشباب والبالغين، نُشرت عام 1934م، ويبلغ عدد صفحاتها 320، ويستطيع القارئ مطالعتها في شهرٍ ونصف الشهر إن قرأ 7 صفحاتٍ بشكلٍ يوميٍ، ولكن يُمكن للقارئ إنهاء الرواية بأقلّ من ذلك إن قرأ بشكل أكبر.[١٣]

المراجع[+]

  1. "Dan Brown", britannica, Retrieved 11/12/2021. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث دان براون، الرمز المفقود، صفحة 1 - 481. بتصرّف.
  3. دان براون، الرمز المفقود، صفحة 46.
  4. "J.K. Rowling", biography, Retrieved 11/12/2021. Edited.
  5. ^ أ ب روبرت غالبريث، دودة الحرير، صفحة 24.
  6. ^ أ ب ت روبرت غالبريث، دودة الحرير، صفحة 1 - 572. بتصرّف.
  7. " Indridason, Arnaldur", encyclopedia, Retrieved 11/12/2021. Edited.
  8. ^ أ ب ت ث أرنالدور أندريداسون، جثة في الفندق، صفحة 1 - 256. بتصرّف.
  9. أرنالدور أندريداسون، جثة في الفندق، صفحة 6.
  10. ^ أ ب "Agatha Christie", britannica, Retrieved 11/12/2021. Edited.
  11. ^ أ ب ت ث أجاثا كريستي، واختفى كل شيء، صفحة 1 - 341. بتصرّف.
  12. أجاثا كريستي، واختفى كل شيء، صفحة 339.
  13. ^ أ ب ت ث أجاثا كريستي، جريمة في قطار الشرق، صفحة 1 - 161. بتصرّف.
  14. أجاثا كريستي، جريمة في قطار الشرق، صفحة 190.

25 مشاهدة