أعراض مرض الربو

أعراض مرض الربو

مرض الربو

يحدث مرض الربو نتيجة التهاب الشعب الهوائيّة في الرئتين، وقد يؤدي ذلك إلى التهاب نهايات الأعصاب المتواجدة فيها، مما يؤدي إلى تهيّج هذهِ الشعب الهوائية بشكلٍ سهل، وعادةً ما يُصيب مرض الربو جميع الفئات العُمريّة ولكنهُ غالبًا ما تبدأ أعراضهُ في الطفولة، وعادةً ما يحدث هذا المرض على شكل نوبات نتيجة تضيّق الشعب الهوائيّة مُسببًا التقليل من تدفق الهواء داخل وخارج الرئتين،[١] وتتغيّر أعراض مرض الربو من وقت لآخر، فمن المهم المراجعة عند الطبيب المُختص ليُحدد العلاج الصحيح تبعًا للعلامات والأعراض، حيث إنّ مرض الربو من الأمراض الغير قابلة للعلاج ولكن يُمكن السيطرة على أعراضها، وفي هذا المقال سيتم ذكر أعراض مرض الربو.[٢]

أعراض مرض الربو

تختلف أعراض مرض الربو من شخص لآخر، وقد يتعرض بعض الأشخاص إلى التعرض لنوبات الربو بشكل مُتكرر تؤدي إلى الشعور بالأعراض على مدار الوقت، وقد يُعاني البعض الآخر من نوبات الربو التي تحدث نتيجة بعض المُحفزات مثل؛ ممارسة التمارين الرياضيّة،[٢] وفيما يأتي بيان أعراض مرض الربو:

ضيق في التنفس

يعد ضيق التنفس من أكثر أعراض مرض الربو شيوعًا، وذلك لأنّ مرض الربو يؤدي إلى انتفاخ الشعب الهوائيّة وتراكم للمادة المُخاطية فيهِ مما يؤدي إلى تقليل تدفق الهواء إلى الرئتين، وبما أنّ الربو من الأمراض التنفسيّة الشائعة عند الأطفال، فليس بالضرورة أن يكون ضيق التنفس عرض من أعراض مرض الربو، فقد يكون من أعراض نزلات البرد أو الرشح عند الأطفال الذين لديهم تاريخ عائليّ للحساسيّة، وعادةً ما يترافق ضيق التنفس بالتعرض إلى المُحفزات التي تُسبب الحساسيّة مثل؛ حبوب اللقاح، أو وبر الحيوانات، أو عث الغبار، أو التدخين والروائح القويّة.[٣]

ألم في الصدر

بالإضافة إلى الضيق في التنفس فإنّ أعراض مرض الربو قد تشمل أيضًا ألم في الصدر أو ضيق في الصدر، وغالبًا ما يُعاني الأشخاص من الألم في الصدر بعد نوبة الربو، وذلك نتيجةً لالتهاب وتضيّق المجاري الهوائيّة، وقد يكون السّعال والصفير أثناء التنفس أثناء النوبة أحد أهم الأسباب التي تؤدي إلى الألم في الصدر، وعادةً ما تُسبب حالتان ألم الصدر بعد نوبة الربو وهي:[٤]

  • الاسترواح: أو ما يُعرف باستِراوح المَنصِف، والتي تحدث نتيجة دخول الهواء في المَنصِف، وهي المسافة بين الرئتين والأعضاء الأخرى في التجويف الصّدريّ، والتي تؤدي إلى زيادة الضغط في الرئة مُسببًا الألم، وقد يمتد الألم عادةً إلى الرقبة أو الظهر.
  • الصدر المثقوب: أو ما يُعرف الاسترواح الصدريّ أو انكماش الرئتين، ويحدث ذلك نتيجة انكماش الرئة وتسّرب الهواء إلى المنطقة الواقعة بين الرئتين وجدار الصدر، وعادةً ما يؤدي ذلك إلى تسارع نبضات القلب، زيادة التنفس، صفير عند التنفس، ويجب على المريض مراجعة الطبيب في حال الشعور بهذهِ الأعراض.

