أعراض ما بعد الولادة القيصرية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٠٨ ، ١٩ ديسمبر ٢٠١٩
أعراض ما بعد الولادة القيصرية

الولادة القيصرية

تتم الولادة إمّا عبر الولادة الطّبيعّة أو القيام بإجراء العمليّة القيصريّة، ويتم اللّجوء لإجراء الولادة القيصريّة عادةً في حال وجد الطّبيب المشرف على الحامل وجود مشكلة صحيّة تسبّب وجود خطر على الحامل أو جنينها وخاصة إن تم إجراء الولادة الطّبيعيّة، وفي تلك الحالة يتم تحديد موعد الولادة وتجهيز الحامل لإجراء الولادة القيصريّة مسبقًا، بينما قد يتم إجراءها إن حدثت مشكلة ما أثناء الولادة الطبيعيّة تستدعي اللّجوء للولادة القيصريّة، في حين أن اللّجوء للعمليّة القيصريّة قد يتم دون وجود دواعي طبيّة وإنما بسبب اختيار الحامل لذلك، وهو ما لا يحبّذه الأطباء المختصون لتواجد العديد من مضاعفات وأعراض ما بعد الولادة القيصريّة.[١]

أعراض ما بعد الولادة القيصرية

بعد إجراء الولادة القيصريّة تبقى الأم والطّفل في المشفى عادةً لعدّة أيّام، وستعاني الأم من أعراض ما بعد الولادة القيصريّة في الفترة الأولى من بعد الولادة، والتي تمتد عادةً إلى الشّهر والشّهر ونصف، بحيث قد تشعر بالآتي:[٢]

  • الألم في مكان الجرح الناجم عن القيام بعمليّة الولادة القيصريّة.
  • المعاناة من وجود المغص والتّقلّصات في منطقة البطن.
  • نزول الدّم مع أو بدون بعض الكتل الدّمويّة لتستمر لمدّة تتراوح ما بين الأربعة و السّتة أسابيع.
  • قد تعاني من بعض الأعراض التي تستوجب مراجعة الطّبيب المختص حولها حال حدوثها لتحديد المشكلة وحلّها، ومنها؛
    • ارتفاع درجة الحرارة.
    • أن يصبح الألم أسوأ وأشد مع مرور الوقت بعد العمليّة.
    • حدوث تزايد في شدّة النزيف.
    • تواجد إفرازات ذات رائحة كريهة.
    • الشّعور بالألم أثناء التّبوّل.
    • تزايد درجة احمرار منطقة جرح عمليّة الولادة القيصريّة.
    • انتفاخ مكان جرح عمليّة الولادة القيصريّة وخروج الإفرازات منه.
    • حدوث احمرار وألم شديد في الثّدي والذي قد يصاحبه ارتفاع درجة الحرارة.

مضاعفات الولادة القيصرية

تعتبر الولادة القيصريّة عمليّة كبرى، لذلك يجب عدم الاستهانة بها لما قد يصاحبها من حدوث مضاعفات وأعراض ما بعد الولادة القيصريّة، كما يجب مراجعة الطّبيب المشرف بعد الولادة وطلب استشارته إن استمّرت أعراض ما بعد الولادة لفترة أطول من اللّازم أو ازدادت شدّتها أو ظهرت أي من الأعراض التي قد تشير إلى حدوث مضاعفات لعمليّة الولادة القيصريّة؛ وأهمّها:[٣]

  • حدوث آثار جانبيّة لأدوية التّخدير.
  • الإصابة بنزيف بعد الولادة القيصريّة.
  • حدوث التهاب في بطانة وجدار الرّحم.
  • حدوث التهاب في منطقة جرح عمليّة الولادة القيصريّة.
  • خطر الإصابة بحدوث جلطة السّاق والتي قد تحمل خطر حدوث جلطة رئويّة إن تحرّكت ولم يتم علاجها.
  • خطر حدوث خطأ أثناء عمليّة الولادة القيصريّة أدّى لإصابة المثانة البوليّة بجروح أو خدوش، الأمر الذي قد يستدعي إجراء عمليّة جراحيّة أخرى.

فيديو عن مضاعفات العملية القيصرية

في هذا الفيديو تتحدث استشارية أمراض وجراحة النسائية والمسالك البولية النسائية الدكتورة لاما المحيسن عن مضاعفات العملية القيصرية.[٤]

المراجع[+]

  1. "Is a Planned C-Section Right for Me?", www.webmd.com, Retrieved 18-12-2019. Edited.
  2. "What is a C-section?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 18-12-2019. Edited.
  3. "C-section", www.mayoclinic.org, Retrieved 18-12-2019. Edited.
  4. "مضاعفات العملية القيصرية", www.youtube.com, Retrieved 18-12-2019.