أعراض الحمل في الأسبوع الأول

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٦ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
أعراض الحمل في الأسبوع الأول

مراحل الحمل

تنقسم المراحل التي تمر بها المرأة الحامل إلى ثلاثة؛ حيث تبدأ المرحلة الأولى منذ بدء الحمل في الأسبوع الأول وحتّى الأسبوع الثالث عشر، أمّا المرحلة الثانية فإنّها تقع بين الأسبوعين الرابع عشر والسابع والعشرين، وتُغطّي المرحلة الثالثة فترة الحمل الواقعة بين الأسبوع الثامن والعشرين إلى الأسبوع الأربعين أو إلى موعد الولادة، وتختلف كل مرحلة من المراحل السابقة بالتطوّرات التي تحدث بها؛ حيث يُمكن البدء بسماع دقّات قلب الجنين في المرحلة الأولى، أمّا المرحلة الثانية فتتميّز بتمكين المرأة الحامل من الإحساس بحركة طفلها، فلكل مرحلة خصائص تميّزها عن الأخرى.

الحمل في الأسبوع الأول

تتميّز فترة الحمل باحتوائها على العديد من العلامات والمعالم، حيث يبدأ الجنين بالنمو في أحشاء رحم الأم بشكل سريع، ويتميّز كل أسبوع من أسابيع الحمل باحتوائه على عدّة تغيّرات للجنين والأم، حيث يتميّز الحمل في الأسبوع الأول بتضمّنه فترة تتطّور البصيلات على المبيضين إلى أنّ تُسيطر واحدة أو اثنتان ويُطلقان خلال فترة الإباضة، ويحدث هذا الأمر بعد بداية الدّورة الشهريّة بمدّة 14 يومًا تقريبًا أو حول ذلك،  أمّا الحمل فإنّه يحدث في بداية الأسبوع الأول؛ أي بعد فترة الإباضة وبعد إطلاق البويضة وتخصيبها عبر الحيوانات المنويّة القادمة من الأب، ويستخدم الأطباء الموعد الأخير من بداية آخر دورة شهرية لدى المرأة للتمكّن من تحديد موعد حصول الحمل.[١]

أعراض الحمل في الأسبوع الأول

يعتمد الأسبوع الأول من الحمل على تاريخ آخر دورة شهرية شهدتها المرأة الحامل، حيث يُحسب آخر طمث بأنّه الأسبوع الأوّل من الحمل حتّى وإن لم يحدث الحمل، وإنّ أعراض الحمل في الأسبوع الأول هي حدوث التشنّجات وبقع الحمل المبكّر؛ حيث يبقى الحمل في المستوى الخلويّ في فترة الحمل الأولى والتي تبدأ من الأسبوع الأول من الحمل إلى الأسبوع الرابع، فتتكوّن البويضة المخصّبة ثمّ تتطوّر إلى أعضاء الجسم المختلفة، وتُزرع الكيسة الأريميّة في بطانة الرحم في اليوم العاشر إلى اليوم الرابع عشر بعد الحمل، الأمر الذي قد يؤدّي إلى حدوث نزف نتيجة الزرع؛ وقد يُظنّ أحيانًا بأنّه نزف الدّورة الشهريّة، وما يأتي علامات النّزف النّاتجة من عمليّة الزّرع:[٢]

  • اللون: قد يكون لون النّزف النّاتج من عمليّة الزرع أحمر أو زهريًا أو بنيًّا.
  • النّزيف: يُقارن النّزيف الحادث مع النّزيف الذي يحدث عادةً في الدّورة الشهرية، بينما يتم تحديد البقع عبر الدّم الذي يظهر بعد المسح فقط.
  • الألم: قد يكون الألم النّاتج خفيفًا أو معتدلًا أو شديدًا بين النّساء.
  • حادثة النّزف: يُمكن أن تستمر حادثة نزف الزّرع لمدّة 3 أيام على الأقل، إلّا أنّها لا تتطلّب علاجًا.