السعال

السعال من أشهر أعراض مرض الربو، وفي بعض الحالات يكون السعال هو العرض الوحيد لمرضى الربو، وقد يرتبط السعال وخاصةً السعال المُزمن ببعض الأمراض، وقد يستمر السعال المُزمن إلى ثمان أسابيع أو أكثر، وقد يكون الهدف الأساسيّ من السعال هو طرد جميع الشوائب والجزيئات الغريبة مثل البكتيريا من الرئة، منعًا لحدوث مُضاعفات، وهي من أحد طرق الجسم الطبيعيّة للدفاع عن نفسهِ، وعادةً ما يُعاني مرضى الربو من السُعال الجاف والتي تكون استجابةً للشعب الهوائية المُتهيّجة التي أدت إلى التهاب وتضيق المجاري الهوائيّة لدى مريض الربو، وعادةً ما يترافق السُعال لدى مرضى الربو بالصفير أثناء التنفس، ومن الأعراض الأخرى المُترافقة مع السعال:[٥]

  • التعب العام.
  • الاستيقاظ ليلًا نتيجة السُعال.
  • مشاكل عند ممارسة التمارين الرياضيّة.
  • احتمالية الإصابة بالعدوى والأمراض الأخرى.

صعوبة في النوم

تُعتبر الصعوبة في النوم أحد أعراض مرض الربو، وذلك لأنّ تضيّق المجاري التنفسيّة يؤدي إلى زيادة السُعال الليليّ والصفير أثناء التنفس وضيق النفس الذي يؤدي إلى الاستيقاظ ليلًا بكثرة وتقُلل من قدرة المريض على النمو، وقد يُعاني الأشخاص الذين يُعانون من الربو الليليّ من زيادة أعراض مرض الربو سوءً في الليل، وفي بعض الحالات قد تؤدي مشاكل النوم لدى الشخص المُصاب بالربو إلى تفاقم أعراضهِ، وقد يُساعد اتباع بعض النصائح إلى التقليل من الصعوبة في النوم لدى مرضى الربو، وفيما يأتي بيان لبعض هذهِ النصائح:[٦]

  • يُنصح بإزالة جميع المُحفزات من غرفة النوم وذلك لأنها تزيد الأعراض سوءًا.
  • استعمال جميع الأدوية الموصوفة من قبل الطبيب التي تُساعد في التخفيف من الالتهاب والتقليل من الأعراض.
  • يُنصح بمراجعة الطبيب في الحالات التي يستخدم المريض الأدوية طويلة المفعول ليلًا ولكنها لا تستمر بتخفيف الأعراض حتى الصباح.

الصفير أثناء التنفس

يعد الصفير أثناء التنفس أحد الأعراض الرئيسيّة لمرض الربو المُزمن، ويحدث الصفير أثناء التنفس نتيجة تحرك الهواء عبر المجاري الهوائيّة الضيّقة، التي تحدث نتيجة تراكم المخاط، أو التهاب، أو تورم، أو تشنجات العضلات المتواجدة في الشعب الهوائيّة، وقد يحدث الصفير نتيجة نزلات البرد، وعادةً ما تختفي عند علاج نزلات البرد أو المرض المُسبب،[٧] وعادةً ما يحدث الصفير عند إخراج الهواء من الرئة أي عند الزفير، وقد يحدث أيضًا نتيجة الشهيق عند دخول الهواء إلى الرئة، وعادةً ما يُنصح المريض بشرب كميات كافية من السوائل، واستخدام الأجهزة التي تُساعد في ترطيب الهواء، والابتعاد عن المُهيّجات مثل التدخين، وتناول الأدوية الموصوفة بالطريقة الصحيحة، سيُساعد ذلك في التقليل من مشكلة الصفير أثناء التنفس، ويجب على المريض زيارة الطبيب إذا ترافق الصفير أثناء التنفس مع بعض الأعراض والعلامات مثل:[٨]

  • صعوبة في التنفس.
  • التنفس السريع.
  • تحول لون الجلد إلى الأزرق نتيجة صعوبة التنفس ونقص الأكسجين.

فيديو عن أعراض الربو

يُنصح بمشاهدة هذا الفيديو والذي يتحدث فيهِ أخصائيّ الأمراض الصدريّة والباطنيّة وأمراض النوم الدكتور إبراهيم العقيل عن أعراض مرض الربو:[٩]

المراجع[+]

  1. "Asthma: Definition", www.who.int, Retrieved 14-01-2020. Edited.
  2. ^ أ ب "Asthma", www.mayoclinic.org, Retrieved 14-01-2020. Edited.
  3. "Wheezing, Shortness of Breath", www.acaai.org, Retrieved 14-01-2020. Edited.
  4. "Is chest pain a symptom of asthma?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 14-01-2020. Edited.
  5. "Asthma Cough", www.healthline.com, Retrieved 14-01-2020. Edited.
  6. "Asthma and Sleep", www.sleep.org, Retrieved 14-01-2020. Edited.
  7. "Wheezing", www.webmd.com, Retrieved 14-01-2020. Edited.
  8. "Wheezing", www.mayoclinic.org, Retrieved 14-01-2020. Edited.
  9. "ما هي أعراض الربو؟"، www.youtube.com، اطّلع عليه بتاريخ 14-01-2020.