نصائح للحمل في الأسبوع الأول

لا يظهر الجنين في الأسبوع الأول من الحمل، ولذلك يستخدم الأطباء موعد آخر دورة شهريّة للتمكّن من معرفة موعد الحمل؛ حيث إنّه من الصعب تحديد موعد حدوث الحمل تحديدًا، إلّا أنّه يجب تحديد موعد لزيارة طبيب التوليد وأمراض النّساء في الأسبوع الأول من الحمل للتمكّن من تحديد الأمراض الوراثيّة والمخاطر البيئيّة بالإضافة لتعلّم التغيّرات الواجبة على نمط الحياة للتمكّن من المحافظة على صحّة المرأة الحامل والجنين، كما يجب الحرص على تناول 0.4 ميللغرام أو 400 ميكروغرام من حمض الفوليك يوميًا، حيث إنّ تناول حمض الفوليك قبل الحمل ببضعة أشهر يُساهم في تقليل عيوب الأنبوب العصبي كالسنسنة المشقوقة.[٣]

أهمية تناول الطعام الصحي خلال فترة الحمل

يجب على المرأة الحامل البدء في تناول الغذاء الصحي والطعام المفيد أثناء فترة الحمل، حيث يُسهم الغذاء الصحي في المحافظة على صحة الحمل بالإضافة لصحة الجنين خلال فترة الحمل، وما يأتي نصائح لتناول الطعام الصحي:[٤]

  • المحافظة على وجبة الإفطار: يُمكن بدء اليوم بتناول خبز القمح الكامل وتناول المزيد من الطعام أثناء الصباح في حالة الإصابة بغثيان الصباح، ويمكن تناول حبوب الإفطار المحضّرة الجاهزة مع الفاكهة؛ حيث تُضيف الحبوب المدعّمة مصادر غذائيّة كالكالسيوم.
  • تناول الألياف الغذائيّة: يجب تناول الطعام المحتوي على الألياف الغذائية كالفواكه والخضروات كالجزر والموز والبطيخ، كما كما يمكن تناول الفاصولياء والحبوب الكاملة والأرز البني والشوفان.
  • تناول وجبات خفيفة صحيّة: يُمكن تناول الفواكه باللبن خفيف الدّسم أو الخالي من الدّسم، بالإضافة لمقرمشات الحبوب الكاملة مع الجبن قليل أو الخالي من الدّسم.
  • تناول فيتامينات ما قبل الولادة التي تحتوي على الحديد وحمض الفوليك: حيث يُسهم حمض الفوليك في تقليل عيوب الولادة، أمّا الحديد فيُحافظ على صحّة الجسم.
  • تناول 12 أوقية من الأسماك والمحار أسبوعيًا: يجب تناول أنواع الأسماك التي تحتوي على كميّة قليلة من الزئبق وتجنّب الأسماك التي تحتوي على كمية كبيرة من الزئبق كسمك القرش وأبوسيف وغيرها.
  • تجنب الجبن الليّن واللحوم الجاهزة: تحتوي بعض أنواع الطعام على البكتيريا التي قد تؤذي الجنين، ولذلك يجب عدم تناول النقانق واللحوم الجاهزة إلا في حالة طبخها لدرجة التبخير، كما يجب عدم تناول الجبن اللين كالفيتا وجبن الماعز، بالإضافة للحوم والأسماك غير المطبوخة أو غير المطبوخة جيّدًا.
  • تجنّب تناول المشروبات الكحوليّة والتّقليل من الكافيين: يجب تناول أنواع القهوة والشاي التي لا تحتوي على الكافيين، كما يُفضّل شرب الماء بدلًا من الصودا وقطع تناول المشروبات الكحولية.

المراجع[+]

  1. Your Week-by-Week Pregnancy Calendar, , "www.healthline.com", Retrieved in 11-12-2018, Edited
  2. Early Pregnancy Symptoms, , "www.healthline.com", Retrieved in 11-12-2018, Edited
  3. Your Pregnancy Week by Week: Weeks 1-4, , "www.webmd.com", Retrieved in 11-12-2018, Edited
  4. 7 Tips to Eating Healthy During Pregnancy, , "www.medicinenet.com", Retrieved in 11-12-2018, Edited